الفرق بين الجوجيتسو اليابانية والبرازيلية .. وفوائدها للجسم

كتابة: ماريان ابونجم آخر تحديث: 28 نوفمبر 2021 , 15:09

ما هي رياضة الجوجيتسو

تعتبر جيو جيتسو التقليدية واحدة من أعرق الفنون الدفاعية عن النفس، حيث تعود اصولها لما قبل عام 780 م وحتى 1200 م، ووصولاً لأوائل القرن الثالث عشر الميلادي، تم ممارسة الجوجيتسو كنوع من حركات الساموراي للدفاع عن الذات ضد المعارضين الحاملين للسلاح ومعهم المدرعات بساحة الحرب إذا فقدوا أسلحتهم الرئيسية.

وفي اثناء فترة إيدو بالقرن السابع عشر في اليابان، أرتفعت شعبية فنون القتال اليدوي كالجوجيتسو، وفي هذه الفترة تقريبًا، شرعت فنون المصارعة هي تسمى بصورة مجتمعة باسم jujutsu، في نهاية القرن التاسع عشر، قام لاعب للجوجتسو واسمه جيجورو كانو وقد عدل الفن وركزه في الأغلب على رميات وطلبات جيو جيتسو، أطلق على هذه الفنون القتالية الجديدة اسم “كودكان جودو” وتم دراسة الرياضة بمعهد كودوكان بطوكيو، وبهذا ولدت هذه الرياضة الحديثة.[2]

الفرق بين الجوجيتسو اليابانية والبرازيلية

  • حدث تطوير بكل من الجوجيتسو اليابانية والجوجيتسو والبرازيلية عن حركات الساموراي اليابانية القديمة، وكان هذا من جوانب كثيرة، الجوجيتسو اليابانية هي أصل الجوجيتسو البرازيلية.
  • على مدار العديد من القرون، تم تبسيط الأساليب التي يقام بها بالساموراي وجعلها أكثر أمان لأن الطلاب لم يرجعوا يريدوا القيام بما تعلموه في ساحة القتال خلال ارتداء الدروع الواقية للجسم وحمل كاتانا.
  • كان على الصالات الخاصة بالجوجيتسو أيضًا أن تبتعد عن التدريب بالرميات التي كانت تسعى لكسر رقبة الطرف الاخر، وهذه مشكلة ترتبط بالمسؤولية إلى حد كبير.
  • أكبر فرق بين الجوجيتسو البرازيلية واليابانية هو العمق الشامل في المواد المشتملة عليها كل نمط.
  • يشتمل الجوجيتسو اليابانية المصارعة ومعها كل من الأسلحة والكاتا أو الحركات الملازمة التي تسعى إلى وضع الانضباط والتقنية.
  • يقوم الطلاب بممارسة الجوجيتسو في اليابان من خلال العديد الرميات المتنوعة والأساليب المذهلة التي لها أصول خاصة بفنون الدفاع عن النفس الأخرى كالكاراتيه، كما أن هناك العديد من الاشياء لتعلمها في الجوجيتسو اليابانية.
  • أما الجوجيتسو البرازيلي هي مثل الجودو فتعتبر شبيهه لها لحد كبير، والهدف منها كل من المنافسة والقتال الرياضي، مع تركيز أكثر على الفن بالرياضة، فقد يوجد بعض من فعاليته شكل من أشكال الدفاع عن الذات.
  • الجوجيتسو البرازيلي يضع كل من نظام وقواعد تسجل كل التقنيات الأكثر شهرة في التدريس والممارسة.
  • يركز الجوجيتسو البرازيلي أيضًا بشكل رئيسي على تقنيات القتالية الأرضية، والتي تنبع من رغبة العائلة المؤسسة للعبة في تطوير صورة من صور فنون الدفاع عن الذات لا تقوم على حجم الجسم والقوة المفرطة.
  • وقد يختلف بين الجوجيتسو البرازيلي عن الجودو في أن يقوم على وضع التثبيت، وأن تركيز الجودو يكون بالرميات والتمريرات.
  • يحظى الأشخاص الأصغر في الحجم الذين تم تدريبهم على الجوجيتسو البرازيلي بميزة قوية على المهاجمين غير المدربين الذين الأكبر حجمًا، ولكن فقط إذا استطاعوا من توقيعهم على الأرض، للقضاء على الحجم من المعادلة، يجب أن تصل حتى الأرض، الأمر الذي قد يتطلب قدر من الوقت .
  • تتيح الجوجيتسو اليابانية للطلاب أن يتعلموا مجموعة كبيرة من التقنيات والأساليب القتالية، لأنها لا تقوم فقط على كل من المصارعة الأرضية والجنيه.
  • تحافظ الجوجيتسو اليابانية على الكثير  من الجوانب التقليدية للرياضة وهي أكثر شدة من الجوجيتسو البرازيلية.
  • يتعلم طلاب الجوجيتسو اليابانية أساليب للضرب والرمي والقتال وقد لا يدخلون في الكثير من جلسات المصارعة الفردية.
  • تسمح الضربات والرمي والأقفال التي يتم تدريسها بالشكل الياباني بالتخلص بشكل أسرع من التهديد. لا يزال ضباط الجيش وضباط إنفاذ القانون اليابانيون يمارسون الجوجيتسو حتى الآن.
  • بصورة عامة، تبقى الجوجيتسو اليابانية هي الأكثر تركيزًا في فنون الدفاع عن النفس، ولكنها لا تنهي تمامًا تأثير اللعب بالحجم بشكل أساسي في القتال.
  • تأخذ الثقافة دورًا هاماً في الاختلافات ما بين نمطي الجوجيتسو، فأن البرازيل دولة محبة للمرح، وللاسترخاء، ولكن  اليابان تقليدية للغاية.
  • ونتيجة لهذه الاختلافات، فإن تدريب الجوجيتسو البرازيلية يعتبر أقل كثيراً في الرسمية عن الجوجيتسو اليابانية.[1]

فوائد الجوجيتسو البرازيلية للجسم

1. لياقة كامل الجسم

الجوجيتسو البرازيلي يعتبر تمرين لكل الجسم ويرفع من لياقتة من وظيفية الجسم، ويتسبب التدريب للحركات للمنطقة العلوية والسفلية من الجسم بشكل يومي يجعل القيام بالأنشطة اليومية أبسط وأسهل، ومع مضي الوقت، سيشعر الشخص بتغير بجسمه مع الممارسة وفي النهاية، سيظهر أيضًا هذه التغيير في الشكل الجسمي.

2. تحسين القدرة على التحمل

تشتمل أنشطة التحمل المعروفة مثل الجري وركوب الدراجات والسباحة، لكن هذه ليست الرياضة الوحيدة التي متاح عن طريقها تحسين القدرة على التحمل، فالجوجيتسو البرازيلي يعد طريقة حديثة وممتعة متاح عن طريقها تحسين القدرة على التحمل الهوائية، دون الاحتياج إلى جهاز الجري، في الحقيقة، يعد الجوجيتسو البرازيلي هو نشاطًا هوائيًا ولا هوائيًا، لذا هو ممتع في فوائده الصحية للقلب والتنفس.

3. زيادة القوة

أن حمل الأثقال ليس الرياضة الوحيدة التي يمكن عن طريقها زيادة القوة، الجوجيتسو  البرازيلي يعتبر وسيلة فعالة لتكوين القوة، والمتدرب لن يحتاج حتى إلى التقاط أي أثقال حديدية، يشتمل تمرين الجسم شاملاً الذي تحصل عليه الجسم من الجوجيتسو البرازيلي العديد من لعب المصارعة، والتي تنشأ القوة في كل أنحاء الجسم، وهناك البعض يقوموا بممارسة كل من الجوجيتسو البرازيلي مع رفع الأثقال في خلال تدريباتهم، ولكن يمكن تطوير القوة الجسدية عن طريق تدريبات فنون الدفاع عن النفس بذاتها.

4. زيادة المرونة

ممارسة الجوجيتسو البرازيلي، قد تكون من خلال حركات يومية نقوم بها دون معرفة، وفي النهاية تقوم هذه الأنماط الحركية الجديدة والمختلفة في زيادة المرونة الجسدية، قد يأخذ الأمر بعض من الوقت ليتطور، لهذا إذا كنت بدء الشخص للتو مع الجوجيتسو البرازيلي مع الوركين والكتفين الضيقين، يحدث فرق ولكن في وقت طويل، ومع مضي الوقت، سيكتسب الجسم المرونة ويكون أكثر كفاءة في الحركة أيضًا.

5. تعزيز الطاقة

تتسبب رفع الانشطة البدنية اثناء النهار إلى رفع الطاقة، قد يبدو الأمر غير منطقي ، لكن التدريب يمكن أن يعطي المزيد من الطاقة للتدريبات الخاصة بالجسم، فقط يجب التأكد من أن يتم أخذ وقتًا للتعافي جيدًا بين التدريبات الرياضية والحصول على قسط وافي من النوم كل مساء.[3]

فوائد الجوجيتسو اليابانية للجسم

  • تعليم قيمة العمل الجاد: حين يبدأ في التقدد بالتدريبات بحسب رغبة المتدرب، سيلاحظ أنه كلما قام بالمزيد من الوقت في التريض، سيأخذ وقتًا أطول حتى يخسر ما تعلمه، وكلما تعلم الخسارة ستكون أقل وأقل، وبعد هذا يجب أن يخصص المزيد من الوقت في النجاح في النهاية ضد هؤلاء الذين لم يكن لهم قدرة على هزيمتهم من قبل.
  • تعزز من المثابرة والعزيمة: في الأشهر القليلة في البداية، قد يشعر البعض بالإحباط الشديد ويشعرون أن لم يحقق أي تقدم، ولكن هذا غير صحيح مع الاستمرار والمدوامة على التدريبات ستكون الأمور أفضل وأكثر متعة.
  • تحث على مواجهة المخاوف: الخوف من التعرض لأي أذى جسدي هو شعوراً قوياً تمنع الكثيرين من ممارسة الكثير من الأنشطة ارلائعة في الحياة، فكل من الجودو والجيوجيتسو لا يعدون حقاً أنهما رياضتان قتاليتان ولكن فالألم جزء من اللعبة.[4]
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق