ما الطرق التي يستخدمها المزارعون لحفظ التربة

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 28 يوليو 2022 , 08:58

الطرق التي يستخدمها المزارعون لحفظ التربة

طرق حفظ التربة هي عبارة عن طرق متنوعة من اجل حماية التربة من التدهور، والحفاظ على المواد المغذية فيها، وهناك العديد من التقنيات التي يلجأ اليها المزراعون بهدف حفظ التربة، والحفاظ على النظام البيئي ايضًا

  • زرع مباشر بدون حرث
  • زراعة الأشجار بالقرب من المناطق المنحدرة، وزراعة النباتات بالقرب من التربة على ضفاف الانهار
  • زراعة الخطوط الكنتورية في المنحدرات، والحرث المحيطي
  • بناء السدود لحجز المياه، وبناء مصدات الرياح
  • حماية الغابات والحفاظ عليها من الحرائق
  • مراقبة الرعي.
  • حفر قنوات الصرف لتوجيه مياه الأمطار.
  • تناوب المحاصيل وزراعة محاصيل تغطية التربة

زرع مباشر بدون حرث: الزراعة بدون حرث تعتبر من التقنيات المتقدمة لحفظ التربة، لان تقليب التربة بالحراثة كل سنة يخرب التربة ويقلل من قدرتها على الاحتفاظ بالماء، بينما الزرع المباشر بدون حرث يسمح للتربة للاحتفاظ بالماء بشكل افضل، ويتحول باقي المحاصيل الى سماد للتربة.

للزراعة بدون حرث فوائد عديدة للتربة مثل تزويد الكائنات الحية التي تعيش في التربة بالطاقة من باقي المحاصيل، وتجديد التربة، والاحتفاظ بالماء في التربة بشكل افضل، كما ان هذه الوسيلة التي يتبعها المزارعون اقل تكلفةً من حراثة الارض بعد كل زرع.

تناوب المحاصيل وزراعة محاصيل تغطية التربة: تناوب المحاصيل يسمح للتربة ان تحتفظ بمكوناتها وعناصرها الغذائية بشكل افضل من تكرار نفس المحاصيل بشكل سنوي، كما ان هذه الطريقة تقي من الامراض التي يمكن ان تصيب التربة لان العوامل الممرضة لا تتراكم بما يكفي لتسبب اذية للتربة.

وتناوب المحاصيل لا تقتصر فوائده فقط على صحة التربة، انما يساعد على تحسين جودة المحاصيل، والارباح، وزراعة البرسيم مثلًا كنوع من محاصيل التغطية تعتبر طريقة طبيعية لاضافة السماد للتربة وزيادة عناصرها الغذائية، هذه الطريقة تساعد في الحفاظ على التربة وتحميها من الانجراف في المجاري المائية.

زراعة الخطوط الكنتورية في المنحدرات، والحرث المحيطي: هذه الطريقة تساعد على زراعة التربة بدون انجرافها في المنحدرات، مما يعزز صحة التربة.

بناء مصدات الرياح: الرياح القوية يمكن ان تسبب انجراف التربة بسهولة، ومن اجل منع حدوث هذا الامر، يمكن بناء مصدات ارلياح وهي عبارة عن صفوف من الاشجار لمنع انجراف التربة، وللمساعدة في تثبيت التربة في مكانها.

من الطرق الاخرى التي تعتبر مفيدة للتربة ومنع انجرافها في زراعة النباتات على ضفاف الانهار بالقرب من التربة، لمنع التربة من الانجراف والتدفق في المجاري المائية وفقدان التربة واذية الكائنات الحية. [1]

طرق حفظ التربة تؤدي الى زيادة النيتروجين وتثبيته في التربة

الطريقة الافضل التي تساعد على حفظ التربة وزيادة النيتروجين في الدورة الزراعية، او ما يعرف بتناوب المحاصيل، او الدورة المحصولية، وهي تعني تعاقب عدة انواع مختلفة من المحاصيل على التربة، وليس فقط الاكتفاء بنوع واحد من المحاصيل في التربة، والدورة الزراعية تفيد في تحسين صحة التربة، والحفاظ على العناصر الغذائية فيها، ومقاومة العوامل الممرضة في التربة، كما تساعد هذه الطريقة في تثبيت النيتروجين في التربة.

مثال على طريقة حفظ التربة زراعة الذرة في الحقل، وبعد ذلك يمكن ان يقوم المزارع بزرع البقوليات لاعادة تثبيت النتروجين في التربة لان الذرة تستهلك النتروجين من التربة.

الدورة الزراعية البسيطة تتضمن زراعة اثنين او ثلاثة محاصيل فقط، اما الدورة الزراعية الاكثر تعقيدًا تتضمن زراعة عدد اكبر من المحاصيل وفقًا لاليات محددة.

من فوائد الدورة الزراعية

  • المساعدة في الاحتفاظ بالعناصر الغذائية واعادتها الى التربة دون الحاجة لاستعمال المواد الصناعية
  • تلبية الاحتياجات المختلفة للمواد المزروعة، وحمايتها من العوامل الممرضة
  • الوقاية من فقر التربة واستنزاف العناصر الغذائية منها الذي يحدث في حال زراعة نفس المحصول في كل عام، والوقاية ايضًا من الافات التي تهاجم المحاصيل المزروعة بنمط زراعة احادي
  • زيادة مستوى المواد الطبيعية كالاسمدة الطبيعية، ومبيدات الافات بدون اضافة مواد صناعية
  • تحسين صحة التربة من خلال التنوع الحيوي في زراعة المحاصيل وعدم الاكتفاء بنوع واحد ودورة زراعية واحدة. [2]

من طرق حفظ التربة

  • تغطية المحاصيل
  • الزراعة الشريطية
  • الممر المائي المروري في التربة

تغطية المحاصيل: النباتات التي تستعمل كجزء من محاصيل التغطية هي نباتات الهدف منها الاساسي هو الحفاظ على صحة التربة واعادة المواد الغذائية التي فقدت منها، والتحكم بالافات والتخلص منها ومقاومتها، وزيادة المواد العضوية في التربة، كما ان هذه الطريقة اثبتت فعاليتها البارزة في تحسين صحة المحاصيل وزيادة جودة المحاصيل وعددها التي يزرعها المزارع بشكل لاحق بعد محاصيل التغطية، وزيادة ارباحه المادية في المحصول الاخر [3]

الزراعة الشريطية: الزراعة الشريطية تعني التبديل بين المحاصيل للعلف مثل البرسيم مع محاصيل اخرى مثل الذرة، ويتم استعمال هذه الطريقة في الزراعة بشكل خاص في المنحدرات لحماية التربة والتحكم في تعرية التربة وانجرافها والتقليل من شدة الرياح التي تسبب اذية للتربة او التيارات المائية، وفوائد زراعة محاصيل علف مثل البرسيم مع المحاصيل الاساسية هي حبس الرواسب وانجراف التربة ومنع دخولها الى المجاري المائية.

بناء الممرات المائية المرورية: الهدف من الممرات المائية هو نقل الجريان السطحي من الماء دون ان يسبب ذلك انجراف للتربة او اذية للتربة، ويتم استعمال هذه الطريقة واللجوء اليها في حال تدفق المياه فوق اليابسه وتسببها باذية وانجراف للتربة وتعريتها، وبهذه الطريقة يتم نقل المياه عبر مجرى تصريف ثابت

الفائدة الاساسية من هذه الطريقة هي تجنب الاذية التي تحدث بالمياه اذا عبرت فوق التربة، مع الحرص على الحفاظ على الممر المائي الاصلي دون تغيير. [4]

فوائد الطرق التي يستخدمها المزارعون لحفظ التربة

الطرق التي تستعمل للحفاظ على التربة ومنعها من الانجراف لها فوائد عديدة ومتنوعة مثل

  • تحسين الانتاجية في التربة: الحفاظ على العضيات والكائنات الحية الموجودة في التربة، له دور كبير في تحسين انتاجية التربة، والتقليل من السماد الصناعي والمواد الكيميائية المضافة الى التربة يحسن من جودة التربة ويزيد خصوبتها
  • التقليل من انجراف التربة: من اهم اهداف حفظ التربة هي التقليل من الانجراف الشائع في التربة
  • توفير الغذاء والمأوى للكائنات البرية: صحة التربة يعني تحسين المحاصيل التي تتغذى عليها الكثير من الكائنات البرية، كما توفر التربة السليمة مأوى للكثير من الحيوانات
  • تصفية وتعقيم الماء والهواء: الحفاظ على التربة يحد من تسرب المياه في التربة، كما ان اتباع تقنيات الحرث الحديثة في التربة تعتبر من التقنيات التي تحفاظ على التربة وعلى المحاصيل بان معًا. [5]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى