أفضل روايات خولة حمدي بالترتيب

كتابة: Reem Muhammed آخر تحديث: 09 مارس 2022 , 13:59

من هي خولة حمدي

الكاتبة ذات الأصل التونسي خولة حمدي، نشأت خولة في بلدة باردو ضاحية تونس العاصمة، ولقد تميزت خولة بحبها للدراسة والتعلم فكانت فتاة متفوقة في جميع مراحلها التعليمية، وحصلت على درجة البكالوريا في الرياضيات من المعهد النموذجي بتونس، ثم حصلت على منحة لفرنسا لدراسة الهندسة، ومن هناك حصلت على الماجستير والدكتوراه.

عرفت خولة بحبها الشديد للقراءة منذ الصغر فكانت تقرأ للعديد من الروائيين والكتاب الكبار مثل: أغاثا كريستي، وآرثر كونان دويل، ومن الكتاب العرب الدكتور نبيل فاروق، ونجيب محفوظ وغيرهم، فتأثرت بهم بأسلوبهم، وبدأت  الكتابة في سن صغير بتدوين قصص مغامراتها مع صديقاتها في المدرسة ثم توالت القصص الصغيرة التي كان يحتويها دفترها فقط دون أن ترى النور، لكن بعد حصول خولة على الدكتوراة بدأت بالكتابة ولكن هذه المرة على المنتديات الإلكترونية لتصدر لنا أول رواية لها، وهي رواية أحلام الشباب ، وتليها رواية أين المفر وغيرهم من الاعمال التي لم تنشر ورقيًا وبصورة رسمية، ولقد تميزت خولة بالكتابة السلسة والأسلوب الراقي المتنوع، حيث تتناول كتابات خولة دروس في الدين والتاريخ والهوية بأسلوبٍ مناسب لجميع الفئات والأعمار، فلقد تعمدت رفع المعيار الأخلاقي في جميع كتابتها. [1]

روايات خولة حمدي بالترتيب

كتبت خولة حمد العديد من الروايات خلال مسيرتها الادبية، لكن هناك منها من لم ينشر بصورة رسمية عنها، مثل رواية أحلام الشباب، ولأننا سنأتي على ذكر أفضل روايات خولة حمدي بالترتيب فيجب ذكرها أولًا وهم كما يأتي:

رواية أحلام الشباب

صدرت رواية أحلام الشباب للكاتبة خولة حمدي عام 2006 وتقع في 350 صفحة، تعد من أهم الروايات التي ألفتها وألقت أهتمامًا كبيرًا من جهة الشباب نظرًا لسلاسة أسلوبها وسهولة التعبير بألفاظ بسيطة غير معقدة وتصنف الرواية من روايات الأدب الإسلام ي، ولقد حققت مبيعات باهظة بسبب الإقبال الشديد عليها، لكن جاءت هذه الرواية كإصدار غير رسمي للكاتبة خولة حمدي، فهي لا تضيفها ضمن الكتب التي نشرتها خلال مسيرتها الأدبية، ومن الممكن أن هذا بسبب بساطة الأسلوب الذي كُتبت به الرواية، وتدور أحداث الرواية حول يوميات تكتبها مرام وهي بطلة الرواية، تدرس مرام في كلية الطب وتحكي لنا عن أصدقائها وأهلها وما يحدث معها من مغامرات، ومرام هي فتاة مسلمة طموحة محبة لدينها تدافع عنه دائمًا وتسعى لنشر خلق الإسلام من خلال معاملتها مع أصدقائها المقربين وغير المقربين، فهي تتحرى مساعدة الغير في الخفاء، وغير هذا فهي فتاة مثل أي فتاة تطمح إلى أن تبني بيت مسلم ويكون لها زوج صالح، وذرية صالحة، وخلال الأحداث تعجب مرام بزميل لها في كلية الطب وتتوالى الأحداث حتى يصلا إلى بعضهما في نطاق الشرع، ولكن سوف تتعرض مرام لصدمة وتنهار أمام أول حادثة تحدث أمامها بموت أحد المرضى وتتهم بتقصيرها في واجبها كطبيبة. [2]

رواية في قلبي أنثى عبرية

إن رواية في قلبي أنثى عبرية هي أول رواية يتم نشرها للكاتبة خولة حمدي بصورة رسمية عام 2012، وتقع في 388 صفحة، ولقد حازت هذه الرواية على إعجاب الكثيرين، لكن هناك من اعتبرها رواية مبتذلة في أحداثها، لكن مما لا شك فيه أن هذه الرواية حققت نجاحًا باهرًا، ويرجع أكبر سبب في ذلك هي أنها مستوحاة من قصة حقيقية، كما أنها تحتوي الكثير من العبارات المؤثرة والمشوقة مثل قول ندى: “فإنني أحمل ذاكرتي على كفي. تلك اللعنة ظلت ترافقني.. لعلني لم أرزق نعمة النسيان مثل كل البشر”، وتدور تلك الرواية حول بطليها ندى وأحمد، وتعتبر ندى الفتاة اليهودية هي المحور الرئيسي في الرواية، وندى هي فتاة نشأت في أسرة من أب مسيحي وأم يهودية واعتنقت ديانة والدتها، لكن شاءت الأقدار أن تدخل ندى إلى الإسلام وترتبط بذلك الشاب المسلم المدعو أحمد، لكن على الجانب تتناول الرواية العديد من القصص الأخرى التي تحكي عن جيرانهم، وعن بعض الأحداث السياسية التي كانت دائرة في لبنان والمشرق العربي، كما تتناول الرواية القضية الفلسطينية وسيطرة الحركة الصهيونية، وتقول الكاتبة خولة حمدي حول هذه الرواية أنها الأضعف أدبيًا في مسيرتها لكنها متعلقةً بها على الرغم من ذلك. [3]

رواية غربة الياسمين

صدرت رواية غربة الياسمين للكاتبة خولة حمدي عام 2015، وهي أول رواية تقوم بكتابتها لكنها قامت بالإفراج عنها بعد رواية في قلبي أنثى عبرية بثلاثِ سنوات، ولقد بلغ عدد صفحاتها 268 صفحة، وتتحدث هذه الرواية عن حياة الغربة لفتاة تونسية تدعى ياسمين تعيش في فرنسا ، تحكي هذه الرواية المشاكل التي تعاني منها ياسمين في الغربة والتي قد تكون متشابهة لأي شخص يعيش وحده في الغربة، خاصةً بسبب الديانات والاختلافات الثقافية بين البلاد، مما قد يكون عائق أمام الشخص وبالأخص لو كان هذا الشخص فتاة ترتدي الحجاب.[4]

رواية أن تبقى

صدرت رواية أن تبقى للكاتبة خولة حمدي عام 2016 وهي ثالث عمل روائي لها، ولقد سلطت هذه الرواية الضوء على أحد القضايا المهمة وهي الهجرة الغير شرعية وما يعاني منه ضحاياها، ولقد اشتهرت هذه الرواية على نطاق واسع في أرجاء العالم العربي بسبب أنها تحاكي الواقع والقضايا المنتشرة في الآونة الأخيرة، وتدور أحداث الرواية بين الماضي والحاضر، وأبرز شخصياتها المحامي الفرنسي خليل دانييل ووالده الذي هاجر إلى فرنسا في الماضي هجرة غير شرعية من بلاده الجزائر، وعرضت لنا الرواية مدى التطرف الذي يمارسه الأوروبيون على أي مهاجر غير شرعي في بلادهم.[5]

رواية أين المفر

صدرت رواية أين المفر للكاتبة خولة حمدي عام 2018 وهي رابع رواية لها، وتندرج هذه الرواية ضمن الأدب الإسلامي، ولقد حقق هذا الكتاب مبيعات ضخمة في الأوساط الثقافية والشبابية، وتقع في حوالي 431 صفحة، وتحكي هذه الرواية عن فتاة تونسية تدعى ليلى، ولقد عاشت مع أسرتها في سويسرا حتى بلغت عامها الخامس والعشرون، لكنهم عادوا إلى بلادهم بسبب أحداث الثورات في العالم العربي، لكن تم القبض على والدها السفير من مطار تونس لأنه أحد أفراد النظام القديم في تونس لتضيق بها السبل وتضطر للبحث عن عائلة والدتها التي لا تعلم عنها شيئًا. [6]

رواية أرني أنظر إليك

صدرت رواية أرني أنظر إليك عام 2020 لتكون بذلك ختام سلسلة غربة الياسمين وأن تبقى، وتقع في حوالي 430 صفحة، وتتناول هذه الرواية بعد آخر لحياة الغربة عن طريق رحلة شاب عربي تونسي يدعى مالك، تحكي رحلته في البحث عن الخالق من خلال تساؤلاته التي يسعى لإجابتها، فلقد نشأ مالك في وسط أسرة تونسية تعيش في المملكة العربية السعودية، لكن ذهب إلى تونس ليدرس الطب لكن تم اعتقاله إثر مشاركته في فعاليات طلابية سياسية، بالتالي هرب إلى فرنسا بطريقة غير شرعية لإكمال تعليمه، لكن تنقلب حياة هذا الفتى الحافظ لكتاب الله إلى فتى ملحد بدين الله، وينتقل من فرنسا إلى العديد من بلدان العالم محاولًا البحث عن الطبيعة التي أوجدت كل شيء لكي ينتهي به المطاف مؤمنًا بالله من جديد. [7]

رواية ياسمين العودة

صدرت رواية ياسمين العودة للكاتبة خولة حمدي في شهر أغسطس لعام 2021، وهي آخر رواية صدرت لها، وتعتبر رواية ياسمين العودة ما هي إلا تكملة لرواية غربة الياسمين حيث تحكي فيها الكاتبة ما حصل إلى بطلتنا ياسمين في الغربة وما هي مجريات الأحداث التالية. [8]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى