تعبير عن وصف شخصية صديقتي بالعربية

كتابة: Yasmeen Salah آخر تحديث: 31 أكتوبر 2021 , 18:06

مقدمة تعبير عن وصف شخصية صديقتي

الصداقة جدار قوي صلب يستند عليه الأصدقاء ولا يميل بهم أبدًا، والصداقة الحقيقة شجرة صالحة طيبة الثمار يتم حصاد طرحها، وحين التعب يُستظل بظلها، وإن اختنقت الصدور وضاقت تبعث الهواء النقي لمن يحتاجه، وهو ما يجعلها غايةً وحلم يسعى إليه الجميع، وما إن يجدها يتمسك بها بكل ما أوتي من قوة، ومن أقوال الإمام الشافعي في الصداقة (سلامٌ على الدنيا إن لم يكن بها، صديق صدوق صادق الوعد منصفا). [1]

وصف صديقتي المفضلة

استحقت صديقتي لقب الصديقة المفضلة والمقربة لأنها الوحيدة من بين جميع الصديقات اللاتي دخلن إلى حياتي من ضم قلبي بين كفيها الحانيتين حين رأت حزني، وهي من جففت لي دمعي واقتسمت فرحها معي إلى أن ارتسمت الضحكة على وجهي، وهي التي تستمع إلى جميع مشاكلي وأفكاري وكأنها هي من تمر بها لأجدها تخرج لي بأفضل الحلول وأكثرها صوابًا.
وحين أحاول وصفها أجد الكلمات وكأنها تتناثر مني ولا تسعفني، فكيف لعقلي وقلمي أن يصف ذلك الملاك الذي لم أجد منه يومًا سوى الحنان والمحبة، العطاء، والفهم، وإن أردت وصفها فسأترك العنان لقلبي هو من يتحدث، ذلك القلب الذي احتضنته طويلًا واقتسمت معه أفراحها وسعادتها، ولم تتخلى عنه لا في ضيق ولا ألم، في الوقت الذي كان يتركه الجميع ويغادر، ولم أشعر مطلقًا إنني ثِقل عليها أو حمل يضايقها.
صديقتي هي أمي الثانية، أقسم أنني في بعض الأحيان أظن وكأن أمي قد منحتها قطعة من قلبها يحبني ويشعر بي مثلها، وكم كانت ضحكاتها البريئة في أوقات تعبي وضياعي مثل طوق يلتف حولي لينتشلني وينجيني، تأخذ بيدي إلى طريق النور إن رأتني أتجه للظلام، تُعينني على عبادة الله وطاعته عز وجل، فهي خير صديق قال فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم (المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل). [2]

لماذا هي صديقتي المفضلة

حين يجد المرء نفسه أمام وصف شخص فإنه يبحث عن صفاته من جميع الجوانب، عيوبه ومميزاته، ولكن حين أحاول أن أصف صديقتي المفضلة فإني لا أجد لها سوى المميزات وأجمل الصفات التي يمكن أن يحملها إنسان، ولم أكن لأختر أقرب أصدقائي دون تفكير أو بتهاونٍ وعبث، ولكن ما وجدته فيها ومنها من خير وجمال جعلني لا أفكر مرتين في أن أجعلها أقرب الأصدقاء.

ولا يوجد منا من تعرف اليوم الذي ستقابل به صديقتها المقربة، مهما بلغت محاولات البحث عنها، فقد يتم العثور عليها صدفةً أو بلقاء واجتماع دون ترتيب أو حساب، ولكن حين مقابلتها سيشعر القلب بأنها هي من تشبهنا، فتلك ما تُعرف بلغة القلوب، ولا يوجد وقت أو زمان يجب أن يمضي على الصداقة لوصفها بالصداقة الحقيقة، وهو ما قال فيه البحتري: [3]

كَم صَديقٍ عَرَفتُهُ بِصَديقٍ

صارَ أَحظى مِنَ الصَديقِ العَتيقِ

وَرَفيقٍ رافَقتُهُ في طَريقٍ

صارَ بَعدَ الطَريقِ خَيرَ رَفيقِ

أهمية صديقتي المفضلة في الحياة

الصديق وقت الضيق هو خير تعبير ووصف لصديقتي المفضلة وهو ما يمكن من خلاله وصف شخص وصفا خارجيا وداخليا، فهي كتاب أسراري التي لم تفشي سرًا لي، تمتلك جميع مفاتيح شخصيتي وحياتي، فهي الوحيدة القادرة على إبدال حزني بالفرح، والوحشة بالأمان والاطمئنان، وحين أجد الدنيا فراغًا باردًا أجد لديها الأنس والدفء، ولا يوجد ما يمكن به وصف أهميتها في حياتي سوى أنني أستطيع أن أؤمنها على عقلي وروحي، بل إني أجدهم في مأمن أكثر حين يكونوا معها.

صديقتي المقربة تفرح بجميع ما أحققه من إنجازات ونجاح لأجد عينيها تلمع من السعادة وتترقرق بهما الدموع، ومهما كان نجاحي بسيطًا أو صغيرًا تشعرني وكأني أتيت بقطعة من السماء، يلحقني دعائها بالخير والتوفيق، ولا أحتاج حتى أن أطلب منها الدعاء لا في السراء ولا الضراء، فإن كنت بخير دعت لي بالبركة والدوام، وإن كنت في ضُر تدع لي بالفرح والسلام.

وحتى في أوقات تقصيري معها، أو حين تأخذني منها أمور الحياة لم تتذمر من ابتعادي أو تسأم من انتظاري، تفتح ذراعيها لاحتضاني وقت عودتي وكأنني ما ابتعدت عنها، فلا أحتاج إلى الاعتذار أو التبرير، فهي تلتمس لي الأعذار مثل الوطن الذي دومًا ما ينتظر أبنائه بالخير دون أن ينتظر منهم شيئًا.

خاتمة تعبير عن وصف شخصية صديقتي

صديقتي الغالية مهما حاولت وصفك والحديث عنك لن أجد العبارات والكلمات التي تعطيك قدرك العظيم في قلبي وحياتي، ولكِ وعد مني سأظل أوفي به ما حييت، سوف تبقين أقرب الصديقات إلى قلبي ولن يأخذ أحد مكانك أو ينافسك في حياتي، حتى وإن طال الوقت وفرقت بيننا المسافات، سيظل قلبي باقٍ على العهد، وإني دائمًا أدعوا الله لك بالسعادة والخير والبركة في كل أمرك.

تعبير عن وصف شخصية صديقتي بالانجليزية

صديقتي المفضلة بيت فسيح أبيض الجدران مثل قلبها النقي، هي من يفهمني قبل أن أبدأ الحديث، وتجيب وكأن لساني هو من ينطق بصوتها، هي القريبة من أهلي وحبيبة أني التي دومًا ما يسبق دعاء أمي لها بالفرح والسعادة والرزق دعائها لي، وهي من لم أجدها يومًا تنس مناسبة أو ذكرى سعيدة بالنسبة لي إلا وتعطيني من الكلمات الحلوة الرقيقة باقة من الزهر ذو العطر الفواح، تخبرني بها أن ما أشعر به من فرح تشعر به مثلي، وفي وقت حزني وألمي لا تفارق يدها كتفي.
My best friend is a spacious house white the walls are like her pure heart, she is the one who understands me before I start talking, and she answers as if my tongue is the one who utters her voice, she is the closest to my family and the lover of me who always precedes my mother’s prayer for her with joy, happiness and sustenance her prayers for me, and she is the one who I never found Forget an occasion or a happy memory for me unless you give me sweet, kind words a bouquet of flowers with a fragrant fragrance, telling me that the joy I feel is the same as me, and in the time of my sadness and pain, her hand does not leave my shoulder.
ولطالما مررت بمواقف كنت أميل بها للعزلة والابتعاد عن الجميع، وهي الوحيدة التي لم تستسلم لرغبتي تلك لأنها كانت تعلم أني في قرارة نفسي أحتاجها في كل لحظة ووقت لأنها هي من تخفف عني وطأة أحزاني وضيقي، وفي أوقات خجلي كانت تشدد بيدي وتتحدث بلساني بأفضل الكلام ولها يرجع الفضل بعد الله وأمي في كل ما حققته من نجاح في الحياة.
I have always gone through situations in which I tended to isolate and stay away from everyone, and she is the only one who did not give in to my desire because she knew that I needed her in every moment and time because she was the one who relieved me of my sorrows and distress, and in times of my shame she would tighten my hand and speak my tongue with the best words and her Thanks to God and my mother for all the success I have achieved in life.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق