تحليل شخصية محبي الورد

كتابة: ماريان ابونجم آخر تحديث: 31 ديسمبر 2021 , 19:03

ما هو تحليل شخصية محبي الورد

  • تحليل محبي زهور الأوركيد: هم يحظوا بحياة من الفخامة، فهذه الأزهار الغريبة للبعض تعتبر من أجمل الورود ، غالبًا ما يأتي هذا الجمال بإضافة جمالية لمحبه، كما يمكن أن يكون محب الاوركيد مزاجيًا نوعاً ما، إذا كان هناك عنصر ما خارج عن روتينه المعتاد، فقد يرفض المشاركة والتعاون وسيحجبون جمالهم الداخلي عن من حولهم.
  • عشاق زهور التوليب: هم سريعوا الارضاء، إذا كانت زهور التوليب هي الأزهار المفضلة، فهؤلاء الأشخاص يتسموا بالإيجابية بشكل لا يعقل، كما أنهم أشخاص هادئين، ولديهم الكثير من الأصدقاء المقربين، كما أن سيحظوا بحياة مثل التوليب كلها سعادة فهذه الزهرة تتفتح تمامًا للحياة بعد شروق الشمس.
  • محبي زنابق الكالا: هي تدل على القوة والصمت وهو مثالي في علاقات العشق، كما تعرف ورود زنبق كالا أنها ذات شكل بسيط لذا محبيها يسيروا بنهجًا أقل تعقيداً في الحياة، كما أن هذه الزهور لا تحتاج إلى رعاية دائمة، وهذا بعكس الزهور الأخرى التي تحتاج للاهتمام الدائم، فإن باقة من زنابق الكالا تعطي لأي غرفة الكثير من الجمال البسيط مثل صورة الظلية البسيطة، محبي زنبق الكالا لا يحبون الضجيج ويحبون القوة والحيوية دون مساعدة كبيرة، كما أنها رمز للقوة المرنة والأناقة العصرية.
  • عشاق الورد التقليدي: هم أشخاص متطورون ولهم لمسة شائكة، سواء كانوا من محبي الزهور من اللون الأبيض أو الأحمر أو أي لون آخر من الورود، فإن هذه الورود دليل على الشخصية ورومانسية، كذلك يمكن أن تحكم على الغير دون خطأ، ويعتبروا الورود أنها المدافع قوي عن النفس، ويعرفوا محبيها أنخهم يمكن أن يحموا أنفسهم والأشواك دليل على هذا، فإذا تم التعامل مع هؤلاء الأشخاث بقسوة شديدة، فإنهم يجرحون الطرف الأخر فوراً، لذا يجب التعامل مع هؤلاء بأقصى درجات الاحترام والرعاية.
  • محبي ورود الغردينيا : هم أشخاص يتجنبون الاحتكاك مع الأخرين، كما أنه من الصعب إرضائهم، قد يحتاج محبون الغردينيا إلى التحقق من مواقفهم أولاً قبل أن يقوموا بإبعاد الآخرين.
  • عشاق زهزر الأيرس: محبي زهرة الأيرس هم دوماً مبدعون، ويكونوا على الأرجح من النوع الإبداعي المحب للفن، كما يستمعوا كونهم مصدر إلهام للأخرين، يحبون التأمل سرًا في الاعمال الفنية التي للآخرين، كما كانت الأيرس سبب إلهام لكثير من الفنانين على مر العصور وفي وقت ما كانت رمز للملكية.[1]

ماذا يعني الورد للرجال

يعتبر الرجل أنه حين يعطي للمرأة زهرة جميلة، فهو دليل قور على أنه يحبها، هناك طرق متنوعة يمكن للورود أن تصمم به بحيث يكون لها مظهر خارجي يشير إلى الرسالة التي يعنيها الرجل، على سبيل المثال يقوم البعض بإدخال ألوان معينة من الزهور مع بعضها ومع لفائف بخامة معينة لإبراز المشاعر وتوضحها.

عندما يعطي الرجل للمرأة زهرة، فإن هذا يعني لبعض أخر من الرجال أنه يخبرها أنها جميلة من خلال باقة ورد معبرة وحيوية، وبالأخص أن الزهور الطبيعية جميلة ولها أشكال رائعة وألوان ساحرة، لذا، عندما يتم إهداء المرأة الورود، فهذا يعني أنها مرأة ساحرة الجاذبية وتبدو جميلة بأعين الرجل، إحدى الطرق التي يمكن عن طريقها يحفيز الرجل المرأة على حبه أكثر وتعزيز عواطفهما هي أن يقول لها أنها جميلة وإعطائها الزهور كهدية مثالية للقيام بهذا، هناك بعض الزهور الجذابة التي تلعب هذا الدور بشكل فائق التأثير.

وحين يحرص الرجل على إعطاء المرأة ورود فهي تعتبر طريقة مؤكدة للتأكد من وجود شيء ما في داخله نحوها، باستمرار يدل الورد عن الحب والمشاعر النبيلة، في بعض الأحيان قد تحدث أشياء تشعر المرأة بالضعف وتشعر وكأنها غير محبوبة من الرجل، لذا توقر الزهور في المنزل أو غرفة النوم من قبل زوجها، فإن هذا يشعل الحب بينهم مرة أخرى، كما يذكرهم بأنهما عاشقان وأن الزهرة هي علامة الحب طويلة الأجل مثل خاتم الزواج، الزهرة ستبقى هي علامة الحب والعلاقة التي لا تذبل.[2]

ماذا يعني الورد للمرأة

  • رمز للجمال: أن النساء هم من أجمل ما خلق الله، وقد جمال المرأة دوماً هو مصدرًا قويًا للإلهام في كل من الأدب والإبداع والفن على مدار السنين السابقة من التاريخ السابق، ومن الصعب أن يوجد بديل أجمل من المرأة للإلهام ولكن إذا تمعنا بالتفكير لحد ما في التفكير يمكن أن يخطر ببالنا الزهور، وقد تكون البراعم المتفتحة الجميلة والصغيرة هي هي مجاملة تعكس جمال المرأة.
  • يعبر الورد بالكثير حتى لو كان عدده القليل جداً: واحدة من النواحي الرائعة للمرأة هي طبيعتها، فمن الجميل أن يعبر عن هذا الجمال بالورود، فحين تهدى المرأة الزهور لشخص ما بالأخص للنساء، فإنهن يعبرن عن الكثير من مشاعرهن تجاه من يحبون، وقد تقول ألوان الزهور التي تهدى للمرأة الكثير عن مشاعر الطرف الأخر والتي تفهمها المرأة وتبتهج بهم في قلبها.
  • يعطيها إحساس بالتمييز: تعرف الأزهار بأشكالها المميزة، فحين تتلقى الفتاة الزهور في مكان عملها مثلاً، فإنها تصبح أكثر حيوية ونشاط بالمكان، هدية من الزهور يمكن أن تعبر عن حقيقة أنها شخصية مميزة جدًا للدى الآخرين، هذا هو الشعور الذي تحبه النساء أكثر من الرجال، لا عجب أنه لا توجد هدية تؤثر على النساء أكثر من الورود.
  • الإحساس بالرومانسية: النساء بالتأكيد أكثر حباً للرومانسية حين يتعلق الأمر بحبيبهن، هذا هو أحد الأسباب الأساسية التي تجعلهن يشعرون بالعاطفة تجاه الزهور، كما أن مجموعة من الزهور هي واحدة من أكثر الهدايا الرومانسية التي يمكن تقديمها للسيدات، هذا هو السبب في أنهن مغرمات جدًا بالزهور في كل مراحلهم العمرية.
  • حب العطور: مشاهدة الزهور وشم عطرها مرتبطة دوماً بشعور جميل، سواء للرجال أو للنساء فلكل منهم عطورهم المفضلة، ويعتبر عطر الزهور هو فئة العطور الأكثر رقة ويمكن أن يتماشى تمامًا مع النساء، هذا الانجذاب الطبيعي للزهور يجذب السيدات بشكل كبير مما يجعلهن يشعرن بالرضا.[3]

دلالات ألوان الزهور

  • الزهور الزرقاء

أن درجات اللون الأزرق الفاتح تعمل لتهدئة أن قلق وخوف، يمثل اللون الأزرق السلام والانفتاح والنقاء، كما أن تريبت الأزهار المنعشة المليئة باللون الأزرق كونه منعشًا للقلق، كما تحرص دوماً محلات الزهور علة وجود تنسيقات بها الزهور الزرقاء.

  • الزهور الوردية

تعتبر الزهور الوردية رمز للنعومة والحنان والسعادة، بصرف النظر عن شكل الورد، بدايةً من البراعم الصغيرة النامية في الحديقة الوردية اللون وحتى البتلات الكبيرة الرقيقة والمفتحة الوردية في إزهار تام، فإن الأزهار الوردية ترمز للشباب والبراءة والفرح.

  • زهور أرجوانية

هذا اللون يرتبط بلون الملوك والاحتفالات، تمثل الورود الأرجوانية كل من الكرامة والفخر والنجاح، سواء تم كانت بمفردها أو في صحبة جريئة من الأشكال الكثيرة أو المختلطة مع درجات اللون مما يعيطي إحساس بالعمق والتباين، فإن الترتيب المليء بالزهور الأرجوانية يعطي شعور بالإنجاز والإعجاب.

  • الزهور الحمراء

هناك طاقة لا يمكن تخيلها فيها اللون الأحمر، وهذه الطاقة لديها المقدرة على تحويل زهرة متواضعة لزهور فاخمة وجميلة، تمثل الزهور الحمراء كل من الرغبة والقوة والحب الرومانسي، مع الجمال والشجاعة والحرية.[4]

الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق