ماسكات فعاله لتهدئة البشرة الملتهبة من الحبوب

كتابة: ليمار محمد آخر تحديث: 02 ديسمبر 2021 , 17:50

تهدئه البشرة الملتهبة

من الجدير بالذكر أن بعض الأشخاص يعانون من حساسية البشرة، ففي بعض الأوقات قد يتعرضون إلى حكة الجلد ، وفي حال استمرار هذه الحكة لعدة أسابيع، فقد تتحول لتصبح مزمنة والتي يعاني منها الكثير من الأشخاص وقد تؤثر على حياتهم، وحتى يمكن تهدئة البشرة المتهيجة يجب اتباع بعض الخطوات التي تتمثل في:

  • القيام بوضع قطعة من القماش المبللة بالماء البارد أو قطعة ثلج على البشرة المتهيجة ومن ثم تركها 10 دقائق على الجلد حتى يهدأ تمامًا.
  • استخدام دقيق الشوفان ووضعه على البشرة، حيث أنه له دور كبير في تهدئة البشرة من البثور والحبوب التي يسببها مرض الجدري أو حروق الشمس.
  • القيام بترطيب البشرة بصورة مستمرة، ولكن يجب استخدام مرطب خالي من العطور.
  • يلجأ البعض إلى استعمال المخدر الموضعي مثل براموكسين.
  • استخدام المنثول أو الكالامين، ولكن يجب وضعه قبل الاستعمال في الثلاجة حتى يساعد بشكل أفضل في التخلص من تهيج البشرة.

ماسكات لتهدئة البشرة الملتهبة من الحبوب

يجب الإشارة إلى أنه يوجد عدة ماسكات يمكن اتباعها في المنزل للتخلص من الحبوب الملتهبة في الوجه ومن ضمن هذه الماسكات:

هذه الوصفة يمكن عملها كالتالي: خلط نصف ملعقة صغيرة من الكركم، بالإضافة إلى ملعقة طعام كبيرة من العسل ، والقيام بوضعه على الحبوب الملتهبة لمدة خمسة عشر دقيقة.

يعتبر الكركم من المضادات الطبيعية لالتهابات البشرة، كما يساعد بشكل قوي على تقليل هذا الالتهاب،كما يمكن تحويل الكركم إلى عجينة ووضعها على البشرة الملتهبة.

أما العسل فهو مضاد للأكسدة ومضاد للجراثيم والبكتيريا.

  • ماسك زيت شجرة الشاي

يمكن عمل هذه الوصفة عن طريق خلط قطرتين من زيت شجرة الشاي مع قناع الطين الذي يحتوي على البنتونيت الكالسيوم.

وذلك لأن  زيت شجرة الشاي يعمل كمضاد للبكتيريا والالتهابات، ولكن يجب الحذر من استخدامه بتركيز عالي فقد يؤدي إلى التهاب البشرة وتهيجها.

يعمل هذا الزيت عن طريق تعطيل الهرمونات، حيث أنه يقوم بخلق حاجز بين البشرة ومسببات التهيج.

كما يمكن مزج قطرات قليلة من زيت شجرة الشاي مع زيت ناقل مثل زيت الجوجوبا، أو زيت الزيتون، وتدليك به الاجزاء المتهيجة ولكن يجب الابتعاد عن العين، وتركه لمدة 8 دقائق على الأكثر وتدليكه بقماشة دافئة.

ماسك لتهدئة الوجه بعد إزالة الشعر

يمكن استخدام بعض الماسكات التي تساعد على تهدئة البشرة بعد القيام بإزالة الشعر:

  • الصبار: إن جل الصبار يعمل على تقليل الالتهابات التي تحدث للبشرة بعد إزالة الشعر.
  • مزج الحليب والماء والثلج: عن طريق وضع أجزاء متساوية من هذه المكونات ومزجها سويًا، ووضعها على البشرة لمدة 5 دقائق، وتكرار هذا الماسك ثلاث مرات حتي يختفي الاحمرار.
  • قناع الخيار: حيث يساعد الخيار على تخفيف الالتهاب بعد إزالة الشعر من الوجه، من خلال تقطيع الخيار إلى شرائح ووضعها مكان الالتهابات فهو يحتوي على مضادات الأكسدة التي تساعد على شفاء الجلد.
  • زيت اللافندر: فهو يشتمل على بعض الخصائص التى تعمل مطهرة ومضادة للفطريات، وإذا تم إضافته إلى كريم البشرة الخاصة بكِ يساعد في شفاء البشرة.

وأيضاً عند استخدام الشمع في إزالة الشعر قد تتعرض البشرة لبعض الالتهابات التي يمكن التخلص منها عبر:

  • القيام بتطهير الجلد، عن طريق استعمال المياه الدافئة وصابون لطيف على البشرة.
  • الكمادات الباردة، والتي تهدئ التهيجات والالتهابات التي حدثت نتيجة الشمع، عن طريق وضع منشفة مبللة بالماء البارد على مكان الإصابة.
  • ارتداء الملابس الواسعة، وذلك لمدة يومين بعد استخدام الشمع، ويجب أن تكون قطنية وليست خشنة حتى لا تزيد من الالتهابات.
  • كريم الكورتيزون، فهو يعمل على تقليل الالتهابات والتورم.
  • المرطبات التي لا تحتوي على أي عطور .[5]

نصائح لتهدئة البشرة الحساسة والملتهبة

يشير أطباء الجلدية أنه في حالة تهيج البشرة والتهابها يجب عدم خدشها نهائيًا، لأن ذلك سوف يتسبب في زيادة الالتهاب وبالتالي قد تتعرض إلى عدوى جلدية ولتهدئة البشرة الحساسة والملتهبة يمكن القيام بالآتي:

  • الاستحمام بماء فاترة والابتعاد عن الماء الساخن، وأن تكون مدة الاستحمام 10 دقائق.
  • استعمال الصابون والمستحضرات التي لا تحتوي على أي عطور حيث أنها تزيد من الالتهاب والتهيج.
  • لقد أشار أطباء الجلدية إلى ضرورة وضع الادوية التي تقلل من التهيج ومن ثم وضع المرطب على كل البشرة.
  • ارتداء الملابس القطنية الواسعة، وذلك لأن الملابس مثل الصوف والتي تحتوي على ملمس خشن تسبب التهاب البشرة.
  • حاول أن تتجنب بعض التغيرات التي تحدث في الجو، يجب المكوث في منطقة جوها بارد ذات رطوبة معتدلة، أما الأشخاص الذين يعانون من جفاف الجلد خلال فصل الشتاء، يجب عليهم استعمال مرطب البشرة.
  • البعد عن التوتر والقلق، لأنه يزيد من سوء الوضع أكثر.[1]

كيفية تهدئة البشرة وترطيبها

مما لا شك فيه أن البشرة الجافة لا تحتوي على الرطوبة اللازمة، وذلك بسبب استعمال المواد الكيميائية التي تضر البشرة، وحتى يتم التخلص من تهيج البشرة يجب الاهتمام بترطيبها بصورة دائمة، ويحتوى الترطيب على ثلاث مكونات وهم:

  • المرطبات: وهي التي تعمل على جذب الرطوبة للبشرة، مثل سيراميد، وحمض الهيالورونيك، والجلسرين، السوربيتول، والليسيثين.
  • الحواجز أو الانسدادات: مثل الفازلين، والذي يعمل كحاجز للرطوبة داخل البشرة.
  • المطريات: والتي تتضمن الزيت والماء وكذلك مستحلب والذي يعمل على منع انفصالهم، وتكون هذه المطريات أخف بكثير من الفازلين.

يجب الإشارة إلى أنه كلما كان المرطب أكثر في السمك والدهون، كانت فعاليته أكبر في الترطيب، ويعتبر الفازلين الأرخص في الثمن مقارنةً بالمرطبات الأخرى.[2]

نصائح لتهدئة البشرة الدهنية

من الجدير بالذكر أن البشرة الدهنية تحتاج إلى عناية بشكل خاص لأنها تتعرض للعديد من المشكلات ويمكن الاهتمام بها من خلال:

  • يجب استخدام المكونات التي تساعد في امتصاص الزيوت من البشرة، وهذه المكونات تكون طبيعية بحيث تساعد على الترطيب وفي نفس الوقت لا تسد مسامات البشرة، مثل طين البنتونيت، والفحم النشط.
  • لقد أشار الأطباء إلى تجنب استخدام هذه المواد لفترة زمنية طويلة حتى لا تسبب أي التهابات للبشرة.
  • الترطيب بصورة دائمة بعد استخدام الماسك، ومن أمثلة المرطبات للبشرة الدهنية حمض الهيالورونيك أو السيراميد.[4]
الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق