على ماذا تعتمد عناصر التصميم

كتابة: خلود صلاح آخر تحديث: 02 أغسطس 2022 , 07:21

تعتمد عناصر التصميم على

تعتمد عناصر التصميم على تحديد الفن والأفكار والأساليب . ومن الجدير بالذكر أن عناصر التصميم تتمثل في الجوانب الرئيسية لأي تصميم، ويقوم المصممون باستخدامها من أجل تكوين صورة تستطيع نقل حالة مزاجية معينة، أو جذب العين باتجاه محدد، أو إثارة بعض المشاعر المقصودة.

من عناصر التصميم

  • اللون.
  • الخط.
  • القيمة.
  • المساحة.
  • الشكل.
  • النموذج.
  • الملمس.
  • الطباعة.
  • التناغم.

اللون: فهو يساعد على خلق حالة مزاجية، حينما يصطدم الضوء بجسم ما وينعكس مرة ثانية على العصب البصري في عيون البشر، فإن الإحساس الذي يدركه يُعرف باسم (اللون)، ولذا يقوم الفنانون والمصممون باستخدام الألوان من أجل تصوير الموضوع ووصفه، كما يستخدمونه في تصوير الحالة المزاجية والضوء والعمق ووجهة النظر.[1] [2]

الخط: إن الخط يُشير إلى الطريقة التي يتم من خلالها توصيل نقطتين معًا في الفضاء، سواء أكانت تلك خطوطًا أفقية أو قطرية أو عمودية، فمن الممكن أن تساهم تلك الخطوط في توجيه النظر إلى نقطة معينة، كما يُمكن خلق نسيج عن طريق مزج أنواع مختلفة من الخطوط كالخطوط المنحنية أو المنقوشة بدلًا من استخدام الخطوط المستقيمة فقط.

القيمة: وتشير في التصميم إلى سطوع اللون أو تغميقه، وفي الغالب ما يتم تصور قيمة اللون في التدرج اللوني، والذي يقوم بعرض سلسلة من الاختلافات الموجودة في لون واحد، بحيث يتم ترتيبها من الأفتح إلى الأغمق، ومن الممكن للفنان أن يستخدم القيم المختلفة للون من أجل خلق وهم الكتلة والحجم في العمل.

المساحة: من الممكن أن يساهم الاستخدام الصحيح للمساحة على رؤية التصميم بالشكل الذي نوده، كما أن المسافة البيضاء أو المساحة السلبية تتمثل في المسافة ما بين أو حول النقطة المحورية للشكل، أما المساحة الإيجابية فتتمثل في المساحة التي تشغلها الصورة في التكوين، ويُعتبر التباعد بين التصميم أمرًا هامًا لأن التخطيط المزدحم جدًا يمكنه أن يُحدث ارتباك في عين المشاهد.

الشكل: الشكل في أبسط صورة، هو عبارة عن منطقة ثنائية الأبعاد يُحيطها مخطط تفصيلي، ومن الممكن لفنان الرسوم أن يستخدم عناصر أخرى ومنها الخط واللون والقيمة من أجل منح الشكل مظهر ثلاثي الأبعاد.

النموذج: إن النموذج يُشير للطريقة التي يشغل بها الشكل أو التكوين المادي مساحة، بدلاً من إنشاء النموذج عن طريق الشكل المادي ثلاثي الأبعاد، فإن المصمم يُنشئ مظهر النموذج على سطح مستوٍ من خلال استخدامه للضوء والظل ومظهر ملامح الكائن والأشياء المحيطة حول الموضوع.

الملمس: وهو من ضمن عناصر التصميم التي يتم استخدامها في تمثيل كيف يظهر الشيء أو يشعر به، كما أن الملمس المحسوس هو حاسة اللمس الجسدية، سواء أكانت خشنة أم ناعمة أم مضلعة، كما أن النسيج المرئي يدل على الإحساس المتخيل للنسيج المصور والذي يمكنه خلق المزيد من الاهتمام البصري ومنح تجربة حسية متزايدة.

الطباعة: من الممكن اعتبارها أهم جزء الأكثر في تصميمات الجرافيك وتصميمات الويب، والتي تتمثل في اللون، الملمس والأشكال، إذ أن الخطوط التي يتم استخدامها تُخبر من يراها بالهدف المقصود فور أن ينظر إليها.

التناغم: ويُعتبر هو “الهدف الرئيسي للتصميم”، ومن الجدير بالذكر أن الانسجام أو التناغم هو ما يتم الحصول عليه حينما تعمل كل القطع معًا، ولذا يجب التأكد من أن كافة التفاصيل متفقة مع بعضها البعض قبل أن يتم اعتبار المشروع قد اكتمل.

عناصر التصميم الداخلي

  • المساحة
  • الخطوط
  • الشكل
  • النمط
  • الضوء
  • اللون

إن عناصر التصميم الداخلي هي نفسها عناصر التصميم الأساسية، أي أنها تتمثل في التالي: [3]

المساحة :من الممكن أن تكون المساحة هي أهم عنصر في الحصول على التصميم بشكل صحيح بعد كل شيء، إذ أن التصميم الداخلي يدور حول تصميم المساحات الداخلية.

الخطوط : فالخطوط تساعد على منح إحساسًا أكثر ترابية وأمانًا ودفئًا وثباتًا، وهذا من خلال استخدام الخطوط الأفقية، ومن جهة أخرى فإن الخطوط العمودية تجعل المساحات تبدو رائعة ومتجددة الهواء.

الشكل :حينما يكون لدى مصمم الديكور الخاص بك فهم شديد لأسلوبك، يمكنه خلط الأشكال ومطابقتها من أجل تحقيق أي شعور تريده في منزلك وديكورك الداخلي، سواء أكان هذا ترابيًا، حديثًا، دافئًا أو رائعًا أو أي شيء تريده.

النمط : إذ أن الأنماط تقوم بإبراز جزءًا مُحددًا من المنزل، سواء أكان هذا في السقف أو الدرج أو الجدران، ومن الممكن تحقيق ذلك التأثير وخلقة عن طريق استخدام ورق حائط جريء أو لون صاخب على الحائط.

الضوء : من الممكن أن يعمل الضوء على ضبط الحالة المزاجية لأي غرفة، إذ أن هناك أنواع مختلفة من الضوء تُشير إلى الحالة المزاجية المختلفة، فقد يمنح الضوء الطبيعي الدفء والسعادة، في حين أن الإضاءة الفلورية الاصطناعية تجعل الغرفة باردة وساكنة.

اللون : إن الألوان في التصميم الداخلي تدل على بعض الرسائل والحالات المزاجية المختلفة، إذ أنه قد تم ربط الدماغ البشري بإدراكها للألوان بطريقة معينة.

عناصر التصميم المعماري

  • الخط
  • الاتجاه
  • النسبة
  • الملمس
  • اللون والقيمة
  • الشكل والنموذج

إن التصميم المعماري له بعض العناصر، ومن الجدير بالذكر أن كل عنصر من تلك العناصر له أهمية ودور في التصميم، وعلى الرغم من أنها قد تتشابه مع عناصر التصميم الداخلي، إلا أنه من الممكن أن نجد بعض الاختلافات، إذ أن استخدامها في الواجهة الخارجية يختلف عن استخدامها في الداخل، وفي التالي توضيح لعناصر التصميم المعماري: [4]

الخط :  من الممكن للأنواع المختلفة من الخطوط أن تُعزز مشاعر مُعينة لتقوم ببناء شخصية وهوية المبنى، وعندما يتم دمجها بطرق إبداعية، فيمكن أن تشكل الخطوط هوية التصميم.

الاتجاه : إن اتجاه التصميم يُعبر عن كيف تقوم الخطوط وعناصر التصميم الأخرى بالاتحاد من أجل خلق إحساس طبيعي بالحركة في المبنى، وبمعنى آخر فهي تقوم بإخبار الشخص بأن يركز انتباهه على جزء أو قسم مُحدد من البناء.

النسبة :إن عنصر النسبة في التصميم يُمثل الحجم والمقارنة ما بين جزأين على الأقل من هذا التصميم، فعن طريق النظر في تلك المقارنة، فمن الممكن تغيير الإحساس بالواقع في تصميم البناء، وعند مناقشة العمارة يتم قياس حجم المبنى أو المساحة بالنسبة للحجم البشري.

الملمس : وهو الشعور عند لمس المواد التي نقوم باستخدامها في أي مكان في البناء، إذ أن الدعم الخشن المشدود يمنح قبضة وشعورًا بالخارج، ولذا يعمل بصورة جيدة في التصميم الخارجي، أما التجاويف الطبيعية تُعطي للحواجز الخشبية إحساسًا دافئًا، ولذا من الممكن أن يكون خيارًا مناسبًا لمبنى موجود في بيئة طبيعية.

اللون والقيمة : إن اختيار لون البناء المعماري يؤدي إلى تغيير المزاج، فمن الممكن للون الأزرق أن يهدئ الغرفة ويمنح شعورًا بالأمان، أما اللون الأحمر للحائط يمكنه أن يجعل الغرفة تشعر بالحيوية والقوة.

الشكل والنموذج  : إن الشكل هو تعريف ثنائي الأبعاد لتصميم يتكون من عناصر تصميم أخرى، وتتمثل تلك الأشكال الهندسية والتجريدية في تلك الشائعة الموجودة بالعالم الطبيعي.

أما النموذج فهو تمثيل ثلاثي الأبعاد للشكل الذي يسمح للمصمم بالقدرة على تحديد التصميم بصورة أكبر من خلال استخدام الضوء والظلال والبيئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى