تصنيف الهرمونات حسب التركيب الكيميائي

كتابة: علا علي آخر تحديث: 01 ديسمبر 2021 , 07:01

ما هي الهرمونات

الهرمونات عبارة عن جزيئات تحمل التعليمات من أكثر من اثنتي عشرة غدة صماء وأنسجة لتنقلها إلى الخلايا في جميع أنحاء الجسم .

ويمتلك البشر حوالي 50 نوعًا مختلفًا من الهرمونات، والتي تختلف في بنيتها وعملها واستجابتها، وهي تتحكم يتحكم في مجموعة متنوعة من العمليات البيولوجية بما في ذلك نمو العضلات ومعدل ضربات القلب ودورات الحيض والجوع.

وتنتقل الهرمونات في جميع أنحاء الجسم بحثًا عن الخلايا المستهدفة، إما عبر مجرى الدم أو عبر السوائل الموجودة حول الخلايا.

وبمجرد أن تجد الهرمونات خلية مستهدفة ، فإنها ترتبط بمستقبلات بروتينية معينة داخل الخلية أو على سطحها وتغير نشاط الخلية تحديدًا.

يقرأ مستقبل البروتين رسالة الهرمون وينفذ التعليمات إما عن طريق التأثير على التعبير الجيني أو تغيير نشاط البروتين الخلوي، وينتج عن هذه الإجراءات مجموعة متنوعة من الاستجابات السريعة والآثار طويلة المدى.

وتتنوع الهرمونات من حيث نطاق الخلايا التي تستهدفها.

ويمكن أن ترتبط بعض أنواع الهرمونات بمستقبلات متوافقة موجودة في العديد من الخلايا المختلفة في جميع أنحاء الجسم.

لكن هناك هرمونات أخرى تكون أكثر تحديدًا حيث تستهدف مجموعة قليلة من الأنسجة أو نسيج واحد على سبيل المثال ، هرمون الاستروجين والهرمونات الجنسية الأنثوية ، يمكن أن تنظم الوظيفة من خلال الارتباط بمواقع مستقبلات هرمون الاستروجين الخاصة في خلايا الرحم والثدي والعظام.

أيضًا يمكن للخية الواحدة في الجسم أن تكون مستهدفة من العديد من الجزيئات التنظيمية المختلفة. على سبيل المثال ، نفس خلايا الرحم والثدي والعظام التي تقبل هرمون الاستروجين ، تحتوي أيضًا على مستقبلات هرمون البروجسترون والأندروجين والجلوكوكورتيكويد وفيتامين د وفيتامين أ.

ولفهم طريقة عمل الهرمونات تم تصنيفها بعدة طرق مختلفة، منها يتم تصنيف الهرمونات بعد طرق هي:

  • حسب طريقة انتقالها في الجسم
  • وتركيبها الكيميائي
  • وقابلية الذوبان في الدهون أو الماء [1]

تصنيف الهرمونات حسب طريقة انتقالها

ومن حيث طريقة انتقال الهرمونات يتم تقسيم الهرمونات إلى :

Paracrine تأشير نظير صماوي

والهرمونات التي تنتمي لتلك الفئة تنتقل  تلك الهرمونات على الخلايا المجاورة.

حيث يتم إطلاق الهرمونات في السائل بين الخلايا (السائل الخلالي) وتنتشر إلى الخلايا المستهدفة القريبة

autocrine  الإشارات الاستبدادية

تسمى الهرمونات التي تؤثر على الإفرازات أو العمليات الأخرى التي تتم على نفس الخلايا التي أفرزتها اسم Autocrine signaling إشارات استبدادية.

autocrine   الإشارات المشبكية

الإشارات المشبكية هي الأكثر تخصصًا فهي تحدثبين الخلايا العصبية (الخلايا العصبية التي تشكل الجهاز العصبي) وبين الخلايا العصبية وخلايا العضلات ، مما يسمح للخلايا العصبية بالتحدث مع بعضها البعض والتحدث مع العضلات .

synapse التشابك العصبي

وفي هذا النوع من الإشارات تنتقل الهرمونات التي يتم إطلاقها في مجرى الدم من خلايا الغدد الصماء والخلايا الخاصة في منطقة ما تحت المهاد (خلايا إفراز الأعصاب) في جميع أنحاء الجسم بحثًا عن الخلايا المستهدفة.

وتشبه هذه الهرمونات الإشارات التلفزيونية من حيث أنها تبث في كل مكان ولكن لا يمكن التقاطها وقراءتها إلا بواسطة خلية بها مستقبل أو هوائي مناسب للهرمون.

وهذا يعني أن هذا النوع من الانتقال هو نوع عالمي ينتشر في الجسم بأكمله، أما الأنواع الثلاثة الأولى فإنها محلية الانتشار.

تقسيم الهرمونات من حيث التركيب الكيميائي

إن التركيب الكيميائي للهرمون أو الهيكل الكيميائي هو الذي يحدد إذا ما كان هذا الهرمون يفضل أن يكون محاط بالماء أم محاط بالدهون (قابل للذوبان في الماء أو الدهون)، وبناء على ذلك يتم تحديد، إذا كان:

  • الهرمون ينتقل في الدم وحده أو مرتبطًا ببروتين.
  • إذا كان الهرمون سيرتبط بمواقع المستقبلات خارج الخلية المستهدفة أو داخلها (يمكن للهرمونات القابلة للذوبان في الدهون الارتباط بكليهما بينما ترتبط الهرمونات القابلة للذوبان في الماء عادةً بالخارج).
  • كيف يتم تكسير الهرمون (التمثيل الغذائي للهرمون).

وتوجد ثلاثة هياكل كيميائية للهرمونات هي:

مشتقات الأحماض الأمينية (هرمونات مونوامين)

هي جزيئات قابلة للذوبان في الماء مشتقة من الأحماض الأمينية (اللبنات الأساسية للبروتين)، ويتم تخزين هذه الهرمونات في خلايا الغدد الصماء لحين الحاجة إليها.

وتعمل عن طريق الارتباط بمستقبلات البروتين الموجودة على السطح الخارجي للخلية، ويقوم الارتباط بتنبيه جزيء المرسل الثاني داخل الخلية الذي ينشط الإنزيمات والبروتينات الخلوية الأخرى أو يؤثر على التعبير الجيني، ومن أمثلتها الإبينفرين.[2]

هرمونات بيبتيد

تتكون هرمونات الببتيد من سلاسل قصيرة من الأحماض الأمينية، مثل الفازوبريسين ، التي تفرزها الغدة النخامية وتنظم التوازن الأسموزي، أو من السلاسل الطويلة، ومن أشهر اسماء الهرمونات التي تذوب في الماء وتنتمي لهرمونات الببتيد الأنسولين وهرمون النمو والبرولاكتين وهرمونات البولي ببتيد الأخرى القابلة للذوبان في الماء، والتي تتكون من سلاسل طويلة من الأحماض الأمينية، و يتراوح طولها من عدة إلى 200 حمض أميني.

ويتم تخزينها في خلايا الغدد الصماء لحين الحاجة إليها لتنظيم عمليات مثل التمثيل الغذائي والرضاعة والنمو والتكاثر.

أيضًا تحتوي بعض هرمونات الببتيد على سلاسل جانبية للكربوهيدرات ويطلق عليها بروتينات جليكو ، مثل الهرمون المنبه للجريب، وجميع هرمونات الببتيد محبة للماء (قابلة للذوبان في الماء).

هرمونات مشتقة من الدهون

يتم إنتاج الهرمونات المشتقة من الدهون والفوسفوليبيد من الدهون مثل حمض اللينوليك وحمض الأراكيدونيك.

وتسمى هرمونات الستيرويد وهي جزيئات تذوب في الدهون مصنوعة من الكوليسترول، من بين هذه المجموعات الثلاث الرئيسية للهرمونات الجنسية: الإستروجين والأندروجين والبروجسترون. يصنع الذكور والإناث الهرمونات الثلاثة لكن بكميات مختلفة، وتنتقل الستيرويدات إلى نواة الخلية ، وترتبط بمستقبلات وجينات معينة وتحفز الخلية على صنع البروتينات.

أيضًا هرمون التستوستيرون من هرمونات السيترويد وينتج بشكل أساسي في الخصيتين ويلعب دورًا رئيسيًا في تطوير الجهاز التناسلي الذكري.

Eicosanoids  الإيكوزانويد هي أيضًا أحد أمثلة الهرمونات الدهنية المشتقة من الأحماض الدهنية في غشاء البلازما، لكن على عكس الهرمونات الأخرى ، لا يتم تخزين الإيكوسانويدات في الخلية لكن يتم تصنيعه حسب الحاجة، حيث أن له وظائف عديدة منها على سبيل المثال أنه ينظم إحساسنا بالألم.[1]

الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق