ما هي واجبات العمرة

كتابة: Reem Muhammed آخر تحديث: 29 يونيو 2022 , 14:20

من واجبات العمرة

  • الإحرام.
  • التجرد من المخيط بالنسبة للرجل.
  • الحلق والتقصير.

الإحرام : هو الإحرام من الميقات إن كان الميقات بينه وبين مكة، أو الحل لمن كان في الحرم، ويعتبر ميقات العمرة للناس الموجودين خارج مكة هو ميقات الحج ولقد أجمع العلماء على أن: (لمن كان في غير مكة، هو ميقات الحج نفسه، أما من كان مقيماً بمكة، مكياً أو غيره، فيحرم بالعمرة من أدنى الحل، أي خارج أرض الحرم ولو بخطوة، ليجمع بين الحل والحرم، أما في مكان الحج فيحصل الجمع بين الحل والحرم، أما في الحج فيحصل الجمع بين الحل والحرم بعرفة، لأن عرفة ليست بحرم. ودليل ذلك ما روي عن عبد الرحمن بن أبي بكر رضي الله عنهما “أن النبي صلى الله عليه وسلم أمره أن يردف عائشة ويعمرها من التنعيم”، وأفضل بقاع الحل للإحرام بالعمرة لمن هو في مكة، سواء أكان من أهلها أو من الغرباء الجِعْرانة للاتباع، عن ابن عباس رضي الله عنهما “أن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه اعتمروا من الجعرانة”، ثم يأتي بعدها التنعيم ثم الحديبية وهو عبارة عن بئر يقع بين مدينة جدة وبين مكة، كما علينا أن نعلم أن العمرة لا تصح في أيام التشريق إلا في حالة أن الشخص قد تعجل في يومين، لكن أولى له أن ينتظر غروب شمس آخر يوم من أيام التشريق. [1]

التجرد من المخيط بالنسبة للرجل : يجب على الرجل الذي يحرم أن يتجرد من أي لباس به مخيطهو ما فُصِّل على أعضاء الجسم كالجاكيت مثلًا، فعنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسَلَّم أنه نهى عن خمسةِ أنواعٍ مِنَ اللِّباسِ تشملُ جميعَ ما يَحْرُم، وذلك أنَّ اللِّباسَ إمَّا أن يُصنَع للبَدَن فقط: فهو القَميصُ وما في معناه، أو للرَّأسِ فقط: وهو العِمامةُ وما في معناها، أوْ لَهما: وهو البُرْنُسُ وما في معناه، أو للفَخِذَينِ والسَّاق: وهو السَّراويلُ وما في معناها، أو للرِّجلينِ: وهو الخُفُّ ونحوه، لكن يجوز للمرأة أن تلبس المخيط في سائر جسدها عدا الوجه والكفين. [2]

الحلق والتقصير : إن قيام الرجل بالحلق والتقصير هو واجب من واجبات العمرة، وذلك بإجماع فقهاء المذاهب الأربعة الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة، والدليل قوله تعالى في سورة الفتح : (لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِن شَاء اللَّهُ آمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُؤُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ) والدليل من السنة عن عبدِ اللهِ بنِ عُمَرَ رَضِيَ اللهُ عنهما: (أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم خَرَجَ معتَمِرًا، فحالَ كفَّارُ قريشٍ بينه وبين البيتِ، فنحَرَ هَدْيَه وحَلَقَ رَأسَه بالحُدَيبِيَةِ). [3]

أركان العمرة بالصور

  •  الإحرام.
  • الطواف بالبيت.
  • السعي بين الصفا والمروة.

الإحرام : إن الإحرام أحد أركان العمرة والتي لا تتم إلا بها، والإحرام هو أن ينوي المسلم أن يحرم ما حرم عليه في العمرة.

الإحرام في العمرة

الطواف بالبيت : يقوم المعتمر بالطواف بالبيت بشرط أن يكون طاهرًا من الحدث الأكبر والأصغر فالطواف مثل الصلاة لكن مباح فيه الكلام، ويقول ابن باز في صفة الطواف: (يجعل البيت عن يساره ويطوف به سبعة أشواط، وإذا حاذى الركن اليماني استلمه بيمينه إن تيسر ويقول: “بسم الله والله أكبر” ولا يقبله، فإن شق عليه استلامه تركه ومضى في طوافه ولا يشير إليه ولا يكبر؛ لأن ذلك لم ينقل عن النبي، أما الحجر السود فكلما حاذاه استلمه وقبله كما ذكرنا سابقًا وإلا أشار إليه وكبر، ويستحب في الطواف الرمل -وهو الإسراع في المشي مع تقارب الخطى- في الثلاثة الأشواط الأولى من طواف القدوم للرجل خاصة، كما يستحب للرجل أن يضطبع في طواف القدوم في جميع الأشواط، والاضطباع: أن يجعل وسط ردائه تحت منكبه الأيمن وطرفيه على عاتقه الأيسر، ويستحب الإكثار من الذكر والدعاء بما تيسر في جميع الأشواط، وليس في الطواف دعاء مخصوص ولا ذكر مخصوص بل يدعو ويذكر الله بما تيسر من الأذكار والأدعية ويقول بين الركنين: رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ في كل شوط؛ لأن ذلك ثابت عن النبي، ويختم الشوط السابع باستلام الحجر الأسود وتقبيله إن تيسر أو الإشارة إليه مع التكبير حسب التفصيل المذكور آنفًا. وبعد فراغه من هذا الطواف يرتدي بردائه فيجعله على كتفيه وطرفيه على صدره، ثم يصلي ركعتين خلف المقام إن تيسر فإن لم يتمكن من ذلك صلاهما في أي موضع من المسجد. يقرأ فيهما بعد الفاتحة: قل يا أيها الكافرون في الركعة الأولى، و قل هو الله أحد في الركعة الثانية، هذا هو الأفضل وإن قرأ بغيرهما فلا بأس، ثم بعد أن يسلم من الركعتين يقصد الحجر الأسود إن تيسر ذلك.) كما يجب أن يقول دعاء الطواف في العمرة.

الطواف بالبيت

السعي بين الصفا والمروة : بعد أن ينتهي المعتمر من الطواف سبعة أشواط يقوم بالخروج إلى الصفا ويستقبل القبلة ويحمد الله ويكبر قائلًا: “لا إله إلا الله والله أكبر، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا الله وحده أنجز وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده” ثم يقوم بالدعاء بما تيسر له رافعًا يديه، ثم يقوم بالنزول والمشي إلى المروة حتى يصل إلى العلم ويفعل كما فعل على الصفا ثم ينزل ويعود إلى الصفا ويكرر فعله سبعة مرات سعيًا بين الصفا والمروة ويستحب أن يكثر من الدعاء والذكر خلال سعيه. [4]

السعي بين الصفا والمروة

مستحبات العمرة

  • أتقليم الأظافر وحلق شعر العانة.
  • الاغتسال.
  • التطيب في البدن.
  • ما يستحب بعد الإحرام.
  • ما يستحب في الطواف بالبيت.
  • ما يستحب في السعي بين الصفا والمروة.

ما يستحب بعد الإحرام

  • التلبية ورفع الصوت بها بالنسبة للرجل.
  • الاشتراط: اللهم إن حبسني حابس فمحِلي حيث حبستني.
  • قول: لبيك اللهم عمرة.

ما يستحب في الطواف

  • تقبيل الحجر الأسود ما لم يؤد إلى زحام.
  • الاضطباع: وهو إبراز الكتف الأيمن وهوفي حق الرجال.
  • الرمل: وهو الإسراع في المشي في الأشواط الثلاثة الأولى وهو في حق الرجال أيضا.
  • الإكثار من الذكر والدعاء.
  • صلاة ركعتين بعده.

ما يستحب في السعي بين الصفا والمروة 

  • الصعود على الصفا وقول: نبدأ بما بدأ الله به.
  • الهرولة بين العلمين الأخضرين.
  • الإكثار من الذكر بن الحمد والدعاء كأن يقول : “لا إله إلا الله والله أكبر، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا الله وحده أنجز وعده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده” [1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى