ملخص فيلم the billionaire وهل هو قصة حقيقية

كتابة: Ashrakat Hamdy آخر تحديث: 16 أكتوبر 2021 , 16:13

ملخص فيلم the billionaire

يبدأ الفيلم مع شاب يبلغ 19 عام أسمه “توب” وهو بطل الفيلم يذهب “توب” للبنك للتقديم على قرض ويكون المبلغ 10 مليون بات وهى العملة التايلاندية وهذا المبلغ يكون لعمل مشروعه الخاص ويسأل مدير البنك “توب” لماذا يريد هذا المبلغ الكبير فيبدأ “توب” أن يروي له قصته وكيف كان يعمل.

في مرحلة الثانوية كان “توب” محترف في ألعاب الفيديو وكان من خلال هذه الألعاب يبيع أسلحة داخل الألعاب ويتم وضع المال المكُتسب من الألعاب في البنك ومع مرور الوقت استطاع شراء سيارته الخاصة عن طريق التجارة في ألعاب الفيديو ولكن يكون هناك اعتراض من والديه بسبب إهماله للدراسة وبعد فترة يتخرج “توب” من مرحلة الثانوية ولكن بتقدير ضعيف جداً ولا يستطيع الالتحاق بجامعة حكومية.

لم يكن “توب” مهتم بأمر الجامعة ويكمل تجارته عبر ألعاب الفيديو كما أنه كان يأخذ المال وينفقه على الألعاب والأجهزة الألكترونية والأدوات الترفهية، وفي أحد الأيام يطلب منه والديه أن يقوم بتسجيل في جامعة خاصة ولكن تكون تكلفة الجامعة عالية جداً، وبعد فترة يعلم أن هناك مشكلة بين والديه بسبب ظروف مادية صعبة.

يقرر “توب” مساعدتهم وعندما يبدأ في محاولة كسب مزيد من المال من ألعاب الفيديو يتفاجاء بأن حسابه البنكي تم قفله بسبب أن هذه الأموال تأتي بطريقة غير شرعية وللأسف لم يكن “توب” مدخر للمال وكان أغلب أمواله في الأجهزة الإلكترونية فيقرر بيعها ولكن يكتشف أن الأجهزة لا تعمل وتم خداعه وشراء هذه الأجهزة من أشخاص نصابين.

وفي الليل يقوم “توب” بسرقة مجوهرات أمه ويعد نفسه أن يقوم بإعادة هذه المجوهرات عندما يتوفر المال وبعد بيع المجوهرات يلتحق “توب” بالجامعة الخاصة ولكن لا يُكمل في الجامعة ويقرر شراء جهاز لطبخ زبدة الفول السوداني حتي يبدأ مشروعه الخاص ويبدأ في تعلم كيفية تحضير الطعام ويكون الطعام الذي يقدمه مميزة ولذيذ ويقرر عمه مساعدته ويستأجر مكان في أحد المولات التجارية لبيع الطعام وينجح المشروع وتزيد نسبة البيع كما أنهم يقومون بتعيين موظفين لأن المبيعات قد زادت.

وتأتي حبيبة “توب” وتخبره أن إدارة الجامعة قامت بفصله وتحدث له مشاكل أكثر في مشروعه الخاص وذلك بسبب أن صُنع الطعام يُصدر دخان شديد داخل المول ويجب إيقاف المشروع، يقرر أهل “توب” السفر للصين وترك تايلاند لبدء حياة جديدة وذلك بسبب أن الديون قد تراكمت عليهم ولا يستطيعون سدادها ولكن يرفض “توب” السفر و يتمسك بمشروعه وحلمه ولكن يسافر والديه ويتركون “توب” مع عمه.

وفي أحد الأيام يتم الحجز على بيت “توب” من البنك بسبب قرض أخذه والديه ولم يقوموا بالتسديد ويكتئب “توب” وتذهب له حبيبته و تحاول مواساته عن مايحدث له وأثناء ذلك تخرج من حقيبتها أعشاب بحر مقلية وهذه الأعشاب يتم إصدارها من دولة أخرى، فيقرر “توب” بدأ مشروع جديد وهو صنع أعشاب البحر المقلية ويبحث “توب” عن طريقة حفظ هذه الأعشاب لفترة طويلة.

يبدأ “توب” بيع مشروعه الجديد ويشتري الخامات والمواد اللازمة ويبيع جهاز صنع زبدة الفول السوداني ولكن تفشل كثير من محاولة صنع الأعشاب ويبيع “توب” جميع أجهزة الإلكترونية لتوفير المال كما أن “توب” لم ييأس أبدا، وفي أحد الأيام يلاحظ “توب” وجود كيس من الاعشاب المقلية وقع عليه ماء المطر وتكون قد تم ترطيبها بسبب ماء المطر ويقوم بقليها ولكن يلاحظ أن الأعشاب نجحت وطعمها قد تحسن.

بدأ “توب” وعمه في بيع الأعشاب المقلية ونجح المشروع نجاح كبير ويضع “توب” أمامه هدف تحقيق مليون بات في السنة ولكن يتفاجاء “توب” أن الديون حوالي 40 مليون بات وهو مايعادل مليون ونصف دولار أمريكي ولكن “توب” لا ييأس ويستمع إلى خطابات تحفيزية وفي طريق عودته للمنزل يشتري “توب” بعض الأغراض من سلسلة محل ات شهيرة 7 ألفين وتأتي له فكرة أنه يمكنه أن يعرض منتجات الأعشاب المقلية على هذه السلسلة حتى يستطيع تزويد المبيعات وبالفعل يذهب “توب” للإدارة لعرض المنتجات ولكن يتم رفض المنتجات بسبب سوء التغليف وأن سعر المنتج عالي.

لم ييأس “توب” وذهب لمصمم لعمل تصميم جديد وتغليف جديد ولكنه لم يقم بتغير اسم المنتج  وهو “الشاب المبادر” ثم يذهب “توب” مرة أخرى لمقابلة مديرة السلسلة الشهيرة 7 ألفين ولكنها تكون مشغولة ولا تستطيع مقابلة “توب”  ويقرر أن يترك عينات من المنتج في الشركة ويذهب ويملكه اليأس مرة أخرى ويقرر الذهاب إلى والديه في الصين.

يأتي الحظ ويدق باب “توب” وذلك بسبب أن موظفي الشركة قاموا بأكل الأعشاب واعجبتهم فتقرر الشركة أن تأخذ جميع إنتاج مصنع “توب” ولكنها تضع شروط ومن ضمن هذه الشروط هى نظافة المصنع، ثم يقرر “توب” فتح محل عمه القديم وتحويله إلى مصنع ويبدأ المشروع وينجح نجاح ساحق و بعد مرور عامين يقوم “توب” بتسديد جميع ديون والديه للبنك.

بعد مرور 4 سنوات يكون لدي “توب” 2500 موظف يعملون في المصنع والشركة ويتم توريد المنتجات لأكثر من 27 دولة حول العالم ويمتلك مزرعة أعشاب بحرية ضخمة ويمتلك ثروة تقدر ب 45 مليون دولار ويكون سن “توب” هو 26 عاماً فقط.  

هل فيلم the billionaire قصة حقيقية

يحكي Top Secret البطل الحقيقي لفيلم the billionaire قصته الواقعية من Ittipat Kulpongwanich وكان يلقب بـ “توب”، قام الملياردير المراهق قصة Itthipat Kulapongvanich أن يروى قصته للصحافة.

وبعد فترة تم تحويلها إلى فيلم شهير يحكي الملياردير كيف ترك الجامعة في سن التاسعة عشرة ليبدأ نشاطًا تجاريًا للأعشاب البحرية المقلية أصبح الآن Taokaenoi Food & Marketing وأصبح واحدًا من أصغر المليارديرات في تايلاند.

أبطال فيلم the billionaire

تم إصدار الفيلم في 20 أكتوبر 2011 في تايلاند، وهو من إخراج  Songyos Sugmakanan مدة الفيلم ساعتان و15 دقيقة.

  • باتشار شيراثيفات في دور “توب” الملياردير.
  • سومبونسوك نيومسيري في دور “العم”.[1]

الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق