معلومات عن ديوان .. “شريان قلبي”

كتابة: Reem Muhammed آخر تحديث: 15 أكتوبر 2021 , 18:59

نبذة عن الشاعر شريان الديحاني

ولد الشاعر الكويتي شريان عبد العزيز مرزوق شريان الديحاني عام 1994 في دولة الكويت، ولقد كان شريان موهوبًا في لعب كرة القدم منذ كان صغيرًا، ولكنه قد تعرض لإصابة شديدة أحالت بينه وبين لعب كرة القدم، والتي كانت الهواية الوحيدة التي برع فيها، لكن مع ذلك لم يصب باليأس بل قام بتوجيه مهاراته نحو شيئ آخر وهو الشعر، وقد ذاع صيته في الأصبوحات والأمسيات الشعرية، وكان من صفاته حب التحدي لذا عمل على نفسه كصيرًا حتى برز نجمه في هذا المجال، وكان يسعى بمجهوده إلى التقدم والتطور فيما يحب، لكن دون التعدي على أحد، وكانت والدته هي خير مُعين له في مسيرته المهنية، وهي من وقف بجانبه وقام بتشجيعه، وكان لديه العديد من الصفات المشتركة بينه وبين والده.

قام الشاعر شريان الديحاني بتأليف العديد من القصائد ولقد قام بجمع معظمها في ديوانه شريان قلبي ولديه ديوان آخر بعنوان شريان وأشيائه، ويقع هذا الكتاب في صفحات قليلة على عكس ديوانه الشهير شريان قلبي، ومن أفضل القصائد التي قام بتأليفها قصيدة يا أصعب أسئلة عمري، وقصيدة ابشرك بادي اتعلق بأحد ثاني، وقصيدة يا داعيتني بالهوى والهوى زان، وقصيدة سيدة إبريل، وقصيدة يهمني ماضيك، وقصيدة كل عام وأنت الغير، وقصيدة ياللي وطن قلبي.

معلومات عن ديوان شريان قلبي

ديوان شريان قلبي للشاعر الكويتي شريان الديحاني، يقع ديوان شريان قلبي في 148 صفحة وقد صدر عام 2017 عن دار البصمة الكويتي، ويحتوي ديوان شريان قلبي على ثماني قصائد وهم:(يا أصعب أسئلة عمري، ابشرك بادي اتعلق بأحد ثاني، أنا مشتاق لفلانة، يا داعيتني بالهوى والهوى زان، سيدة إبريل، يهمني ماضيك، كل عام وأنت الغير، ياللي وطن قلبي).

ومن أبرز القصائد التي قام الشاعر شريان الديحاني بتأليفها في ديوانه شربان قلبي هي ما يأتي: 

قصيدة يا اصعب أسئلة عمري 

يا أصعب أسألة عمري..وقاتلني!

أنا أوفى من إجاباتي إلين آصير..

سوالٍ  في ورق بالك ..وتشغلني..

مع أفكارك قبل ناخد بعض و نطير

من أسألة المحبة ..لا تعلني !

أنا وجهي يجاوب ..و الكلام كثير

تعال أسرقني لعيونك ..وسللني

أنا من وين ماوجه معاك بخير !

لي شانك يصير اللي تبيه يصير

وقبل لاتطغي بكلك ..وتقتلني

تواضع مع غروري ..وأترك التفسير

و إذا بصعب عليك أرجوك سهلني

أنا.. صعبة عليّ أوصفك بالتعبير !

من التفكير، بايحني ..وحللني!

عليك البال .. ما ياسع فضاه الطير

وأنا شد أنتباهي”وجه” وأذهلني!

أقارن “وجهك”بوجهه وأشوفك غير

قصيدة أبشرك بادي أتعلق بأحد ثاني

يا مقصر العمر لا ترجع على شاني

طاريك روح و ضيع بالهوى صيته

أبشرك ..بادي أتعلق بأحد ثاني

بادي أحبه ..واشيد بالصدر بيته!

بادي أعيشه غلا من كل وجداني

بادي أسميه ..كل اللي تسميته!

بادي أخليه الأول ..ماهو الثاني!

بادي أشوف بقصيدتي يبتدي بيته..

بادي أخليه ..يعشقني ويهواني

بادي كثير..وكثير اللي تهقويته..

ذاك لو بس يضحك تضحك أحزاني

هذاك هو الحبيب اللي تمنيته..

هذاك وافي ..وعوض كل خلاني

هذاك من وين ما يصعد ..تعليته..

هذاك..لو ضعت بالدنيا بيلقاني

هذاك ما أعرف أحزاني ليا جيته!..

هذاك أحبه كثر كرهي لحرماني

واموت به حيل و اتجدد ليا طريته..

عساي أموته غلا ..وألقاه يحياني

وعساه يبقى في قلبي مشتد بيته

قصيدة يا مشتاق لفلانة

انا مشتاق لفلانة

أنا مشتاق للي تسكن النسيان

حبيبة خاطر الدنيا أنا منك

عرفت أن البكى مخلوق للغفران

تعمدت البكى في ليلة فراقك

عشان أرجعك و اسارجع النقصان

تراك الغالية جدا على قلبي

وأحاول اذكرك فيهم قدر الامكان

تغيبين الغياب اللي كل ظلوعي

واشوف ان انتي الأقرب على شريان

تعالي نرجع بعزم المحبة لين

نخون في بعض ..مع بعضنا بامان

اخون بايدك اليسرا..على اليمنا

واقبل ذيك واخلي بهذي الاشجان

وامر بعينك اليمنى و اطالعها

واقول انتي انا

واخذها بالأحضان

مصيري فيك بلاطغا جمال و شكل

مصيري فيك ..سواد عيونك الفتان

مصيري لو ترديني اتغير فيك

واصير ارجع مصيرك .واخنق الخذلان

بعد كل هالشعور ..ارجوك قوليلي

انا قصة سجين يحبله سجان

قصيدة يا داعيتني بالهوى والهوى زان

أداعيتني بالهوى ..والهوى زان

وياك عمري كل ما طال ..يقصر

فالليلة اللي صاحب الحفل زعلان

جيتي و دمرتي الحضور ..وتبعثر

تفنني في بسمتك قدر الإمكان

بسمتك حاجة بهالزمن ما تكرر

وتهادى بصمتك على الصمت من شان

مايزعل لسانك من الصمت أكثر

الأرض أرضك ..والحفل فيك طربان

تمخطري ..خلي السما منك تمطر

ولا يشغلونك من لهم فالحفل شان

إنتي سموك قبل يوصل مقدر

بعد الحفل عنك الحكي وش كثر كان

كنتي حديث الألسنة دون تشعر

وبعد الحفل متضايقة كل الألوان

وبتخضراللون السماوي ..والأخمر

فستانك الأخضر قهر كل فستان

كل ثوب جمبك وده يكون أخضر

قصيدة ياللي وطن قلبي

ياللي وطـن قلبـي تحـت عـرش ايـاديك

يفداك منـهو ذم طيفـك وخانـك

ادري ولا حاجـه من اعـداي تخفـيك

لاكـن تتغـاضى وتعـلو بشـانك

ياللـي قهـرت البعـض مـن صـرت اغلـيك

يبقـى مكانـك فـي ضلـوعي مكـانـك

شافـوني احبـك وضـايقتهـم فيـك

مدري انـا لـيـه الـعـداوه عـشـانـك

لا تنـشـغل بالـلـي يـذمون طـاريـك

انت اطيـب قـلوب البشـر فـي زمـانك

وان زعلـوك..وان زعلـوك ابشـر بقلـب(ن) يراضـيك

يهـين مـن ذمـك بظـهـرك وهـانـك

دايـم..دايـم نجـاح الـذات يقهـر معاديـك

دايـم نجـاح الحـب يقهـر معاديـك

وانـت اللـي بقـلـبـك يقـولـه لسـانـك

الله يـديمـك لـي..والله يـخليك نفـسي بـامـان الله وثـم بمـانك.[1]

كتب شريان الديحاني

كما ذكرنا سلفًا يمتلك الشاعر شريان الديحاني ديوانين، وهم ديوان شريان قلبي ولقد تحدثنا عنه سابقًا، وديوان آخر يدعى ديوان شريان انسان قبل الشعر واشيائه، ولقد صدر له هذا الديوان عام 2017 عن مركز يدعى خدمة المؤلفين، وعلى عكس ديوان شريان قلبي فإن ديوان شريان وأشيائه يقع في صفحات قليل، لكنه على الرغم من ذلك فلقد حقق نجاحًا كبيرًا، وذلك بسبب فكرته الجديدة، فهو ليس عبارة عن بعض قصائد شريان مجموعة في كتاب بل هو كتاب أقرب لأفكاره، فهو يقوم بطرح أفكاره التي تدور في عقله والتي يؤمن بها في هذا الكتاب، وذلك من خلال وضعها على بعض الصور، ووضع كلماته عليها، ولقد اشتهر هذا الديوان كثيرًا في الكويت.

يعتبر الشاعر الكويتي شريان الديحاني من أبرز شعراء الشعر المعاصر، فهو شاب في السابعة والعشرين من عمره، لذا فإن كلماته تخاطب جيل الشباب بشكلٍ كبير، مما يجعل له قاعدة جماهيرية واسعة، وهذا أحد أهم العوامل التي كانت سببًا في أن تلقى أشعاره العديد من الاهتمام، والقبول في المجتمع الكويتي، كما أن شعر الديحاني يمتاز بالسلاسة والعمق في اختياره الألفاظ التي تعبر عن مشاعره، وهي مشاعر شاب بالتالي فإن مشاعر الديحاني تمثل مشاعر العديد من الشباب ممن هم في مثل سنه، مما جعل بينه وبين الشباب لغة جديدة للتواصل تعبر  عن مشاعرهم وتوصل أفكارهم بشكلٍ سلس، لذلك فإن الديحاني من أشهر الشعراء الكويتيين في عصرنا.[2]

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق