أسباب تستحق الطلاق شرعاً .. ومقبولة في المحاكم

كتابة: دعاء اشرف آخر تحديث: 05 أبريل 2022 , 11:58

أسباب تستحق الطلاق شرعاً في المحكمة

العديد من السيدات تتساءل كيف أعرف أن الطلاق خير لي  ولكن هذا يعتمد على السبب وتختلف الأسباب بين الأزواج في الطلاق وبكن هناك أسباب للطلاق التي تدعمها المحكمة وهي [1]:

  • الزنا

الزنا هو إقامة جنسية مع غير غير الزوج ولا ينطبق تعبير الزنا على العلاقات المثلية ويحتاج مقدم التماس الطلاق للزنا فقط، بل يجب أيضا أن تكون العشرة قد استحالت فيما بينهم.

لكن يمكن الالتماس بالزنا فقط في حالة اعتراف الطرف الآخر بارتكابه لذلك الفعل لان من الصعب على المحكمة إثبات الزنا، كما أن يمكن للطرف الثالث يسمى المستجيب ولكن لا يفضل القيام بهذا الإجراء لان هذا يؤدي إلى إطالة في الإجراءات.

  •  السلوك غير المعقول

يجب على مقدم الالتماس أن يوضح أن تصرفات المدعى لا يمكن التغافل أو التعايش معها، ويجب على المدعي أن يقوم بإلحاق الأسباب في طلب الطلاق، كما أن هذه السلوكيات تؤثر في حل المشاكل الزوجية مثل تربية الأطفال والمشاكل المالية.

يجب أن تبقى هذه الأمور ودية بين الاثنين بقدر كبير ومن أفضل الحلول إرسال مسودة لعريضة الطلاق للطرف الآخر ليتمكن من الاطلاع عليها قبل الذهاب إلى المحكمة بدلا من حاجة المدعى عليه للدفاع عن بعض الإجراءات.

  • الهجر

يجب على الطرف الذي لحق به الأذى مثل هجرة و التخلي عنه يجب إثبات ذلك وإن الهجر تخطي العامين، وإثبات الهجر يكون من النادر استخدامها إمكانية إثبات مثل الأسباب الأخرى.

  • سنتين من الانفصال بالتراضي

إذا كان الزوجان انفصلا لمدة عامين يمكن للمحكمة منح الطلاق لهذا السبب في حالة موافقة المدعى عليه، وتعتبر من أسهل احكام الطلاق التي يتم الموافقة عليها فوريا.

  • خمس سنوات من الانفصال دون موافقة

إذا كان الزوجان منفصلان لمدة لا تقل عن خمس سنوات يمكن للمحكمة حينها السماح بالطلاق لهذا السبب، أيضا دون طلب موافقة المدعى عليه.

أسباب تجعل المرأة تطلب الطلاق شرعاً

  • العمر

عامل العمر بين الزوجين من العوامل الأساسية التي تؤثر علي العلاقة بين الزوجين، أيضا قد يؤدي عامل العمر في بعض الأحيان على الزواج فعند الزواج المبكر تزيد احتمالية طلاق بسبب عدم معرفة الزوجين أهدافهم من الزواج [2].

عكس الأكبر سنا الذين يحددون ويعرفون احتياجاتهم من الزواج وأن الزوجان اللذان في نفس العمر ويعيشان نفس الظروف والتغير مع الزمن في نفس الوقت  وهذا يزيد احتمالية انتهاء العلاقة في النهاية.

  •  التربية والدين

بالإضافة إلى عامل العمر الذي يؤثر على الزواج بالإضافة إلى العوامل الأخرى مثل التركيبة السكانية من تعليم ودين، وقد أثبتت الدراسات أن الرجال الحاصلين على درجة البكالوريوس تزيد فرصة نجاحهم في الزواج بنسبة 65 ٪ ولمدة تصل إلى 20 عام.

بالمقارنة مع من توقف تعليمهم إلى التعليم الثانوي بالإضافة إلى عامل الدين و أن الأشخاص المتدينين من المحتمل أن يظل زواجهم لفترة أطول .

  •  الروابط العائلية

قد أثبتت الدراسات أن الطلاق لقد الطلاق يتم في العائلات الذين لديهم أطفال بشكل أكبر  تدخل العوامل النفسية دور كبير في ذلك، بالإضافة إلى الأسباب الوراثية فمثلا احتمالية أن الأشخاص المهيئين بيولوجيا لصفات مثل القلق والاكتئاب والقلق يكون عامل كبير للوصول إلى الطلاق في النهاية.

  • الازدراء

من العوامل الأساسية لإنهاء الزواج بسبب احتقار الأزواج لبعضهم البعض مما يسبب عدم الاستمرار بسبب التقليل احد الزوجين من الآخر، مما يسبب أن تكون علاقة زوجية سامة يوجد الكثير من الاحترام .

الاحترام هو أساس بناء العلاقة وتقليل الاحترام بين الزوجين قد يسبب المشاكل الكبيرة مما يسبب ملل الزوجين، وبالطبع جميع هذه العوامل والأسباب للطلاق لا تطبق على جميع العلاقات الزوجية.

أسباب الطلاق عند الرجل

  •  أنت دائما تقول لا

في حالة ما إذا كان كنت تتعامل مع شريكك بعقلية طفل صغير وتعين نفسك في وظيفة الأم بدلا من المشاركة وشخص تفضل قضاء الوقت معه فيجب على الشريكان تقديم بعض التنازلات، في سبيل نجاح العلاقة الزوجية ربما يجب على الزوجان أن ينصتوا و ينفذ رغبات بعضهما لسد الفجوة بينهما [3].

  • أن تكون مزعجة

حسب قول محامي الطلاق بشيكاغو كوري فيلدمان عند وقوفك على كل خطأ للزوج حتى ولو كان صغيرا، فيشعر الزوج بالاستياء والرغبة في إنهاء الزواج وذلك يؤدي إلى عدم رغبة الزوج في بذل أي جهد تطوعي لنجاح الزواج.

لكن عند تفهمك لارتكاب الزوج لأي خطأ يكون هذا من أسباب نجاح العلاقة فمثلا إذا كان زوجك يتأخر عن العودة للمنزل قومي بوضع ساعاتك قبل بضع دقائق فهذا يدل على أنه مخادع.

  • تفكر برأس مالية

بالطبع أن الأمور المالية هي من اهم الأمور التي تواجه الزوجين فإذا لم تكونا متفقان في الأمور المالية، سيؤدي ذلك إلى الكثير من الاختلافات وعدم التفاهم مما يسبب الانهيار بالزواج.

بسبب وجود العديد من الأسرار وعمليات الشراء التي تكلف مبالغ باهظة دون سؤال الطرف الآخر، فمن المفروض على الزوجين التحدث والاتفاق مع بعضهما حول ما سوف ينفقونه سواء كان هذا لسفر أو لشراء أي شئ بالمنزل.

كما يجب تحديد أهم ما يجب الإنفاق عليه وإذا كنت لا تمتلك الاتفاق وكيفية تحديد المصروفات فيمكنك اللجوء إلى مستشار مالي .

  • لا تشعره برجولته

بحسب خبراء وأطباء علم النفس والعلاقات ينادون بأن الرجال يرغبون في إنهاء العلاقة الزوجية في حالة شعورهم بأنه سوف يخلصهم من زوجاتهم، لذا حتى تتمكني من المحافظة علي الزواج عليك مدح زوجك طوال الوقت وليس تشجيعات مثل الطفل الصغير.

لا تأخذي دور الأم بل مثلا عند اتصالك به قولي اكون سعيدة عند سماع أثناء النهار أو يتضح اهتمام عندما تجرف الثلج من أجلنا، ليشعره ذلك بأنك مقدرة لجميع ما يقدمه ويساعد هذا كثيرا الزوج في تخطي المشاكل والصعاب التي يتعرض لها الزواج.

  • الدراما العائلية المختلطة

في حالة زواج احد الزوجين أو كلاهما من زوج آخر و وجود أطفال من هذه العلاقة فمن المحتمل عدم تقبل أو حب الأطفال للزوج الجديد ،مما يجعل زواجك في خطر لان الزوج يميل أكثر الولادة لان الأزواج يمكن انتهاء العلاقة بهم في أي وقت.

لكن الأطفال لا يمكن الاستغناء عن وجودهم بالحياة ويجب عليك الاتفاق مع زوجك أن يكون جزءا مهما في حياة أطفالك ويحترم رأيهم ورغباتهم.

لأنك ستكون بمثابة الأم ولا تحاول أبدا الاستهزاء من الطرف الأخر أمام الأطفال لتظل شخص مهذب وقدوة للأطفال ليتأكدوا مع الوقت انك شخص تستحق الحصول على حبهم واحترامهم وتعتبر هذه من اغرب قصص الطلاق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: