قائمة من عبارات الحوار المناسبة

كتابة: علا علي آخر تحديث: 30 ديسمبر 2021 , 19:09

تعريف الحوار

الحوار هو محادثة بين شخصين، وهو ينطوي على تفاعلات شخصية بين شخصين أو أكثر حول شيء مثير للاهتمام، والحوار حتى يكون فعال يجب أن يكون ممتعًا،ويعد الحوار فن ومهارة، ولذلك يجد بعض الناس صعوبة في بدء حوارات أو الاستمرار فيها.

وحتى تقوم بحوار جيد وفعال حاول أن تلتزم ببعض القواعد، لتدخل في حوار جيد وفعال، ومن تلك القواعد:

  • اجعل المحادثة طريق ذو اتجاهين

فلا يجب أن يدور الحوار حولك فقط، بل يجب أن تركز على الطرف الآخر، وإلا ستتحول المحادثة لحديث من طرف واحد فقط أو مونولوج، لذلك حاول تحقيق التوازن بين التحدث والاستماع في أي محادثة.

وفي الواقع فإن وسائل التواصل الاجتماعي جعلت هذا الأمر صعب، حيث أنك عادة ما تقوم ببث أفكارك أو مشاعرك عبر وسيلة التواصل، ثم تنظر لتعليقات الأصدقاء فترد على التعليق الذي يناسبك وقد تترك الأخر، لكن عندما يكون الحديث وجهًا لوجه، فمن غير المناسب أن تبدأ ببث أفكارك وتنتظر الموافقة عليها.

  • كن ودودًا ومهذبًا

إن الابتسام والتحدث بطريقة لطيفة سيقطع شوطًا طويلاً في مصطلحات التخاطب، حيث يفضل الجميع الدردشة مع شخص ودود وممتع، ويمكنك من خلال الابتسام واستخدام لغة الجسد المناسبة بناء علاقة قوية مع الشخص الذي تتحدث معه.

وحاول ألا تقول أي شيء غير مهذب عن أي شخص غير موجود حتى لو كان صحيح، فهذا الأمر بجانب أنه يدخل في باب الغيبة والنميمة، فإنه قد يترك لدى المتحدث معك انطباعًا سيئًا عنك وخاصة إذا كنتما تتحدثان لأول مرة.

وعند بداية التعارف مع شخص حاول تجنب الموضوعات المثيرة للجدل مثل أمور السياسة، وغيرها من المواضيع التي قد تجعل النقاش غير ودي.

  • رد على المتحدث

حاول أن ترد دائمًا على كلمات المتحدث، وللرد بصدق على ما قاله شخص ما للتو يعني أنه يجب عليك الاستماع، ومن المهم التركيز على الشخص الآخر وملاحظة لغة جسده عند الحديث.

  • استخدم الإشارة

عندما تتدفق المحادثة بشكل جيد ، فإنها تنتقل بشكل طبيعي من شخص إلى آخر،  ومع ذلك ، إذا وجدت أن هناك صعوبة أكثر في تبادل الحديث من أحدكما أو كليكما، فقد تجد أنه من المفيد استخدام “الإشارات” لتظهر للشخص الآخر أن دوره قد حان للتحدث.

وأكثر أنواع الإشارات شيوعًا هي الأسئلة، قد تكون هذه إما مفتوحة أو مغلقة.

والأسئلة المغلقة هي التي تتطلب إجابة بنعم / لا، مثل “ألا توافق معي أن الحفلة رائعة؟، ” هل تستمتع بالحفل؟”.

الأسئلة المفتوحة تدعو إلى مزيد من المعلومات، مثل “كيف وصلت إلى هنا؟”.

  • حاول خلق علاقة

بالطبع قد لا ترغب في خلق علاقة مع أي شخص، لكن إذا وجدت أن المتحدث شخص تريد أن تستمر في معرفته، فيمكنك خلق علاقة معه من خلال البدء في التحدث عن أمور شخصية أكثر، مثل الحديث عن الأبناء أو هواياتك المفضلة.

لكن بالطبع حاول اختيار المعلومات الشخصية التي ستفصح عنها قبل الانفتاح في الحديث.[1]

علامات الحوار المكتوب

إن كتابة حوار مفيد ومقنع له عدة عناصر، فليس المهم ما تقوله الشخصيات فقط ولكن من المهم أيضًا تحديد كيف تقوله، فنفس المعنى يمكن أن يصل بعدة طرق لكن بعض الطرق بالطبع أفضل من غيرها وهذا اعتمادًا على العبارات أو الجمل التي تستخدمها في الحوار.

وعلامة الحوار تستخدم في المحادثات المكتوبة مع  الكلام المقتبس لتحدد اللهجة أو العاطفة الموجودة في الحوار، على سبيل المثال، قد تحدد علامة الحوار مستوى صوت المتحدث، مثل:

وقالت صارخة:……

ثم همس: ……………

وقد تدل علامات الحوار على عاطفة مثل:

متذمرًا:……….

ثم رد باستهزاء:……………..

تنهد:…………………

وقد تصف علامات الحوار أيضًا دلالات المتحدث، مثل:

مقترحًا:……..

واستخدام العبارات الدلالية أمر ضروري في الحوار لإيصال المشاعر للقاري لكن لا يجب الإفراط في استخدامها، بل يتم استخدامها فقط عند الضرورة.

ونظرًا لوجود عبارات أخرى كثيرة يمكن استخدامها للتعبير بدلا من كلمة “قال” فقد يكون استخدام العبارة الدلالية المناسبة أمر محير، لذلك يجب أن تفكر أولًا قبل أن تستخدم إحدى العبارات وحاول أن تحدد الحركة أو الإيماءة التي يمكن أن يقوم بها المتحدث وقم باستخدامها.

واجعل الجملة قصيرة، وانتقل سريعًا لموضوع الحوار المناسب.[1]

مصطلحات تستخدم في الحوار

جمل للاستفسار عن الرأي أو إبداء الرأي:

  • هل يمكن أن تقول لي ….؟
  • ما رأيك في…..؟
  • هل تعتقد / تشعر ….؟
  • ما شعورك نحو ….؟
  • هل لي أن أسألك ….؟

جمل طلب ​​شرح:

  • هل يمكن أن تشرح لي ….؟
  • هل يمكن لأحد ان يخبرنى ….؟
  • أنا لا أفهم حقا ….؟
  • أنا فقط لا أفهم لماذا / ماذا / كيف …. ؟
  • أستميحك عذرًا…..؟
  • لم أفهم ذلك تمامًا. المعذرة هل قلت ذلك ….؟

جمل حوار لإبداء الرأي:

في رأيي…….؟

جمل لإبداء الخلاف بطريقة مهذبة:

  • أخشى أني لا أتفق معك
  • في الواقع لست متأكد تمامًا.
  • لا أريد أن أجادلك/ لكن لا يمكنني أن أتفق معك في هذه النقطة.
  • لا أعتقد أن الأمر بتلك البساطة.
  • أوافق على كلامك لكن لدرجة معينة.

جمل نعبر عن الخلاف الشديد:

  • كيف تجرؤ على قول ذلك.
  • هذا الكلام لا يقنعني على الإطلاق.
  • لا يمكن أن تكون جادًا فيما تقول.
  • لا أستطيع قبول وجهة نظرك.
  • ياله من كلام سخيف.
  • أوه ، لا بد أنك تمزح / هذا غير وارد إطلاقًا.
  • هذا ليس عذرًا.
  • ما تقوله غير منطقي بالنسبة لي.
  • فلنكن منطقيين بشأن هذا.

جمل تستخدم لاستئناف الحوار:

  • دعنا نعود إلى …
  • كما سمعنا للتو
  • أين كنا؟
  • أود أن أضيف أن…..

عبارات قصيرة عن آداب الحوار

  • إن الحوار الحقيقي هو الذي يتحدث طرفاه أملًا في التغيير.
  • إن الحوار يؤدي إلى اتصال والذي يؤدي بدوره إلى الثقة، والذي يؤدي إلى الارتباط.
  • الحوار لا يمكن أن يوجد بدون تواضع.
  • إن الحوار ليس مونولوج أحادي الجانب وبعض الناس لا يفهمون ذلك.
  • يجب أن يكون الحوار ببساطة أداة تعبير من بين الأدوات الأخرى، مجرد شيء يخرج من أفواه الأشخاص الذين تروي أعينهم القصة من منظور بصري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: