حقائق ومعلومات عن الثعبان الطائر

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 24 يناير 2022 , 21:18

الثعبان الطائر Chrysopelea هو ثعبان ينتمي إلى عائلة الاحناش او المتعطشات، وهي من اكبر فصائل الافاعي، وتضم حوالي 51% من جميع الافاعي المعروفة.

هناك 5 انواع من الافاعي الطائرة، التي تعيش في الادغال،  الغابات، والاراضي الحرجية في جنوب وجنوب شرق اسيا، يمكن ان تطير هذه الثعابين من الاشجار التي يصل طولها حوالي 330 قدم (اي مئة متر)

حقائق عن الثعبان الطائر

هناك 5 انواع من الثعبان الطائر يمكن مشاهدتها في فيتنام وكمبوديا ولاوس وجزر سوندا الكبرى والصغرى ومالوكو والفلبين وكذلك في أجزاء من الصين والهند وسريلانكا، الثعبان الطائر هو حيوان نهاري، هذا يعني انه يصطاد نهارًا، هؤلاء الافاعي هم اكلة لحوم، سوف يططادون الطيور والسحالي والخفافيش والضفادع والقوارض.

لا يوجد معلومات كافية حول هذه الحيوانات البرية، لكن يعتقد انها نادرًا ما تغادر الشجرة التي تعيش فيها، هذا يعني انك على الاغلب لن تصادف اي ثعبان منها على الارض.

يختلف حجم هذه الافاعي اعتمادًا على نوعها، الاصغر حجمًا تبلغ حوالي 2 قدم طولًا والاكبر تصل لحوالي 4 قدم في الطول، على الرغم من ان هذه الثعابين سامة، إلا انها تملك انياب خلفية صغيرة وبارزة تجعلها غير ضارة بالبشر.

الموطن الغابات، الحدائق، والادغال
الموقع: جنوب وجنوب شرق اسيا
مدة الحياة 10 سنوات
الحجم 2-4 قدم
الوزن 450 جرام- 1كيلوجرام
اللون غالبًا اخضر، لكنه يعتمد على الانواع المختلفة، ويمكن ان يظهر الثعبان الطائر باللون الاسود، الاحمر او الاصفر
الغذاء الرئيسي السحالي ، الطيور ، الخفافيش ، القوارض ، الضفادع.
الكائنات التي تتغذى على هذه الافاعي لا يوجد
السرعة القصوى: 26 – 33 قدمًا في الثانية
عدد الانواع 5 نوع [1]

كيف يبدو الثعبان الطائر

الثعبان الطائر ينتمي إلى الاحناش، وهي غالبًا ما تكون خضراء اللون لكن البعض منها يمكن ان يكون باللون الاحمر او الاصفر، الثعبان الطائ البالغ لديه قشور صفراء اللون صلبة على بطنه، كما ان له بقع من القشور الحمراء اللوت على الجبهة بالاضافة إلى الظهر، للثعبان الطائر ذيل طويل للغاية، وجسمه سوف يتسطح عندما ينزلق من الاشجار، اثبتت الابحاث التي اجراها العلماء ان الثعبان الطائر يمكن ان يتغير شكل جسمه مما يساعده في الانزلاق في الهواء.

بسبب قدرة هذه الثعابين على الطيران في الهواء، فإنها لا تبدو لطيفة، يمكن ان تبلغ هذه الثعابين 61-122 سم طولًا، والافاعي الاكثر طولًا تعرف باسم افاعي الشجرة الذهبية.

يمكن ان تتحرك الثعابين بسرعة 40 كم/ ساعة في الهواء وتبقى في الهواء لبضع ثوان، وقام اسحاق نيوتن مع اصدقائه بتحليل حركات طيران الافعى الطائرة من خلال تتبع حركات الانزلاق لديها، وهي تزن عادةً حوالي 0.4 إلى 1 كيلوجرام.

لا يمكن ان يتم شراء الثعابين الطائرة كحيوان اليف وترتبيه في المنزل، لان البعض منها يمكن ان يكون عدائي كما انها تتطلب ظروف رطبة مناسبة تساعدها على الطيران، يمكن بدلًا منها تربية ثعابين شجرة الجنة .

كما ان الثعابين الطائرة يمكن ان تقوم باصدار السموم ، هذه السموم تؤثر على الفرائس الصغيرة، لكنها يمكن ان تعض البشر ايضًا إن شعرت بالتهديد.

موطن الثعابين الطائرة

هناك 5 انواع من الثعابين الطائر، ولا يوجد اي عدد محدد لعدد الثعابين الطائرة الكلي في العالم، لكن تعدادها يعتبر ثابتًا، تعيش عادةً هذه الثعابين في غابات وادغال جنوب وجنوب شرق اسيا، وهي تتواجد بشكل كبير في الهند، سيرلانكا، وجنوب الصين، ويمكن ان تتواجد ايضًا في فيتنام وكمبوديا.

تعيش الثعابين الطائرة بشكل رئيسي في الغابات، والادغال، وفي بعض الاحيان يمكن رؤيتها في الحدائق، وهي تنتشر عبر جنوب وجنوب شرق اسيا، وتعرف بقدرتها على الانزلاق من شجرة لاخرى في الهواء.

تفضل هذه الثعابين ان تعيش بشكل مفرد، على الرغم من انها يمكن ان تكون اجتماعية ان دعت الحاجة لذلك ويمكن ان تعيش فترة تصل ل10 سنوات في البرية.

تتكاثر مثل باقي الثعابين، يحدث التزاوج بين الثعابين الطائرة في شهر يونيو (حزيران)، الثعابين الطائرة بيضوية، وهي تضع حوالي 6-12 بيضة ممدودة. [2]

معلومات مثيرة للاهتمام عن الثعبان الطائر

  • هذه الثعابين لا تطير فعلًا، لكنها تقوم بالانزلاق

من خلال استعمال القشور الصلبة الموجودة في بطنها، يمكن للثعابين ان تتسلق الشجرة بشكل عمودي عن طريق دفع هذه النتوءات الموجودة عليها للوصل إلى الشجرة، عندما تصل إلى احد فروع الاشجار، تقوم بحني جسمها على شكل حرف J، وعندما تريد ان تختار مكان للهبوط، تقذف الافعى جسمها لاعلى وخارج الفرع.

وعند الانتقال عبر الهواء، تقوم الافعى الطائرة بتحريك وتسطيح جسمها من اجل المساعدة في الانزلاق والتحرك بنمط منزلق ومتعرج للمساعدة في عملية الهبوط والتوجه بشكل صحيح.

  • الثعابين الطائرة تطير من شجرة لاخرى كي تصطاد، وتبقى مخفية عن اعين الصيادين

الثعابين الطائرة تصطاد خلال النهار، ويعتقد انها تطير من شجرة لاخرى اقل ارتفاعًا من اجل اصطياد فريستها، بالاضافة إلى توفير الطاقة اللازمة للهبوط على الارض، عملية الانزلاق تساعد على حماية الثعابين ايضًا من الصيادين الذين يريدون القضاء عليها، او الكائنات المفترسة.

  • الثعابين الطائرة تستطيع الانزلاق بشكل افضل بكثير من الحيوانات الطائرة الاخرى

بما ان الثعابين لا تملك ايدي ولا ارجل، فإنها تستطيع الانزلاق بشكل افضل من العديد من الحيوانات الطائرة الاخرى مثل السناجب الطائرة، اظهرت الدراسات التي اجريت من قبل الباحثين ان الثعابين الطائرة تقوم بتغيير اجسادها بشكل جذري وتؤدي العديد من الحركات المتعرجة في الهواء، مما ينتج حركات وقوى هوائية تعزز حركة الانزلاق الفعلية.

  • ثعبان شجرة الجنة يمكن ان يتم تربيته في المنزل

ثعبان شجرة الجنة يبلغ حوالي 3 قدم في الطول، وهذه الافاعي شائعة كحيوانات اليفة يتم تربيتها منزليًا في اوروبا، وعلى الرغم من ان هذه الامر يبدو غريبًا، لان هذا النوع من الثعابين هو افضل نوع قادر على الانزلاق والطيران من الانواع الاخرى.

  • الثعبان الطائر يمكن ان ينتقل اكثر من 100 متر في عملية طيران واحدة

يمكن ان تنتقل الثعابين الطائرة مسافات واسعة في الهواء على الرغم من انها لا تمتلك اجنحة.

  • الثعابين الطائرة لديها نظام توجيه داخلي

فبفضل قدرة الثعابين الطائرة على الانزلاق في الهواء ، يمكن للثعابين الطائرة التحكم في بعض المواقف في الهواء، واختيار وجهتها.

  • تستخدم الثعابين الطائرة ذيلها كمعدات هبوط.

إذا كان لدى الثعابين مساحة كافية وقررت الهبوط على الأرض ، فإنها تقوم باسقاط ذيلها لأسفل أولاً ، تقريبًا مثل جهاز الهبوط الخاص بها لتليين والتحكم في هبوطها.

  • انزلاق الثعبان الطائر سريع للغاية

تتراوح السرعة المقاسة الوسطية ​​للثعبان الطائر في الجو من 8 إلى 10 أمتار في الثانية. [1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: