لماذا يجب غسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها ؟.. ماذا يحدث اذا لم تغسل !

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 14 ديسمبر 2021 , 16:04

جميعنا نحب الملابس الجديدة، تكون الملابس زاهية، والالوان لا تزال ببهجتها، فلماذا يجب غسلها والمخاطرة بتغيير مظهرها قبل ان نقوم بارتدائها.

اسباب غسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها

هناك ثلاثة اسباب هامة تدفعك لغسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها، خاصةً قطع الملابس مثل الملابس الداخلية او القميص الذي سوف يتم ارتدائه باتصال مباشر مع البشرة.

من اسباب غسل الملابس قبل ارتدائها هو التخلص من الصبغة الزائدة التي يمكن ان تنتقل إلى البشرة او الملابس الاخرى، معظم الاقمشة المصنوعة من الالياف الاصطناعية (بوليستر ، أكريليك) ملونة بأصباغ الآزو أنيلين، يمكن ان تسبب هذه الاصباغ ردود فعل شديدة جلدية لدى الاشخاص، وخاصةً لدى الاطفال الصغار، الذين يعانوا من حساسية لهذه المواد، إذا كانت الحساسية شديدة، فإن الطفح الجلد ي سيكون مشابهًا للبلاب السام، لكن حتى التفاعلات الاقل شدةً يمكن ان تسبب بقع جافة، او حاكة وملتهبة على الجلد.

  • البكتريا، الفطور، والحشرات

من الممكن ان ينتقل القمل، الجرب، البكتريا والفطور من ملابس شخص لآخر عند قياس الملابس، غرف قياس الملابس يمكن ان تكون بيئة حاضنة للعديد من الامراض بدءًا من الفيروسات وحتى قدم الرياضي.

  • المهيجات الكيميائية

الامر الاكثر اهمية، هو ضرورة غسل الملابس الجديدة من اجل إزالة المواد الكيميائية مثل اليوريا فورمالديهايد التي يضعها المصنعون على الملابس من اجل تعزيز بنية الملابس وتقليل التجاعيد، هذه المواد غير مؤذية، لكن في حال كانت بشرتك حساسة، يمكن ان تعاني من طفح خاصةً في بعض المناطق مثل الابط، مكان الرقبة والياقات، وحول الفخذين.

مادة اليوريا فورمالدهايد هي المادة الكيميائية المستخدمة لمنع تشكل العفن الفطري على الملابس التي يجب شحنها لمسافات طويلة في حاويات حارة ورطبة من آسيا وامريكا الجنوبية إلى الولايات المتحدة، هذه المادة لها رائحة قوية للغاية تبقى في القماش حتى يتم غسل الثوب، لن تؤدي الغسلة الواحدة إلى إزالة الفورمالديهايد بالكامل لكنه ستقلل منه إلى حد كبير، وستستمر الإزالة مع كل غسلة. [1]

  • العديد من الاشخاص قاموا بارتداء هذه الملابس قبلك

في المتاجر الكبيرة التي يتم فيها عرض الملابس، يقوم الاشخاص بتجربة قطعة الملابس في البداية ثم يقومون بشرائها للتاكد من انها تناسبهم بشكل مثالي، عند شراء الملابس الجديدة، فإننا لا نعرف كم شخص قام بتجربتها قبلنا، الخلايا الميتة والجراثيم من بشرة هؤلاء الاشخاص يمكن ان تكون موجودة على الملابس التي قمنها بشرائها، وهذا الامر يمكن ان يؤدي لالتهاب الجلد، الحكة والاحمرار. [2]

ماذا يحدث ان لم يتم غسل الملابس الجديدة

يجب التحقق من التعليمات على الملابس الجديدة قبل ارتدائها، في حال عانى الشخص من بشرة حساسة، يمكن ان يلاحظ ان بعض الملابس يمكن ان تسبب التهيج او الحساسية لديه، وبعض انواع الملابس تؤدي لاخطار اقل، مثل الصبغات الطبيعية التي تحوي مهيجات اقل من الملابس الاصطناعية، كما ان الملابس الفضفاضة ايضًا تعد افضل من الملابس الضيقة من ناحية التلامس والاحتكاك، كما يمكن ايضًا تجنب الملابس المقاومة للتجاعيد والبقع لان هذه الخصائص تعتمد على وجود مواد كيميائية قوية.

في حال لم يتم غسل الملابس الجديدة، يمكن ان يحدث التهاب في الجلد او تهيج بسبب الصبغات، بقايا الجلد، والخلايا الميتة او حتى الغبار، لذلك ينصح البعض بغسل الملابس الجديدة مرتين قبل ارتدائها. [3]

كيفية غسل الملابس الجديدة

يجب ان يتم غسل الملابس الجديدة بناءً على التعليمات الموجودة على البطاقة الإرشادية، في حال وجود علامة على الثوب معناها: اغسل بشكل منفصل قبل الارتداء، يجب الحذر من تغير الصبغة او لون الملابس، غسل الملابس يمكن ان يساعد على التخلص من الصبغة الإضافية لكن يجب التحقق من ماء الغسل بعد كل غسلة، إذا بقي اللون في الماء، يجب الاستمرار في الغسل بشكل منفصل او مع الوان مشابهة، قد يستغرق الامر غسلات متعددة من اجل التخلص من الصبغة الإضافية والوقاية من اذية الاقمشة.

يجب غسل بياضات الاسرة والمناشف الجديدة لإزالة المواد الكيميائية المطبقة لانها تلامس الجلد مباشرةً، يؤدي الغسل ايضًا إلى تحسين امتصاص الاقمشة عن طريق إزالة طبقة الطلاء السطحية على الياف الملابس.

غسل الملابس له اهمية خصوصًا من اجل ملابس الاطفال، يجب ان يتم غسل ملابس الاطفال قبل ان يقوموا بارتدائها، الاطفال حساسين بشكل خاص للمواد الكيميائية، ويمكن ان يعانوا من الطفح الجلدي في حال الحساسية، يجب اختيار منظف خالي من العطور والصبغات لان الصبغات المنظفة والمعطرة يمكن ايضًا ان تسبب ردود فعل جلدية، بالإضافة إلى ذلك، غسل الملابس الجديدة من اجل الاطفال سوف يؤدي لنعومة هذه الملابس وجعلها مريحة اكثر من اجل ارتدائها.

هل يجب غسل الملابس المستعملة

يجب دائمًا غسل الملابس من متجر الملابس المستعملة او تنظيفها بالمنظفات الجافة قبل ارتدائها لاعراض صحية ومن اجل الوقاية من تهيج الجلد، على الرغم من ان هذه الملابس قد تم تنظيفها على الاغلب، إلا ان غسلها بمنظف عادي افضل لك ولعائلتك، هذا الامر مهم في حال كنت او اي شخص آخر في العائلة يعاني من حساسية للعطور مثل الموجودة في منعمات الاقمشة التي يحبها معظم الناس.

في حال كانت الملابس تحوي كمية زائدة من العطور او المنتجات المعطرة، يجب ان تقوم بخطوات إضافية قبل غسلها، يجب الغسل كما ينبغي وفي حال بقاء العطور، يجب تعريض قطعة الملابس للهواء النقي من اجل ازالة الروائح، او نقع الملابس طوال الليل في ماء فاتر وكوب من صودا الخبر قبل غسل الملابس، يمكن ايضًا إضافة نصف كوب من الخل الابيض المقطر إلى دورة الغسل من اجل التأكد من إزالة اي منظف او بقايا منعم الاقمشة في الالياف التي قد تمسك بالرائحة.

يجب ترك الملابس المغسولة حديثًا تجف في الهواء في مكان يضم هواء منعش والقيام باختبار شم نهائي للعنصر قبل ارتدائه.

كيفية تقليل تعرض الملابس للمواد الكيميائية

يمكن تجنب التعرض لبعض المواد الكيميائية من خلال التسوق وشراء الملابس المصنوعة من الالياف الطبيعية، لكن يجب قراءة ملصقات العناية لان ليس كل الملابس المصنوعة من القطن والكتان والصوف متساوية، بعض المصنعون يقومون باستعمال المواد الكيميائية لمنع العفن الفطري، والالياف الطبيعية معرضة بشكل خاص للعفن إذا تعرضت للرطوبة اثناء عملية الشحن الطويلة من الشركات المصنعة في الخارج.

يجب اختيار الملابس التي يمكن غسلها في المنزل لتجنب المواد الكيميائية المستخدمة في عمليات التنظيف الجاف. [1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى