تسريع انتهاء الدورة الشهرية بالأعشاب

كتابة: ابتسام مهران آخر تحديث: 24 أكتوبر 2021 , 06:59

تسريع انتهاء الدورة الشهرية بالأدوية

هناك الكثير من الأدوية التي تساعد على تسريع الدورة الشهرية والتي أهمها ما يلي:-

وسائل منع الحمل

تريد الكثير من النساء في بعض الأحيان التسريع من مدة الدورة الشهرية الخاصة بها وذلك لقضاء وقت الإجازة أو السفر أو أي أسباب أخرى، وحتى الآن لا توجد طريقة مضمونة وفعالة بنسبة 100% لوقف الدورة الشهرية، لكن هناك بعض الطرق التي يمكن أن تزيد من سرعة نزول دم الدورة الشهرية من الرحم وهذا بدوره يؤدي إلى إنهاء الدورة الشهرية بسرعة. [1]

تحتاج الكثير ن النساء إلى بعض الأشياء سواء أدوية أو منتجات طبيعية مثل الأعشاب لتنظيم الدورة الشهرية فالبعض يستخدم حقن منع الحمل التي تساعد على تقليل التقلصات وتقصير مدة الدورة وتحتاج هذه الأدوية لوقت طويل لتنظيمها.

فيمكن للكثير من وسائل الحمل الهرمونية أن تقلل من مدة الدورة الشهرية في كل عام عن العام الذي يسبقه، حتى تجعل مدتها قليلة للغاية، ولكن لا يمكن استخدام هذه الوسائل إلا بعد استشارة الطبيب، الذي يقوم بتحديد النوع المناسب لجسم المرآة.[2]

وتتكون معظم عبوات حبوب منع الحمل الهرمونية المركبة على 3 – 3.5 أسابيع من الحبوب النشطة التي تحتوي على كميات صغيرة من الإستروجين الصناعي والبروجسترون و 4 – 7 أيام من الحبوب بدون مكونات نشطة، وعند تناول حبوب الدواء الغير  نشطة ستحصل معظم النساء على ما يعرف بالنزيف الاختراقي والذي من خلاله ستتغير مستويات الهرمون في جسمها مما يؤثر على مدة الدورة الشهرية ومع ذلك لا يجب الإفراط في استخدام مثل هذا النوع من الأدوية لأنه يسهم في زيادة النزيف .[4]

تناول فيتامين سي

وفقًا لتقرير نُشر في مدونة حاسبة الدورة الشهرية، ان تناول فيتامين سيي بكمية مناسبة يمكن أن يقلل من مستوى هرمون البروجسترون داخل الرحم ويسهم على الخلاص من جدران الرحم بشكل أسرع، مما يسهم في إنهاء الدورة الشهرية بصورة أسرع من المعتاد.[4]

فوائد ممارسة الجنس لتسريع انتهاء الدورة الشهرية

قد يساعد ممارسة الجنس والجماع بشكل مستمر على تقليل مدة انتهاء الدورة الشهرية حيث يتم عن طريق الجماع أو الاستمناء إنقاص التقلصات وسيل دم الدورة الشهرية وذلك لأن الهزات الناتجة عن الجماع تؤدي إلى زيادة التقلصات في عضلات الرحم، مما يسهم في نقل دم الطمث من الرحم.

كما تساعد انقباضات الرحم وانبساطه نزول الدم بشكل أسرع مما يقلل من مدة الدورة الشهرية.[2]

وعلى الرغم من عدم توافر الكثير من الأدلة التي تثبت صحة هذه الوسيلة إلا أنها لا توجد لها أي آثار جانبية تؤثر على المرأة، لذا يجب تجربتها بدون أي خوف. [1]

 تسريع انتهاء الدورة الشهرية بالأعشاب

لا يتوقف تسريع انتهاء مدة الطمث على الأدوية فقط بل يمكن تسريعها عن طريق استخدام مجموعة من الأعشاب المثبت فاعليتها سريريًا حيث تسهم هذه الأعشاب في التقليل من فترة الحيض كما تساعد على تخفيف الآلام الناتجة عنها ومن أهم هذه الاعشاب ما يلي:-

  • الشمر: لقد أكدت العديد من المصادر الموثوق منه أن للشمر الكثير من الخصائص المهدئة لآلام الدورة الشهرية كما انه له فاعلية كبيرة في تسريع وقت انتهائها، بالإضافة إلى ذلك له سمات مسكنة ومقابلة للالتهابات قد تخفض من أعراض الدورة الشهرية وتنقص من مدة تدفق الدم فترة الدورة الشهرية.
  • الزنجبيل: من المعروف عن الزنجبيل أن له الكثير من النتائج الفعالة والتي تساعد على تسكين الألم وأكدت الكثير من الدراسات أن الزنجبيل له فاعلية كبيرة في الحد من الدم والنزيف أثناء الدورة الشهرية مما يقلل من مدتها، فقد اثبتت الكثير من الدراسات التي تم إجرائها ومنها دراسة أجريت عام 2012 أن الزنجبيل له الكثير من السمات الطبيعية المضادة للالتهابات والتي من شأنها أن تساعد في تخفيف التقلصات والتي قد تمنع النزيف الشديد.
  • شراب الآس: تشتهر عشبة الآس برائحتها العطرة والمميزة والتي تجعلها من الأعشاب العطرية الهامة، وتعتبر هذه العشبة من الأعشاب التي تحد من النزيف سواء أثناء الدورة الشهرية أم أثناء الحمل، لذا يوصي باستخدامها الكثير من الأطباء، وقد أظهرت إحدى الدراسات أن تناول 15 مليلترًا من الشراب يوميًا يساعد على التقليل من عدد أيام الدورة الشهرية مع التقليل أيضًا من الآلام المصاحبة له.
  • شراب الموز : بالإضافة إلى أن شراب الموز معروف بطعمه اللذيذ والممتع إلا أنه أيضًا يستخدم كعلاج للحد من نزيف الدورة الشهرية الغزير، وينصح الكثير بتناوله يوميًا بشكل مستمر قبل الإفطار. [3]
  • أوراق التوت: من المعروف عن أوراق شجر التوت فاعليته الكبيرة في الحد من نزول الدم وذلك لأنه يعمل على التقليل من تقلصات الرحم مما يسهم في استرخاء العضلات الموجودة به، لقد أثبتت دراسة قام بها بعض الباحثين عام 2003م أن أوراق التوت لها الكثير من الخصائص المسكنة للألم وكذلك فاعلية كبيرة في الحد من غزارة النزيف، بالإضافة إلى ذلك تسهم في الحد من الإسهال الناتج عن متلازمة ما قبل الحيض.. [2]

طرق اخرى لانهاء الدورة الشهرية بسرعة

ممارسة التمارين الرياضية

قد تساعد حركة العضلات السريعة والمنتظمة أثناء أداء التمارين الرياضية أيضًا على خروج الكثير من دم الحيض من الرحم مما يؤدي إلى تقليل مدة الدورة الشهرية، وانتهائها بسرعة.

حيث بإمكان التمارين الرياضية كذلك تخفيف التقلصات لدى الكثير من النساء وعلى الرغم من عدم توافر الأدلة التي تدعم ذلك لكن يوصي الكثير من الناس بتجربتها لأن التمارين الرياضية من شأنها ان توفر الكثير من الفوائد للجسم بشكل عام.[3]

وفقًا لبعض التقارير التي نشرت في  في LiveStrong يمكن أن يكون للتمارين الرياضية تأثير كبير على الدورة الشهرية، لأنها من شأنها أن تساعد في الحفاظ على اللياقة البدنية والحفاظ على ممارسة الرياضة بشكل منتظم يساعد على تقصير وتخفيف تدفق الدورة الشهرية. علاوة على ذلك ، سيؤدي ذلك إلى التخلص من تقلصات الدورة الشهرية.[4]

استخدام الفوط الصحية كبديل للسدادات القطنية

على الرغم من أن السدادات القطنية تقوم بامتصاص دم الحيض إلا أنه قد تمنع أيضًا سيل دم الدورة الشهرية من المهبل وهذا من شأنه أن يساعد على إطالة مدة نزول الدم والنزيف.

فيجب عدم استخدام أي فوط صحية تمنع تدفق الدورة الشهرية، لذلك يجب الحرص على انتقاء الفوط التي تساعد على تدفق الدم بسهولة حتى يتم إنهاء الدورة في وقت أقرب.[3]

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق