كيفية استخدام شريط اختبار الحمل بالصور

كتابة: Hanan Ghonemy آخر تحديث: 14 أكتوبر 2021 , 11:04

اختبار الحمل المنزلي

تتعدد وتختلف أنواع وخطوط اختبار الحمل المنزلية والطبية ولكنها تتشابه في طريقة استخدامها وطريقة إظهارها للنتائج، ولكن يجب استخدام هذه الاختبارات بطريقة صحيحة من أجل معرفة النتائج السليمة، ويحتاج اختبار الحمل لبعض الخطوات بطريقة لكي نحصل على النتيجة الصحيحة.

يُعد اختبار الحمل المنزلي من أسرع اختبارات الحمل التي تقوم المرأة بإجرائها من أجل معرفة هل كان هناك حمل أم لا، ويوجد أنواع عديدة من اختبار الحمل المنزلي يمكنك الحصول عليه بسهولة ثمّ أنّ طريقة استخدامه بسيطة وغير معقدة، وجميعها يهدف للكشف عن نسبة هرمون الجونادوتربين في البول ومن هنا يظهر خط الحمل ليدل على أنّ المرأة حامل أو لا يظهر إذا كانت أعراض الحمل كاذبة.

الاستعداد للقيام بالفحص

قبل عمل فحص الحمل يجب على المرأة أنّ تجلس على المرحاض من أجل التبول لأخذ عينة من البول من أجل اجراء اختبار الحمل ارترون حيثُ تقوم بوضع كمية مناسبة من البول في كوب ثمّ تقوم بغمس جهاز الفحص في الكوب وتركه لعدة دقائق لملاحظة النتيجة.

وقت ظهور النتيجة

بعد أنّ يتمّ غمس الجهاز في البول ننتظر بضع دقائق ثم ننظر في جهاز الاختبار لمعرفة النتيجة التي تظهر في صورة خطوط تسمى خطوط اختبار الحمل، وتشير هذه الخطوط إلى الآتي:

  • في حالة ظهور خطين كانت دليل على وجود حمل.

  • إذا ظهرت النتيجة سلبية وكانت هناك أعراض حمل تشعر بها المرأة يجب عليها أن تقوم بإعادة الفحص مرة أخرى.

إرشادات يجب إتباعها أثناء إجراء فحص الحمل

إليكم مجموعة من النصائح والإرشادات الذي يجب إتباعها عند القيام بعمل فحص الحمل وهي كالآتي:

  • اختيار نوع جيد من اختبارات الحمل لضمان نتيجة سليمة.
  • يتمّ إجراء الاختبار تبعا للإرشادات المذكورة على العبوة.
  • ينصح بمراجعة تاريخ صلاحية اختبار الحمل قبل استخدامه.
  • في حالة ظهور نتيجة سلبية ينصح بتكرار الاختبار مرة أخرى.
  • وإذا كانت النتيجة غير مطمئنة أو مختلفة بعد إجراء الفحص مرتين متتاليتين فينصح بالذهاب إلى الطبيب ثم إجراء اختبار الدم.

وقت استخدام اختبار الحمل المنزلي

قبل عمل اختبار الحمل المنزلي يجب اختيار وقت مناسب من أجل الحصول على نتائج دقيقة، ويُعد الوقت المناسب لإجراء الاختبار هو بعد مرور أسبوع أو أكثر على موعد الدورة الشهرية ، وذلك لأن أغلب النساء التي تقوم بإجراء اختبار الحمل المنزلي في موعد مبكر لانقضاء الدورة الشهرية لذلك تحصل على نتائج غير دقيقة.

كيفية استخدام اختبار الحمل المنزلي

عند القيام بعمل فحص الحمل المنزلي يجب أخذ عينة البول في الصباح الباكر قبل تناول الأطعمة وذلك للحصول على نتائج دقيقة، كما يجب إتباع كافة التعليمات والإرشادات الموجودة على عبوة اختبار الحمل قبل استخدامه وذلك لأنها توضح طريقة جمع البول والطريقة السليمة لغمس شريط الاختبار فيه.

كما أنّ هناك أنواع أخرى من اختبارات الحمل تتطلب طرق استخدام مختلفة حيثُ تكون مقتصرة على وضع عصا الاختبار في مجرى البول مباشرة دون الحاجة إلى أخذ عينة، وفي كلا الحالتين يجب الانتظار لبضع دقائق حتّى تتمكن من معرفة النتيجة.

وتختلف طريقة ظهور النتائج من جهاز لآخر فمنهم من يعتمد على ظهور مؤشر موجب أو سالب ليوضح إذا كانت نتيجة الاختبار إيجابية أم سلبية والنوع الآخر يعتمد على ظهور لون معين أو ظهور خطوط طولية.

كما أنّ هناك أنواع أخرى من الاختبارات التي تقوم بإظهار النتائج بطريقة سهلة للغاية، ففي حالة وجود حمل بالفعل يتم كتابة كلمه حامل على الجهاز أو غير حامل في حالة كانت النتيجة سلبية ولا يوجد حمل.

أنواع اختبار الحمل المنزلي

تتمثل اختبارات الحمل المنزلي في نوعين فقط وهما:

  • النوع الأول: وهو عبارة عن شريط يتم غمسه في عينه من البول وملاحظة ما يحدث له من تغيرات، وفي حالة تغير لون الشريط يدل ذلك على وجود حمل ويعد هذا النوع هو الأشهر والأكثر استخداما.
  • النوع الثاني: وهذا النوع عبارة عن جهاز صغير يحتوي على مكان مخصص لوضع بعض قطرات البول داخله وإذا تغير لوته يكون دليل على وجود الحمل.

أسباب عدم دقة اختبار الحمل المنزلي

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي تؤثر على دقة النتائج التي تظهرها اختبارات الحمل المنزلية،  ومن أبرز هذه الأسباب:

  • في حالة إجراء اختبار الحمل بعد حدوث الإجهاض، لأنّ ذلك في الأغلب سوف يتسبب في ظهور نتائج غير صحيحة لوجود هرمون الحمل في الجسم بنسبة عالية، لذا يجب الانتظار بعد الإجهاض لمدة لا تقل عن شهر ثمّ القيام بإجراء الاختبار.
  • تناول أدوية المنشطات والأدوية المعالجة لتأخر الإنجاب وذلك لاحتوائها أيضًا على نسبة عالية من هرمون الحمل.
  • في حالة الإصابة ببعض الأمراض مثل تكيس المبايض والأمراض المتعلقة بالمسالك البولية.
  • وجود خلل في نظام الهرمونات بالجسم.
  • كما يؤثر مرض السرطان بمختلف أنواعه على نتيجة الحمل.[1]

كيفية عمل اختبار الحمل بالملح

  • يتم عمل اختبار الحمل بالملح عن طريق جمع كمية مناسبة من البول بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة فلا يصح جمع البول بعد تناول الطعام، حتّى لا يؤثر ذلك على نتيجة الاختبار.
  • يفضل جمع البول في منتصف عملية التبول.
  • ثمّ نحضر كوب شفاف ونضع به البول ونضيف له كمية من الملح .
  • ننتظر خمس دقائق بعد ذلك ونلاحظ ماذا سوف يحدث للبول.
  • إذا لم يتغير شكل البول ولا لونه فتكون النتيجة سلبية ولا يوجد حمل.
  • وفي حالة تغير لون البول للون الأبيض وظهور التكتلات تكون النتيجة إيجابية.
  • يتمّ اعتماد النتائج التي تظهر بعد مرور أكثر من 10دقائق على إضافة الملح للبول.[2]

نتائج اختبار الحمل بالملح

يعد اختبار الحمل بالملح من الطرق التقليدية القديمة المتوارثة عبر الأجيال، حيثُ تعتمد النتيجة على مجموعة من التغيرات التي تحدث للبول بعد إضافة الملح، وعلى سبيل المثال عندما يتحول لون البول للون الأبيض ويبدأ قوامه في التحول ليصبح مقارب من مظهر الجبن تكون نتيجة الاختبار إيجابية، وتمّ إثبات ذلك علميا بأن الملح يتفاعل مع الهرمون المسؤول عن الحمل مما يغير من مظهر البول، وفي حالة كانت نتيجة الحمل سلبية لا نلاحظ وجود تغير في البول.

ويجب أنّ نعلم أنّ اختبارات الحمل المنزلية لا تكون دقيقة في أغلب الأحيان، ويجب تكرارها أكثر من مرة للتأكد من وجود الحمل، لذلك يجب اختيار وقت اختبار الحمل المنزلي بعد مرور أسبوعين أو أكثر من ظهور أعراض الحمل.[3]

دقة فحص الحمل بالملح في المنزل

اختبار الحمل بالملح في المنزل ليس فحص دقيق ولا يصح الاعتماد عليه بشكل أساسي وذلك لأنه غير مثبت بأدلة علمية كما أنّ الدراسات المتعلقة بتفاعل الملح مع هرمون الحمل قليلة وغير موثوقة، لذلك يمكنك تجربة فحص الملح في المنزل بهدف المتعة أو التسلية فقط.[4]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى