افضل حليب اطفال بعد 6 شهور .. وأكبر

كتابة: Sana Mallah آخر تحديث: 03 أبريل 2022 , 00:22

اختيار حليب الأطفال بعد 6 شهور وأكبر : سواء قررت إرضاع الطفل بالحليب الصناعي منذ الولادة، أو الدمج بين الرضاعة الطبيعية والرضاعة الصناعية، أو قررت الانتقال من الرضاعة الطبيعية إلى الرضاعة الصناعية في هذا العمر، فلا بد أنك تبحثي عن أفضل حليب للأطفال بعد 6 شهور أو أكبر.

في الحقيقة، تعتبر هذه المرحلة واحدة من أهم المراحل في حياة الطفل. في هذه المرحلة يبدأ الطفل في الجلوس أو الوقوف دون مساعدة ويمكن أن يحاول الزحف. مهما كانت السلوكيات المثيرة التي يقوم بها الطفل في هذه المرحلة، سيحتاج الطفل إلى المزيد من الطاقة الغذائية في هذه المرحلة المثيرة من النمو والتطور.

حتى لو بدأ الطفل في تناول الأطعمة الصلبة في هذه المرحلة، فإن حليب الأم أو حليب الأطفال يبقى هو الأساس في توفير الغذاء للطفل. لذلك من الضروري اختيار حليب الأطفال المناسب في هذه المرحلة العمرية.

أفضل حليب للأطفال من عمر 6 شهور بالترتيب

حليب هيب أورجانيك المرحلة الثانية

تعد تركيبات حليب الأطفال من هيب أورجانيك من بين أفضل تركيبات حليب الأطفال. وتعد تركيبة المرحلة الثانية خيار ممتاز ومناسب للأطفال الرضع من عمر 6 شهور وأكبر بغض النظر عن الخيارات السابقة في الرضاعة.

سواء قررت الانتقال من الرضاعة الطبيعية إلى الرضاعة الصناعية أو الانتقال من تركيبة حليب هيب أورجانيك المرحلة الأولى أو أي تركيبة أخرى، فإن تركيبة حليب هيب أورجانيك المرحلة الثانية هي خيار موفق.

تحتوي هذه التركيبة على الفيتامينات والمعادن الأساسية وأحماض أوميغا 3 وأحماض أوميغا 6 مثل حمض الدوكسوهيكسانويك DHA وحمض الأراكيدونيك ARA للمساعدة في تعزيز نمو وتطور الطفل السليم.

ولا يفوتنا أن ننوه أن حليب الأطفال هيب أورجانيك متوفر أيضًا في تركيبة المرحلة الثالثة للأطفال الصغار من عمر سنة وأكبر.

حليب هولي بيو المرحلة الثانية

تعد تركيبة حليب الأطفال هولي بيو المرحلة الثانية من أفضل التركيبات للأطفال الرضع من عمر 6 شهور وأكبر. تناسب هذه التركيبة جميع الأطفال الرضع سواء كبديل عن الرضاعة الطبيعية أو كمكمل للرضاعة الطبيعية.

تحتوي تركيبة حليب هولي بيو على مكونات عضوية مثل الحليب المقشود العضوي، ومسحوق مصل الحليب العضوي، والمالتوديكسترين العضوي، والنشاء العضوي، والزيت النباتي العضوي، والفيتامينات، والمعادن، وأحماض أوميغا.

تمت دراسة كميات العناصر الغذائية بدقة في تركيبة حليب الأطفال من اجل ضمان تغطية كل المتطلبات الغذائية للطفل في هذا العمر. وخاصًة مع بدء إدخال الأطعمة الصلبة في النظام الغذائي للطفل في هذا الوقت.

يمكن الاستمرار في إعطاء الطفل المرحلة الثانية من هولي بيو حتى عمر 10 شهور أو أكبر قبل الانتقال إلى المرحلة الثالثة.

حليب كينداميل أورجانيك المرحلة الثانية

حليب كينداميل أورجانيك المرحلة الثانية هو حليب مناسب للأطفال الرضع من عمر 6 شهور إلى عمر 12 شهر. لا تحتوي تركيبة كينداميل أورجانيك للمرحلة الثانية على زيت الصويا أو زيت النخيل. بينما تحتوي على حمض الدوكسوهيكسانويك DHA النباتي المشتق من زيت الطحالب، وحمض الإيكوسابنتاينويك EPA، واحماض أوميغا 9.

تختلف تركيبة المرحلة الثانية عن تركيبة المرحلة الأولى وهذا التغيير ضروري للمساعدة في تحضير الطفل للفطام. كما تحتوي تركيبة المرحلة الثانية على كميات أكبر من اللاكتوز وكميات أقل من الدهون.

يحتوي حليب كينداميل على سكريات الحليب البشري قليلة التعدد HMO بشكل طبيعي. وهي جزيئات موجودة في حليب الام البشري وضرورية في تعزيز مناعة الطفل وفي تخفيف الالتهاب من خلال منع دخول مسببات الأمراض إلى مجرى الدم لذلك هو من بين أنواع حليب للأطفال الرضع مايسبب غازات.

بعد عمر 12 شهر، يمكن الانتقال إلى تركيبة كينداميل المرحلة الثالثة.[1]

حليب اس 26 جولد المرحلة الثانية

تركيبة حليب اس 26 جولد المرحلة الثانية هي تركيبة مناسبة للأطفال الرضع من عمر 6 شهور وأكبر. توفر تركيبة اس 26 جولد المرحلة الثانية كل العناصر الغذائية اللازمة للأطفال من أجل دعم النمو والتطور الصحي في هذا العمر.

تحتوي تركيبة اس 26 جولد للمرحلة الثانية على حمض الدوكسوهيكسانويك DHA، وحمض الأراكيدونيك ARA، والفيتامينات، والمعادن من أجل تغطية احتياجات الطفل بعد 6 شهور.

كما تحتوي هذه التركيبة على الحديد لدعم النمو الطبيعي لدماغ الطفل، وفيتامين أ لدعم التطور الطبيعي للرؤية، والسيلينوم الضروري لدعم جهاز المناعة، وفيتامين د والبروتين من اجل دعم النمو والتطور الطبيعي للعظام والعضلات.

هناك تركيبات أخرى متوفرة من حليب اطفال s26 مثل التركيبة الثالثة المخصصة للأطفال من عمر 1 إلى 3 سنوات.[2]

حليب إنفاميل أ بلس المرحلة الثانية

تعتبر التغذية الصحيحة أمر مهم للغاية للطفل في السنة الأولى من حياته، لذلك تم تصميم حليب إنفاميل أ بلس المرحلة الثانية وهو حليب للرضع يزيد الوزن ويضمن حصول الطفل على تغذية متوازنة من عمر 6 شهور.

تحتوي تركيبة إنفاميل أ بلس المرحلة الثانية على مستويات مدروسة من الكالسيوم، والحديد، والبروتين، وحمض الدوكسوهيكسانويك DHA الضروري من أجل الدماغ. كما تحتوي هذه التركيبة على مزيج من الألياف التي تساعد في دعم جهاز المناعة للطفل الرضيع.

إذا وجدت تركيبة إنفاميل أ بلس المرحلة الثانية مغذية ومناسبة للطفل، يمكن الاستمرار في إعطاء هذه التركيبة للطفل حتى عمر السنة ومن ثم الانتقال إلى تركيبة إنفاميل أ بلس المرحلة الثالثة.[3]

حليب سيميلاك المرحلة الثانية

تركيبة حليب المتابعة للأطفال من عمر 6 شهور وأكبر. تم تصميم تركيبة حليب سيميلاك المرحلة الثانية من أجل توفير كل العناصر الغذائية للأطفال الرضع خلال وبعد الفطام.

يحتوي حليب سميلاك على تركيبة مخصصة من أجل دعم سهولة الهضم وتعزيز امتصاص الكالسيوم. كما يحتوي على الفيتامينات، والمعادن وخاصًة الكالسيوم والحديد، والأحماض الدهنية الأساسية من أجل دعم النمو والتطور الصحي للأطفال.[4]

حليب نان برو المرحلة الثانية

حليب الأطفال نان برو المرحلة الثانية هو تركيبة متابعة للأطفال مع حمض الدوكسوهيكسانويك DHA وحمض الأراكيدونيك  ARA بعد 6 شهور وأكبر.

تدعم تركيبة نان برو النمو والتطور الطبيعي للدماغ. تحتوي تركيبة نان برو أيضًا على الكالسيوم، والزنك، والحديد، وفيتامين A، وC، وD.

توفر نستلة نان برو تركيبات مغذية للأطفال الرضع مدعومة بالعلوم والأبحاث المتطورة من أجل دعم نمو وتطور الطفل في هذا العمر. [5]

حليب أبتاميل المرحلة الثانية

يحتوي حليب أبتاميل المرحلة الثانية على كل العناصر الغذائية اللازمة للطفل في عمر 6 شهور وأكبر من أجل دعم صحة جهاز المناعة، والدماغ، والرؤية، والنمو الجسدي للطفل الرضيع.

تعتبر تركيبة حليب أبتاميل المرحلة الثانية من التركيبات القريبة من حليب الأم. حيث يحتوي على مزيج من الفيتامينات، والمعادن، والأحماض الدهنية، والبروبيوتيك من أجل تغطية كل الاحتياجات الغذائية للطفل في هذا العمر.[6]

حليب لاكتوجين المرحلة الثانية

خلال السنة الأولى من حياة الطفل، يمكن أن يعاني الطفل من اضطرابات في الجهاز الهضمي. وهذا الأمر طبيعي من أجل تأقلم الجهاز الهضمي للطفل الرضيع. يمكن أن تؤدي الاضطرابات في الجهاز الهضمي إلى المغص، والإمساك، والبكاء.

لذلك تم تصميم حليب الأطفال المرحلة الثانية بتركيبة لطيفة ومناسبة للأطفال الرضع الذين لديهم مشاكل في الجهاز الهضمي. وتعتبر تركيبة حليب لاكتوجين المرحلة الثانية خيار مناسب للأطفال من عمر 6 شهور وأكبر.[7]

حليب ديكسولاك المرحلة الثانية

حليب ديكسولاك المرحلة الثانية هو حليب مخصص للأطفال الرضع ما بعد 6 شهور من اجل دعم نمو وتطور الطفل بشكل عام. يحتوي حليب ديكسولاك على الفيتامينات والمعادن الضروري من أجل بناء عظام قوية مثل الكالسيوم، والفوسفور، والمغنيزيوم وفيتامين د.

علاوًة على ذلك، حليب ديكسولاك معزز بالحديد من أجل تغطية الاحتياجات الغذائية للطفل الرضيع. يحسن حليب ديكسولاك من امتصاص الكالسيوم ويساعد في دعم النمو والتطور ويسهل عملية الهضم.[8]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: