مميزات وعيوب السيارات الكهربائية

كتابة: Sana Mallah آخر تحديث: 30 نوفمبر 2021 , 22:55

السيارات الكهربائية

مع حظر السيارات التي تعمل بالبنزين والديزل المخطط لها في المستقبل، يخطط العديد من الأشخاص إلى التبديل إلى السيارات الكهربائية، ومن الواضح أن هذا الأمر يمثل تغيير كبير للعديد من الأشخاص نظرًا لوجود بعض الاختلافات الرئيسية بين أنواع السيارات.

تزداد شعبية السيارات الكهربائية بسرعة في الوقت الحالي، تقدم معظم الشركات المصنعة موديل كهربائي واحد على الأقل في مجموعتها مع استمرار توسع شبكة شحن السيارات أيضًا من أجل السهولة.

ولكن ما الذي يدفع الناس إلى شراء السيارات الكهربائية؟ في الواقع إن التقدم التكنولوجي يجعل السيارات الكهربائية خيارًا أكثر جاذبية، بالطبع لا تزال هذه التكنولوجيا باهظة الثمن، لذلك تكون أسعار السيارات الكهربائية أعلى من نظيراتها التي تعمل بالبنزين، ولكن تستحق السيارات الكهربائية المال لأنها تعتبر صديقة للبيئة.[1]

هل يستحق شراء سيارة كهربائية

تقدم السيارات الكهربائية العديد من الفوائد، ولكن لها أيضًا بعض العيوب عند مقارنتها مع السيارات الأخرى التي تعمل بالبنزين، ويحتار العديد من الأشخاص عند اتخاذ قرار بشراء سيارة جديدة حول نوع السيارة المناسبة لهم من بين السيارات الكهربائية بالكامل أو سيارات الهايبرد أو سيارات البنزين .

مع ارتفاع أسعار البنزين والديزل، لم هناك وقت أفضل من أجل شراء سيارة كهربائية من الآن، وعلاوًة على ذلك، ليس هناك شك في أن السيارات الكهربائية ستوفر للشخص المال على المدى الطويل.[2]

قد يرغب بعض الأشخاص في الانتظار بضع سنوات قبل أن ينخفض سعر السيارات الكهربائية، ومع ذلك، فإن الأشخاص الذين يستطيعون شراء واحدة، فإن السيارة الكهربائية هي الخيار الذكي وذلك بفضل عدم وجود انبعاثات من العادم وانخفاض تكاليف الصيانة كما أنها صديقة للبيئة لذلك فهي تعد الخيار الأفضل.

 إذا كنت تفكر في شراء سيارة كهربائية، من الأفضل معرفة المزيد من التفاصيل عن السيارات الكهربائية مثل اسماء السيارات الكهربائية في السعودية أو حسب الدولة الموجود فيها الشخص بالإضافة إلى مميزاتها وعيوبها.

مميزات السيارة الكهربائية

  • السيارات الكهربائية صديقة للبيئة

السبب الرئيسي في كون السيارات الكهربائية جيدة، وعلى الأرجح النوع الأول المذكور من المركبات الكهربائية، هو حقيقة أن تأثيرها البيئي أقل ضررً بكثير من تأثير السيارات التي تعمل بالبنزين، بسبب عدم وجود محرك احتراق داخلي في السيارة الكهربائية مما يعني عدم وجود انبعاثات من العوادم، وهو عامل مهم للغاية عند معرفة أن السيارة النموذجية العادية ينبعث منها حوالي 4.6 طن متري من غاز ثنائي أكسيد الكربون سنويًا.

لا يعني هذا بالضرورة أن المركبات الكهربائية لها انبعاثات صافية صفرية، تصنيع السيارات الكهربائية ما يزال يحتوي على بعض التأثيرات السلبية على البيئة على الرغم من أن بعض الشركات المصنعة للسيارات تبحث عن طرق من أجل جعل السيارات الكهربائية محايدة تمامًا للكربون، تتضمن شبكة الكهرباء المستخدمة لشحن المركبات الكهربائية أيضًا الوقود الأحفوري، على الرغم من إمكانية استخدام الطاقة النظيفة والمتجددة مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح لشحن السيارة الكهربائية، مما يؤثر حقًا على البصمة الكربونية الشخصية.

  • السيارات الكهربائية موفرة للمال

بما أن المركبات الكهربائية لا تحتاج إلى البنزين، فهي توفر تكاليف الوقود تمامًا، يتم تصنيف السيارات التي تعمل بالبنزين والديزل من خلال عدد لترات الوقود التي تستخدمها لكل 100 كيلومتر، في حين يتم تصنيف السيارات الكهربائية على أساس عدد الكيلوواط في الساعة التي تستخدمها لكل 100 كيلومتر، إن التوفير الذي يمكن تحقيقه من السيارات الكهربائية كبير، حيث يمكن شحن السيارة الكهربائية بالطاقة الشمسية فقط من الألواح الشمسية ومن ثم تشغيل السيارة الكهربائية مجانًا.

  • السيارات الكهربائية عالية الأداء وقليلة الصيانة

تحتوي المركبات الكهربائية على أجزاء متحركة أقل بكثير مقارنًة مع السيارات التي تحوي على محرك الاحتراق الداخلي التي تعمل بالبنزين، مما يعني أنها تتطلب القليل من الصيانة، تتطلب البطارية والمحرك والأجهزة الإلكترونية المرتبطة بها صيانة دورية منتظمة  كما أن هناك كمية أقل بكثير من السوائل مثل زيت المحرك للقلق بشأنها، تستخدم المركبات الكهربائية أيضًا تقنية لتوليد الطاقة تسمى الكبح المتجدد التي تؤدي إلى إطالة عمر الفرامل نظرًا لأنها تقلل من تآكل الفرامل، والنتيجة هي انخفاض كبير في تكاليف الصيانة طويلة الأمد.

عيوب السيارات الكهربائية

  • السعر

بسبب انخفاض الطلب على السيارات الكهربائية وقلة انتشارها نسبيًا، لا تزال هذه السيارات باهظة الثمن مقارنًة مع أنواع السيارات الأخرى، حيث تحب الشركات المصنعة للسيارات عادًة استعادة بعض الأموال التي تنفقها على البحث والتطوير، ولكن السبب الرئيسي وراء ارتفاع السعر هو أنه نظرًا لوجود كميات أقل من أجزاء المحركات الكهربائية الأساسية المصنعة مثل البطارية والمحرك فإن تكلفة تصنيعها تكون أعلى من ذلك بكثير، وفي الواقع تعد حزمة البطاريات هي أغلى جزء في السيارة الكهربائية، وعند انخفاض سعر تصنيع البطاريات سوف ينخفض سعر المركبات الكهربائية أيضًا إلى الحد الذي تصبح فيه قادرة على المنافسة بشكل مباشر مع سيارات البنزين.

  • المدى

واحدة من المشاكل الملحوظة في السيارات الكهربائية هي قلة المدى، على سبيل المثال، إلى أي مدى يمكن للسيارة الكهربائية السفر بالكيلومترات باستخدام بطارية مشحونة بالكامل، تتميز سيارة تسلا موديل اس بلايد بلس الكهربائية Tesla Model S Plaid + بمدى يبلغ حوالي 837 كيلومتر من شحن مرة واحدة، وبالنظر إلى المركبات التجارية الأخرى التي تقطع حوالي 44.8 كيلومتر في اليوم، فإن هذا المدى يعتبر أكثر من كاف من أجل تغطية تنقلات معظم الأشخاص، ومع ذلك، فإن هذا المدى لا يساوي شيء أمام ما يمكن أن تحققه سيارة تويوتا لاند كروزر برادو Toyota Land Cruiser Prado  التي تعمل بالديزل، حيث يقطع خزان الوقود سعة 150 لتر مسافة هائلة تبلغ حوالي 1898.7 كيلومتر، وعلى الرغم من أن هذه المسافة الهائلة ليست ضرورية على الإطلاق بالنسبة إلى خزان واحد، إلا أن هذا الأمر يسلط الضوء على أن السيارات الكهربائية ما تزال تحتاج إلى المزيد من التقدم فيما يتعلق بالمدى، وهذا هو أحد الأسباب الرئيسية التي تجعل السيارات الكهربائية خيارًا سيئًا بالنسبة إلى بعض الأشخاص.

  • الشحن

تستغرق السيارات الكهربائية وقتًا أطول من أجل إعادة الشحن، لذلك يمكن أن يكون تزويد سيارة تعمل بالكهرباء بالكامل مشكلة حقيقية بالنسبة إلى بعض الأشخاص، حيث يمكن أن يستغرق إعادة شحن حزمة البطارية بالكامل بشاحن مستوى 1 أو مستوى 2 ما يصل إلى 8 ساعات تقريبًا، في حين تستغرق محطات الشحن السريع حوالي 30 دقيقة لشحن البطارية بنسبة 80% من سعتها، لذلك يتعين على سائقي السيارات الكهربائية التخطيط بعناية أكبر لأن نفاد الشحن لا يمكن حله بالتوقف السريع عند محطة الوقود.[3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى