أنواع تحليل فقر الدم   

كتابة: Heba Basuni آخر تحديث: 15 أكتوبر 2021 , 21:29

ما هو فقر الدم

فقر الدم هو اضطراب في الدم يتميز بانخفاض كمية خلايا الدم الحمراء (كرات الدم الحمراء) التي توزع نسبة الأكسجين إلى كافة أنحاء الجسم ، يعاني الأشخاص المصابون بفقر الدم من نقص الهيموجلوبين ، وهو بروتين موجود في خلايا الدم الحمراء ينقل الأكسجين عبر الجسم، يعد مرض فقر الدم أكثر اضطرابات الدم شيوعاً وبالأخص لدى الأمريكيين.[1]

أشكال فقر الدم

يوجد العديد من أشكال فقر الدم، منها:

  • فقر الدم الناجم عن نقص الحديد نتيجة لانخفاض مستويات الحديد في الدم، غالباً ما يكون السبب هو فقدان الدم (الأكثر شيوعاً عن طريق الحيض الغزير أو النزيف في الجهاز الهضمي).
  • فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات بسبب انخفاض مستويات الفيتامينات C أو B-12 أو حمض الفوليك.
  • فقر الدم اللاتنسجي وهو ناجم عن فشل نخاع العظم في إنتاج ما يكفي من خلايا الدم الحمراء.
  • فقر الدم الانحلالي يدمر فيه الجسم خلايا الدم الحمراء قبل الأوان.
  • فقر الدم المنجلي وهو اضطراب وراثي يتميز بوجود خلايا دم حمراء غير طبيعية على شكل هلال.
  • الثلاسيميا وهو اضطراب وراثي.
  • فقر الدم الناجم عن أسباب أخرى.[4]

دور اختبار فقر الدم

قد يظهر تحليل فقر الدم NFS الروتيني عن نسبة فقر الدم 10 وفقر الدم لدى المرضى الذين يعانون من حالات خفيفة مع أعراض قليلة أو حتى معدومة، في حالة ظهور الأعراض يمكن أن يحدد اختبار فقر الدم التشخيصي ما إذا كانت خلايا الدم الحمراء متضائلة، وغالباً ما يساعد التحليل المتعمق للدم في تحديد نوع فقر الدم وسببه، ومعظم الاختبارات تستخدم عينة دم، ومع ذلك قد يحتاج الأطباء إلى التحقق من الأسباب الأخرى المحتملة، والتي يمكن أن تتضمن أنواعاً أخرى من الاختبارات.

أنواع اختبارات تحليل فقر الدم

يعد تعداد الدم الكامل (CBC) جزء أساسي من اختبار فقر الدم، يقيس هذا الاختبار أنواع مختلفة من الخلايا في الدم، وغالباً ما يستخدم كجزء من الفحص الروتيني وفي تشخيص المشكلات الصحية، ويمكن أن يكشف عن وجود فقر الدم، يقوم CBC بتحليل كمية خلايا الدم المختلفة وكذلك الهيموجلوبين في الدم، يمكن أن تساعد اختبارات أخرى إضافية في تحديد نوع وسبب فقر الدم، ويمكن معرفة فقر الدم من اليد أيضاً وفيما يلي أنواع تحليل فقر الدم:

الاختبارات المتعلقة بأنواع خلايا الدم وحساباتها ووظائفها

فقر الدم هو اضطراب في الدم ويمكن استخدام اختبارات مختلفة لإجراء تحليل متعمق لـ مكونات مختلفة من الدم، يمكن أن تساعد الاختبارات مثل مسحة الدم وفرق خلايا الدم البيضاء وعدد الخلايا الشبكية في تقييم فقر الدم بعد فحص CBC غير الطبيعي، وهناك عدة اختبارات يمكن إجرائها، وهي:

  • مسحة الدم Blood smear تقيس عدد وحجم ونوع خلايا الدم المختلفة.
  • التفاضليه Differential تقيس عدد أنواع خلايا الدم البيضاء المختلفة.
  • تعداد الشبكيات Reticulocyte count يقيس عدد الخلايا الشبكية وهي خلايا دم حمراء متكونة حديثاً.[3]

الاختبارات المتعلقة بالتدمير المتزايد لخلايا الدم الحمراء

في بعض أنواع فقر الدم يتم تدمير خلايا الدم الحمراء بشكل أسرع مما يمكن استبدالها، ويمكن استخدام الاختبارات التالية لقياس الانهيار غير الطبيعي لخلايا الدم الحمراء:

  • تقييم اعتلال الهيموغلوبين Hemoglobinopathy evaluation يقيس كمية أنواع مختلفة من الهيموجلوبين (وهو بروتين موجود في خلايا الدم الحمراء).
  • هابتوغلوبين Haptoglobin يقيس بروتين يمكن أن يعكس تدمير خلايا الدم الحمراء.
  • نازعة هيدروجين اللاكتات (LD) يقيس إنزيم يمكن أن يكون علامة على تلف الأنسجة وتدمير خلايا الدم الحمراء.
  • اختبار الهشاشة التناضحي Osmotic fragility test يقيس ضعف خلايا الدم الحمراء في الانهيار.
  • اختبار G6PD يقيس إنزيم يساعد على منع خلايا الدم الحمراء من التفتت.
  • اختبار مضاد الجلوبيولين المباشر Direct antiglobulin test يقيس ما إذا كانت خلايا الدم الحمراء تتعرض للهجوم من قبل الأجسام المضادة لجهاز المناعة .

الاختبارات المتعلقة بفقدان الدم المحتمل

يمكن أن يحدث فقر الدم بسبب فقدان الدم غير المعروف، عند الاشتباه في هذا السبب قد تبحث الاختبارات التالية عن علامات فقدان الدم خاصة في الجهاز الهضمي:

  • اختبار الدم الخفي في البراز (FOBT) ويكون عن طريق عينة من البراز ويقيس آثار دم.
  • اختبار الكيمياء المناعية البرازية (FIT) ويكون من خلال عينة براز ويقيس آثار البروتين من الدم.
  • اختبار الحلزونية البوابية H. pylori test من خلال عينة من البراز أو التنفس أو الخزعة يقيس وجود بكتيريا يمكن أن تسبب القرحة ونزيف الجهاز الهضمي.

الاختبارات المتعلقة بتخثر الدم

يمكن أن يحدث فقر الدم أيضاً مع الصفائح الدموية المنخفضة وهي خلايا الدم التي تساعد في تكوين جلطات الدم ووقف النزيف، يمكن أن تساعد عدة اختبارات في قياس تخثر الدم، مثل:

  • وقت الثرومبوبلاستين الجزئي Partial thromboplastin time يقيس مدى تشارك البروتينات في تكوين جلطات الدم.
  • وقت الثرومبين (TT) يقيس الوقت اللازم للعمليات النموذجية لتكوين الجلطة الدموية.
  • زمن البروثرومبين والنسبة الطبيعية الدولية (PT / INR) يقيس البروتينات التي تؤثر على تخثر الدم.

الاختبارات المتعلقة بنقص الحديد

الحديد ضروري لتكوين خلايا الدم الحمراء، وانخفاض كمية الحديد هو السبب الأكثر شيوعاً لفقر الدم، ويمكن إجراء اختبارات متعددة للكشف عن نقص الحديد:

  • الحديد في الدم Serum iron يقيس مستويات الحديد.
  • الفيريتين Ferritin يقيس بروتين يعكس كمية الحديد المخزنة في الخلايا.
  • الترانسفيرين والقدرة الكلية على ربط الحديد (TIBC) يقيس البروتينات التي ترتبط بالحديد وتساعد على حمله في الدم.
  • مستقبل الترانسفيرين القابل للذوبان (sTfR) يقيس البروتينات التي غالباً ما ترتبط بمستويات الحديد في الدم.

الاختبارات المتعلقة بنقص المغذيات

يحتاج الجسم إلى فيتامينات معينة لإنتاج خلايا الدم الحمراء، وقد يتم طلب اختبارات نقص التغذية إذا اعتبر الطبيب أن هذا هو سبب محتمل لفقر الدم في الحالة المرضية:

  • اختبار فيتامين ب 12 وحمض الفوليك Vitamin B12 and folic acid testing يقيس مستويات فيتامين ب 12 وحمض الفوليك (فيتامين ب 9).
  • حمض الميثيل مالونيك (MMA) يقيس مستويات الحمض التي يمكن أن تعكس نقص فيتامين ب 12.
  • الهوموسيستين Homocysteine يقيس مستويات الأحماض الأمينية التي يمكن أن تعكس العلامات المبكرة لنقص الفيتامينات.
  • الجسم المضاد العامل الداخلي Intrinsic factor antibody يقيس بروتين محدد يمكن أن يؤثر على قدرة الجسم على امتصاص فيتامين ب 12.
  • الجسم المضاد للخلايا الجدارية Parietal cell antibody يقيس بروتين محدد يمكن أن يؤثر على قدرة الجسم على امتصاص فيتامين ب 12.

الاختبارات المتعلقة بصحة الجسم ووظائف الأعضاء

يمكن أن تؤدي الحالات الطبية الأخرى إلى الإصابة بفقر الدم، ويمكن استخدام الاختبارات للتحقق من الأمراض الكامنة التي تؤثر سلباً على الأعضاء الرئيسية وأنظمة الجسم الأخرى:

  • لوحة التمثيل الغذائي الشاملة (CMP) تقيس 14 عنصر مختلف تتعلق بالاستقلاب ووظائف الكلى ووظائف الكبد .
  • لوحة الكبد Liver panel يقيس بروتينات وأنزيمات مختلفة ومؤشرات أخرى لصحة الكبد.
  • لوحة الكلى (الكلوية) Kidney panel يقيس الشوارد والمعادن والبروتينات والمركبات الأخرى التي تعكس صحة الكلى.
  • بروتين سي التفاعلي (CRP) يقيس بروتين مرتبط بالالتهابات في الجسم.
  • اختبار المعادن الثقيلة Heavy metal testing يقيس مستويات المعادن الثقيلة السامة بما في ذلك الرصاص والزئبق والزرنيخ التي يمكن أن تؤثر على نخاع العظام.

الاختبارات المتعلقة بالعدوى المحتملة

تعطل بعض أنواع العدوى قدرة الجسم على الحفاظ على عدد صحي من خلايا الدم الحمراء، قد يختبر الطبيب علامات إحدى هذه العدوى إذا كان يُعتقد أن هذا سبب محتمل لانخفاض عدد خلايا الدم الحمراء:

  • فيروس العوز المناعي البشري HIV يقيس المستضدات أو الأجسام المضادة المتعلقة بالعدوى بفيروس نقص المناعة البشرية.
  • فيروس ابشتاين بار EBV يقيس الأجسام المضادة لـ EBV.
  • الفيروس المضخم للخلايا CMV يقيس الأجسام المضادة لـ CMV.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: