مميزات وعيوب مخطط باريتو .. وأمثلة عليه

كتابة: دينا محمود آخر تحديث: 13 ديسمبر 2021 , 04:11

ما هو مخطط باريتو

مخطط باريتو أو مايطلق عليه مخطط المدرج التكراري المصنف هو عبارة عن تمثيل إحصائي يوجد به مخطط شريطي ورسم بياني خطي، حيث يتم ترتيب الأشرطة بترتيب تنازلي وتمثل مشكلة معينة بينما يمثل الرسم البياني الخطي المجموع التراكمي للمتغيرات أو العيوب. 

وتم تسمية هذا المخطط على اسم الاقتصادي الإيطالي فيلفريدو باريتو، وهو الذي صاغ هذا المخطط، ويعتبر مبدأ باريتو مشتق من قاعدة 80:20 التي تمثل تقريبًا إلى 20٪ من التوقعات التي تمثل 80٪ من النتائج.

يساعد هذا المخطط في حساب الإحصائيات الوصفية باستخدام مجموعة من المتغيرات، وغالبًا ما يتم استخدامه كأداة لتحليل التكلفة تساعد المؤسسات على تحديد جدوى فكرة العمل. 

أمثلة على مخطط باريتو

يتم استخدام مخططات باريتو في كثير من التطبيقات مثل التسويق والتعليم وإدارة الموارد البشرية، مثلاً يمكن للمؤسسات استخدام هذا المخطط للتوفيق بين نمو إيرادات الشركة والفترات الزمنية المحددة، كما أنها مفيدة عندما تريد شركة تحليل كميات كبيرة من البيانات في مؤسسة،  وفيما يلي بعض الأمثلة على مخطط باريتو:

  • مراقبة السكان

يمكن للحكومات استخدام هذا المخطط بهدف تحليل النمو السكاني على مدى فترة، كما يمكن أن يساعد في تحديد المدن ذات أعلى نسبة تسارع سكاني، بالإضافة إلى تأثيرها على البيانات الإجمالية. 

  • تحليل البيانات

عند الرغبة في تحليل البيانات حول العوامل المسببة لمشكلة ما، يمكن استخدام مخططات باريتو لرسم توافق كل متغير وتحديد أي متغيرات مهمة. 

مخططات باريتو هام في إدارة المشاريع ، حيث يتم استخدامه لمعرفة المشكلة الأكثر أهمية في إدارة المشروع من حيث الجودة. 

  • التعليم 

يمكن للمدرس تطبيق هذا المبدأ بهدف القيام بتحسين مشاركة الفصل الدراسي والسلوك العام للطلاب، بناءً على هذه القاعدة يمكننا استنتاج أن 20٪ مما يفعله المعلمون في الفصل يمثل 80٪ من أداء الطلاب ، هذا يفسر أنه يجب على المعلمين التركيز على عدد قليل من الأهداف المهمة لمساعدتهم على تحقيق أقصى قدر من الإنتاج ويكون لهم تأثير كبير على طلابهم.

  • التسويق 

في مجال التسويق يقترح مبدأ باريتو أن 80٪ من المبيعات ستأتي من 20٪ من العملاء فقط، لذلك عند التسويق يجب التركيز على هذه الفئة الفرعية التي تشكل “20٪” والاستثمار في العلاقة معهم.

وتشمل الأمثلة الشائعة الأخرى لمخططات باريتو ما يلي: 

  • في حالة وجود يكون هناك الكثير من المشاكل أو الأسباب وتريد التركيز على أهمها.
  • عندما الرغبة بتحليل الأسباب العامة ومكوناتها المحددة.
  • يتم استخدامه في ضمان الجودة، لاكتشاف أهم العيوب التي لها تأثير بعيد المدى على المخرجات. 

مميزات مخططات باريتو

تقوم مخططات باريتو دورًا فعالاً في مجالات المعرفة المختلفة، ويأتي تأثيره من الفوائد العديدة المرتبطة بتفسير البيانات باستخدام هذه المخططات وفيما يلي أهم مزايا مخططات باريتو:

  • يساعد استخدام مخطط باريتو على تحديد الأسباب الجذرية المختلفة للمشكلة والتوصل إلى حل قابل للتطبيق لاختباره بشكل سلس.
  • يساعد هذا المخطط على تبسيط الاستراتيجيات، كما أنها له دور في جعل المؤسسات تقوم بتركيز على حل المشكلات الأكثر إستراتيجية المسؤولة عن معظم المشكلات. 
  • تساعد مخططات باريتو على تصور المشاكل والتخطيط لحلها. 
  • في مجال الموارد البشرية، يمكن أن يساهم المخطط على تحديد الأشخاص ذات الأداء العالي وذوي الأداء المنخفض، ويكون مسلحًا بهذه البيانات يمكن تطوير برامج مشاركة متخصصة لمجموعات فرعية مختلفة. 

عيوب مخططات باريتو 

  • هذا المخطط ليس له أي دليل علمي ولا يمكن تطبيقه في جميع المجالات. 
  • لن يساهم هذا المخطط في تحديد الأسباب الجذرية للمشكلة، وفي معظم الأوقات ستحتاج إلى إقران مخطط باريتو بأداة تحليل سببية جذرية لاكتشاف السبب الجذري للمشكلة.
  • لا يأخذ في الحسبان خطورة المشكلة. 
  • يمكن أن تصبح عملية التحليل مرهقة إذا كان هناك العديد من المتغيرات. 
  • يركز على البيانات السابقة التي قد لا تكون مهمة للسيناريوهات الحالية أو المستقبلية. 
  • يمكن أن تعرض مخططات باريتو البيانات النوعية فقط التي يمكن ملاحظتها.
  • لا يمكن استخدام مخططات باريتو لحساب متوسط ​​البيانات أو تباينها أو التغييرات في السمة المقاسة بمرور الوقت .

طريقة انشاء مخطط باريتو 

قد يرى بعض الأشخاص أن إنشاء مخطط باريتو معقد، خاصةً في البداية ولكن يمكن اتباع الخطوات التالية لتسهيل انشاء مخطط باريتو:

  • اكتشف الأسباب 

في البداية يجب تحديد الخطوط العريضة للعوامل السببية التي سوف تقوم بوضعها على الرسم البياني، يمكن أن تكون هذه العوامل السببية إيجابية أو سلبية اعتمادًا على سياق الحدث، مثلاً في مجال التسويق يمكن أن تكون العوامل السببية الإيجابية هي توليد الإيرادات أو معدل التغيير أو مقاييس قيمة عمر العميل الأخرى

الخطوة الثانية هي إنشاء جدول تكراري بهدف حساب حدوث متغيرات مختلفة في نقاط زمنية مختلفة، ويمكن أن يحتوي هذا الجدول التكرار على عمود تكرار تراكمي. 

يفضل تحويل كل المتغيرات إلى نسب مئوية، وهذا لأن النسب المئوية أسهل في الفهم بشكل بديهي من الأرقام العادية. 

رتب المتغيرات بترتيب تنازلي، أي من المتغير الأعلى إلى الأدنى. 

  • ارسم الرسم البياني الخطي والمخطط الشريطي

في الخطوة الاخيرة نقوم برسم رسمًا بيانيًا خطيًا للنسب المئوية التراكمية، يجب أن تصطف النقطة الأولى على الرسم البياني الخطي مع الجزء العلوي من الشريط الأول.[1]

أمثلة من الحياة الواقعية على تحليل باريتو

يمكن تطبيق تحليل مخطط باريتو في أي سيناريو نراه في حياتنا اليومية أيضًا ومن ضمن هذه الأمثلة ما يلي:

  • 20٪ من الموظفين يؤدون 80٪ من العمل.
  • 20٪ من السائقين يتسببون في 80٪ من الحوادث.
  • 20٪ من الوقت الذي يقضيه اليوم يؤدي إلى 80٪ من العمل.
  • 20٪ من الملابس في خزانة الملابس يتم ارتداؤها 80٪ مرة.
  • 20٪ من الأشياء في المستودع تشغل 80٪ من مساحة التخزين.
  • 20٪ من الموظفين مسؤولون عن 80٪ من الإجازات المرضية.
  • 20٪ من المستلزمات المنزلية تستهلك 80٪ من الكهرباء.
  • سيحتوي 20٪ من الكتاب على 80٪ من المحتوى الذي تبحث عنه.
  • 20٪ من جميع الناس في العالم يتلقون 80٪ من إجمالي الدخل.
  • 20٪ من الأدوات في صندوق الأدوات تُستخدم في 80٪ من المهام.
  • 80٪ من الجرائم يرتكبها 20٪ من المجرمين.
  • 80٪ من الإيرادات تأتي من 20٪ من منتجات الشركة.
  • 80٪ من الشكاوى 20٪ من العملاء.
  • 80٪ من الطبخ في المنزل من 20٪ من إجمالي الأواني.
  • 80٪ من القروض المعلقة هي من 20٪ المتعثرين.
  • 80٪ من السفر تصل إلى 20٪ من الأماكن.
  • يستخدم 80٪ من العملاء 20٪ فقط من ميزات التطبيق / موقع الويب / الهاتف الذكي الخاص بالبرنامج.
  • 80٪ من المساهمة تأتي من 20٪ من المساهمات المحتملة المتاحة.
  • 80٪ من مبيعات المطعم تأتي من 20٪ من قائمته.
إشترك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى