كيف شكل كيس الحمل اذا نزل ؟.. وعلامات نزوله

كتابة: Ashrakat Hamdy آخر تحديث: 18 مارس 2022 , 01:07

ما هو كيس الحمل

يُعتبر كيس الحمل الهيكل الأول الذي يتم رؤيته دليل على وجود حمل وتم رؤية هذا الكيس عن طريق جهاز خاص بالموجات الصوتية ويمكن رؤية الحمل من خلاله في أوقات مبكرة من حوالي أربع إلى خمس أسابيع من عمر الحمل، ولكن هذا الجهاز يمكنه تشخيص الحمل داخل الرحم بنسبة 97.6 ٪ فقط كما أن جهاز التصوير بالموجات الفوق صوتية أمر ضروري للولادة في وقت مبكر  وفي التمييز بين الحمل داخل الرحم والحمل في مكان غير معروف والحمل خارج الرحم وكذلك تقييم قابلية الحمل.

كيف شكل كيس الحمل اذا نزل

كيس الحمل والمعروف أيضًا باسم الكيس المحي ويكون عبارة عن هيكل غشائي صغير يقع خارج الجنين ويكون معه مجموعة متنوعة من الوظائف أثناء التطور الجنيني هذا الكيس له كثير من الوظائف البيولوجية المهمة وخاصةً أثناء فترة الحمل المبكر يقوم الكيس بتكوين الدم البدائي وإنتاج الخلايا الجرثومية وهذا الكيس هو نتائج الحمل السلبية أثناء التصوير بالموجات فوق الصوتية.

يكون الشكل المرئي لكيس الحمل من خلال الجهاز أو بشكل عام يكون ذات لون أبيض يميل للاصفرار وعلى الأغلب يكون كيس الحمل شفاف ولا يوجد في داخله شيء وهو ينزل فقط عند حدوث إجهاض الحمل ويخرج مع الكيس دم الإجهاض  حجم الكيس يكون صغير جداً وأغلب السيدات لا يرونه أثناء الإجهاض.

علامات نزول كيس الحمل

يحدث نزول كيس الحمل لعدة أسباب ومنها وجود البويضة التالفة وبعد ذلك تبدأ ظهور علامات الإجهاض و نزول كيس الحمل مثل:

  • حدوث مغص شديد في البطن والرحم.
  • حدوث نزيف من المهبل .
  • يكون هناك شعور أن شيء ثقيل يخرج من المهبل ومن الممكن ظهور كتل صغيرة.
  • تكون فترة النزيف أطول من فترة الدورة الشهرية .
  • الشعور بالغثيان في الصباح.[1]

كيف تكون مراحل الإجهاض ونزول كيس الحمل

في خلال الشهر الأول من الحمل يكون حجم الجنين صغير جداً في حجم  في حجم حبة الأرز  ويكون من الصعب جدًا رؤيته ومن الممكن أن يحدث جلطات في المهبل  وقد يكون هناك بعض الأنسجة البيضاء أو الرمادية في الجلطات وسوف يستقر النزيف في غضون أيام قليلة  ومن الممكن أن يصل إلى أسبوعين ويتم النزيف على مراحل ومنها:

  • في المراحل الأولى خلال 6 أسابيع

أغلب النساء لا تستطيع رؤية أي شيء أو ظهور أي علامات تدل على حدوث إجهاض في هذا الوقت و لكن أثناء النزيف قد ترى جلطات مع كيس صغير مملوء بالسوائل ويكون هذا كيس الحمل ويمكن رؤية الجنين ويكون بحجم حبة الأرز وتكون المشيمة داخل الكيس ويمكن ملاحظ شيئًا يشبه الحبل السري.

  • في المرحلة الثانية خلال 8 أسابيع

ترى أغلب النساء أنسجة حمراء داكن ة اللون ولامعة وتقول بعض النساء أنها تشبه الكبد وقد تجد كيسًا بداخله جنين بحجم حبة صغيرة وإذا كان حجم الجنين أكبر فيمكن رؤية مكان تشكل العينين والذراعين والساقين.

  • في المرحلة  الثالثة 10 أسابيع 

يبدأ المهبل في إخراج بقايا تكون هلامية الملمس ولونها أحمر داكن وتشبه الجلطات ويكون هناك ما يشبه الغشاء بداخله وهذا الغشاء وهو جزء من المشيمة وسوف يكون كيس الحمل داخل إحدى الجلطات وعلى الأغلب يكون الطفل مكتمل التكوين ولكنه لا يزال صغيرًا ويصعب رؤيته.

  • المرحلة الرابعة من 12 إلى 16 أسبوعًا

في هذه المرحلة وتحديداً في عُمر الحمل هذا إذا حدث إجهاض يمكن ملاحظة خروج بعض الماء أولاً ويكون متبوعًا ببعض النزيف والجلطات ويكون الجنين صغيرًا جداً لكنه مكتمل التكوين وإذا رأيت الطفل فقد يكون خرج من كيس الحمل وقد يتم ربطه أيضًا بالحبل السري والمشيمة.

  • في المرحلة الخامسة من 16 إلى 20 أسبوعًا

يُطلق على هذه المرحلة اسم “الإجهاض المتأخر” ويكون هناك جلطات حمراء لامعة كبيرة تشبه الكبد بالإضافة إلى قطع أخرى من الأنسجة تبدو وكأنها غشاء، قد يكون الأمر مؤلمًا ويشبه المخاض تمامًا وقد تحتاجين إلى تخفيف الآلام والذهاب للطوارئ بالمستشفى وسوف يتشكل طفلك بشكل كامل يكون بحجم راحة اليد.[2]

شكل كيس الحمل الفارغ بعد نزوله

عادة يكون كيس الحمل الخالي بدون جنين ويكون كيس لونه أصفر وهو أحد أكثر أنواع الإجهاض شيوعًا  والمعروف باسم الحمل الجنيني أو الكيس الفارغ أو البويضة التالفة وهو يحدث عندما يحدث كيس الحمل لا يحتوي على جنين بمعنى آخر أن الجنين قد فشل في النمو، هذا الإجهاض يتم في الأشهر الأولي من الحمل فقط وغالبًا لا تكون السيدة تعرف بالحمل ويكون الكيس هلامي الشكل شفاف أو أصفر مع نزول دماء فاتحة اللون ويكون من اعراض كيس الحمل الفارغ الشعور بالتعب والإهاق والدوخة دائماً، وتشمل عوامل الخطر للحمل الجنيني ما يلي: 

  • انقسام الخلايا غير الطبيعي.
  • شذوذ الكروموسومات في البويضة الملقحة.
  • عدوى مرض مناعي ذاتي أو اضطرابات الغدد الصماء عند الأم.
  • في معظم الحالات تؤدي الشذوذات الصبغية إلى اجهاض جسم المرأة بشكل طبيعي ودون تدخل ولكن هناك بعض الحالات التي يكون فيها التوسيع والكحت ضروريًا لإكمال الإجهاض.

ماذا يحدث بعد الإجهاض

تعاني جميع السيدات بعض الإجهاض من بعض الآلام المغص والنزيف بعد الإجهاض وتكون أكثر في الكمية  وأطول في الوقت من الدورة الشهرية وسيصبح أخف تدريجيًا وسيتوقف عادةً في غضون أسبوعين، وسوف تتلاشى علامات الحمل مثل الغثيان وألم الثدي ين في الأيام التي تلي الاجهاض ولكن إذا كان الإجهاض متأخر فقد ينتج الثدي بعض الحليب ومن المحتمل أن تأتي الدورة الشهرية التالية في غضون 4 إلى 6 أسابيع.

يمكن أن يكون لدى بعض النساء تمدد و كورتيج (D و C) وهذا يجب أن تقوم السيدة بعض الإجهاض بإجراء جراحي وتوسيع عنق الرحم وإزالة محتويات الرحم وذلك نظرًا لأن D و C يزيلان على الفور أي نسيج متبقي قد يكون من المفيد أيضًا إذا كنتِ تريدين أن يقوم أخصائي علم الأمراض بفحص الأنسجة لتأكيد سبب الإجهاض.

قد يكون استخدام دواء مثل الميزوبروستول في العيادة الخارجية خيارًا آخر ولكن  قد يستغرق الجسم عدة أيام لطرد جميع الأنسجة مع هذا الدواء  قد يحدث المزيد من النزيف والآثار الجانبية مع كلا الخيارين قد يكون هناك ألم أو تقلصات، وهناك كثير من النساء يفضلون اختاروا الطرق الطبيعية والابتعاد عن طرق الجراحة والأدوية ويتركون الجسم أن يتخلص من الأنسجة.[3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى