مهارات التفكير البسيط .. وأمثلة عليها

كتابة: آيه احمد زقزوق آخر تحديث: 07 أبريل 2022 , 11:28

من أمثلة التفكير البسيط

  • تطبيق الطلاب على التمارين بعد فهم الدرس.
  • استرجاع الطالب المعلومات في الامتحان.
  • التميز بين المعلومات الهامة والغير هامة.
  • تميز الطفل لأفراد عائلته.
  • استخراج النتائج واختبارها.
  • حفظ أسماء الأصدقاء والعائلة والمعارف.
  • حل المسائل الرياضية بعد حفظ القانون وفهمه.

تعريف مهارات التفكير

مهارات التفكير هي عبارة عن الأنشطة الذهنية التي تستخدم لمعالجة المعلومات، وإجراء الاتصالات واتخاذ القرارات، وخلف أفكار جديدة، كما تستخدم مهارات التفكير الخاصة بالأشخاص عندما تحاول فهم الخبرات أو حل المشكلات أو اتخاذ القرارات أو طرح الأسئلة أو وضع الخطط أو تنظيم المعلومات، إذ أن كل شخص لديه مهارات في التفكير ولكن لا يستخدمها الجميع بشكل فعال، حيث يتم تطوير مهارات التفكير الفعال على فترات من الزمن، ويرى المفكر الجيد الاحتمالية، بينما يرى الآخرون العقبات والحواجز فقط والمفكرون الجيدون قادرون على الربط بين العوامل المختلفة ويكونوا قادرين على ربطها ببعضها البعض، كما أنهم قادرون على تطوير حلول جديدة وفريدة للمشاكل.

يشير التفكير إلى عملية إنشاء سلسلة منطقية من الأوجه الرابطة بين عناصر المعلومات، في كثير من الأحيان يحدث التفكير تلقائياً، ومع ذلك هناك أوقات تفكر فيها بوعي وقد يتعلق الأمر بكيفية حل مشكلة أو اتخاذ قرار، يمكن من خلالها التفكير في ربط الخبرات الجديدة ودمجها في الفهم والإدراك الخاص بكيفية كشق سير الأمور.

من الأمثلة على أبسط مهارات التفكير هي تعلم الحقائق والتذكر والتركيز وجمع المعلومات والتنظيم والتحليل والتحليل والاتصال والدمج والتجميع والتقييم وإنتاج الأفكار، كما تشمل عملية الفهم والحفظ والتطبيق، كفهم الطلاب للدرس وحفظ النصوص الواجب حفظها وتطبيق حل التمارين الرياضية المختلفة بعد حفظ القوانين وفهم المعلومات والمعطيات، ويمكن توضيح ذلك على النحو التالي[2]:

  • التركيز

يعني الاهتمام بالمعلومات المختارة والمهمة وتجاهل المعلومات والمحفزات الغير هامة، مثل اختيار الطالب المعلومات التي يؤكد عليها المدرس وتجاهل المعلومات الغير مفيدة بالنسبة له والتي يتجاهلها المعلم.

  • التذكر

التذكر وهو احد أنماط التفكير ويعني استعادة المعلومات المخزنة من الذاكرة، مثل استرجاع المعلومات المطلوب ذكرها في الامتحان وكتاباتها.

  • جمع المعلومات

أحد المهارات البسيطة التي يقوم بها كل الأفراد حيث تتمل في جلب المعلومات النسبية إلى العقل الواعي اللازمة للمعالجة المعرفية، مثل تجميع المعلومات بواسطة الباحثين والخبراء لإعداد الدراسات والأبحاث العلمية.

  • التنظيم

تضمن عملية التنظيم ترتيب المعلومات بحيث يمكن استخدامها بشكل أكثر فاعلية، مثل تنظيم الأشخاص للأفكار والمعلومات الخاصة بالبحث للوصول إلى النتائج أو ترتيب الأطفال للمعلومات للوصول لحصيله معلوماتية فيما بعد تشكل وعيهم وذاكرتهم المرجعية.

  • التحليل

تشمل عملية التحليل تفكيك المعلومات عن طريق فحص الأجزاء والعلاقات حتى يمكن فهم الهيكل التنظيمي، مثل دراسة المعلومات والأفكار، بمعنى عدم أخذ الأفكار والمعلومات كما هي، ومثال على ذلك حل الطلاب للمسائل الرياضية البسيطة مثلاً، أو حل الرموز.

  • الاتصال

ربط ووصل المعلومات والعناصر من أجل الحصول على نتيجة نهائية كاملة للمعلومات، مثل دمج المعلومات وربطها وجمع التفاصيل لحل مسألة رياضية أو فهم الدرس.

  • الدمج

وهو عبارة عن ربط المعلومات ودمجها لفهم العلاة بين المعلومات بشكل أفضل.

  • التقييم

بمعنى تقييم مدى معقولية وجودة الأفكار والمواد من أجل تقديم الآراء، مثل اختبار النتائج التي يصل لها الباحث في نهاية بحثه.

  • إنتاج المعلومات والأفكار

إنتاج المعلومات والأفكار والمنتجات بطريقة مثالية لعرضها، مثل عر نتائج البحث العلمي ووضع التوصيات بعد التأكد من النتائج واختبارها.

من مهارات التفكير البسيط

التفكير البسيط هو أحد مستويات التفكير ويسمى بالتفكير الأساسي، ويتضمن هذا المستوى من التفكير الكثير من المهارات التي تتمثل في المعرفة واكتسابها وتذكرها، كما يشمل الملاحظة والمقارنة والتصنيف وهي مهارات يجب على المتعلم إتقانها وإجادتها لكي يصبح قادر على الانتقال لمواجهة مستويات التفكير المركب بصورة فعالة[1].

  • الملاحظة

الملاحظة هي العملية التي يستخدم فيها الإنسان حواسه من أجل التعرف على صفات الأشياء والظواهر في محاولة منه لتسميتها بصورة صحيحه، وهي المهارة التي تنتهج دائماً خلال عمليات البحث العلمي الذي يبدأ بملاحظات بسيطة لبعض الظواهر التي تستحق الدراسة والبحث.

  • التصنيف

يقصد بالتصنيف العملية التي تستخدم فيها صفات وخصائص محددة تمت ملاحظتها من أجل تقسيم الأشياء أو الأجزاء إلى مجموعات أو فئات مختلفة.

  • المقارنة

تتم المقارن بواسطة إيجاد التشابه والاختلاف بين مفعومين أو أكثر بعد وصف كل منها وف شامل وهي على نوعين من المقارنة المفتوحة، حيث تصاغ الأسئلة بصورة يتشعب فيها التفكير أما المقارنة المغلقة تصاغ الأسئلة بصورة يتركز فيها التفكير على جوانب محددة.

  • الترتيب

بالاعتماد على معيار معين ويتم فيه ترتيب المفاهيم والأحداث بدلالة هذا المعيار.

  • التلخيص

يتم التلخيص من خلال إدراك الفروق الجوهرية بين المهم وغير المهم من المعارف والخبرات دون إغفال لكل العناصر المشتركة والأفكار المتضمنة والمعلومات المقدمة أو المشاهدة وهذا أيضاً اختزال الكلمات والمفردات مع المحافظة على سلامة الأفكار من الحذف والتشويه للوصول إلى لب الموضوع.

  • جمع المعلومات

وهي مرحلة يدخل ضمنها مهارات الملاحظة وطرح الأسئلة.

  • التحليل

يتم فيه تحديد الخصائص أو أجزاء الشيء، وتحيد العلاقات والأنماط من خلال تجزئة البنود إلى أجزاء مهمة صغيرة ووصف كل منها.

  • الاستنباط

وهي طريقة في التفكير تعتمد على دراسة القواعد العامة وتطبيقها على القضايا الخاصة للوصول إلى النتائج، أي تفضيل الشيء من كل إلى جزء.

  • الاستقراء

ويعتبر الاستقراء طريقة في التفكير تتبدل فيها الوقائع والأمثلة إلى القانون والقاعدة أي جمع الأجزاء إلى الكل.

  • التنبؤ

التنبؤ بالنتائج الممكنة أو المحتملى من حدث أو مجموعة من الأحداث.

  • الاستدلال

وهي عملية استنباط الأدلة من النصوص أو الصور من خلال الأسئلة المطروحة باستخدام مفاتيح لغوية أو عقلية.؟

  • البحث والتقصي

يبحث الطلاب مثلاً عن المعلومات للإجابة عن السؤال المطروح، مع إجراء ترتيب وتنظيم البيانات والمعلومات.

  • علاقة الجزء بالكل

وهي تحديد العلاقة بين وظيفة الأجزاء والكل وكيف يؤثر الجزء على وظيفة الكل.

  • السلسلة

إذ تستخدم بشكل عام ثلاثة أنواع متخصصة من الترتيب الزمني وتحليل العمليات، والمتسلسلات السببية، أي الحلقات والأحداث التاريخية.

  • التمييز بين الرأي والحقيقية

وهي التفريق بين شيء يمكن إثباته إما بواسطة البرهان المنطقي ووجهو نظر شخصية يعبر عن مشاعر أو معتقدات المتحدث قد نتفق معه وقد لا نتفق.

  • التفسير

اكتشاف وتحديد الأسباب التي أدت لظهور حدث أو ظاهرة ما.

  • التنظيم

هي القدرة على ترتيب الأفكار للوصول إلى الهدف.

خصائص عملية التفكير

هناك مجموعة من الخصائص والميزات التي تميز عملية التفكير وتتمثل هذه السمات في[3]:

  • التفكير عبارة عن نشاط عقلي غير ملموس.
  • يشتمل النشاط العقلي على مجموعة من العمليات والمهارات المعرفية.
  • ينشأ التفكير من عوامل خارجية ويتم وفق عوامل داخلية.
  • التفكير عملية يمكن تنميتها عن طريق التدريب على مهاراتها الأساسية.
  • يمكن ملاحظة التفكير وقياسه والتعرف على مدى نموه.
  • التفكير له أشكال وأنواع كثيرة سواء كانت بسيط أو غيره مثل مهارات التفكير الإبداعي والمركب وغيرهم.
  • التفكير سلوك هادف يحدث في مواقف معينة بهدف معين.
  • التفكير سلوك تطويري يتغير كما ونوعاً وفقاً للخبرات التي يكتسبها الفرد.
إشترك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى