من هم الاقران

كتابة: أسماء محمد آخر تحديث: 06 أغسطس 2022 , 14:38

من هم الاقران

الأقران هم الأصدقاء أو الزوجة أو الجماعة التي تتميز بنفس الخصائص والصفات .

معاني كلمة الاقران

الكثير من الكلمات يختلف نطقها ومعناها باختلاف حركات الحروف والتشكيل وكلمة الاقران هي جمع كلمة قرين أو قرن ولها عدة صور مختلفة وهي:

  • قَرَن.
  • قرَنَ.
  • قرِن.
  • قِرنْ.

قَرَن : أي جمع بين الرجل والمرأة بعقد زواج، والزوجة تسمي قرينة لأنها تلازم زوجها وتطلق كلمة قرينة أيضًا على النفس.

قرَنَ : وتعني الوصل والجمع بين فعلان أو شيئان مثل قرَنَ صلاة المغرب وصلاة العشاء أي الجمع بين صلاة المغرب والعشاء معًا.

قرِن : وتعني عندنا تأتي بهذا النطق إتصال الحاجبين ببعضهما.

قِرنْ : وتعني هذه الصورة التشابة في الصفات بين شخصين أو أكثر.

وسوف نذكر التعريف لغويًا واصطلاحًا وسوف لكلمة الاقران وتوضيح جميع المعاني في السطور القادمة.[1]

معنى كلمة الاقران لغويًا

الاقران عندما تأتي جمع لكلمة قِرْن تعني النظير والمماثلة في الصفات بين شخصين في المواجهة والحرب وتفوق أحدهما على الآخر، كما جاء في الحديث الشريف عن ثابت بن قيس رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم قال “بئسمَا عودتُم أقرانَكم”.

وكلمة القرن تعني أيضًا مدة زمنية واختلف اللغويين في تحديد هذه المدة وكثر الأقاويل في تحديد تلك المدة من الزمن فقيل أنها عشر سنوات وقال آخرون عشرون عام وقال أنها أربعون عام، ثم قيل في تحديد تلك المدة أنها تساوي متوسط أعمار البشر وهي ستون عام وسبعون عام وثمانون عام، وكان أصح القول أن القرن يساوي مقدار 100 عام ووثق العلماء هذا القول بأن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم حينما مسح بيديه على شعر صبي وقال له “عِشْ قَرْنًا” وبالفعل عاش هذا الصبي مائة عام، كما اتخذها بعض العلماء ككلمة تطلق على وصف قوم جاء بعد قوم اي انها تعني متوسط أعمار أهل كل فترة من الزمان أي تتابع الأجيال، ووردت في عدة مواضع عربية ومنها: قول التيمي في هذا البيت:

“إِذَا ذَهَبَ القَرْنُ الَّذِي أَنْتَ فِيهِمُ _ وَخُلِّفْتَ فِي قَرْنٍ فَأَنْتَ غَرِيبُ”

وكما قال الأزهري “والذي يقعُ عندي – والله أعلمُ – أن القرنَ أهلُ كلِّ مدة كان فيها نبيٌّ، أو كانت فيها طبقةٌ من أهل العلم، قَلَّتِ السنون أو كثُرت، والدليل على هذا: قول النبي صلى الله عليه وسلم: ((خيرُكم قرنـي – يعني: أصحابي – ثم الذين يَلُونهم – يعني: التابعين – ثم الذين يلونهم – يعني: أتباع التابعين))”

فإن مجمل المعاني لجميع الأقوال التي ذكرت في معنى كلمة القرن أنها تعني وقت محدد لمدة زمنية محددة، أختلف الكثير من العلماء في تحديدها ولكن تم الأخذ بالقول الأقرب وهو أنها تقدر بمقدار مائة عام وهذا المعنى هو الشائع بين العرب.

كلمة الأقرانُ تعني مجموعة من الناس حضروا نفس الزمان معًا وكانت بينهم صفات متشابهة وهذه الصفات قد تكون مميزات وصفات جيدة أو عيوب وصفات سيئة وكان هناك منافسة لتفوق بعضهم على بعض في تلك الصفات.

معنى كلمة الاقران في المصطلح

اتفقوا جميع علماء الحديث على معنى اصطلاحي واحد فقط لكلمة الاقران وهي : تقارب أعمار الرواه و اتفاقهم على إسناد واحد، كما جاء في قول الإمام الحاكم “إنما القرينانِ إذا تقاربَ سنُّهما وإسنادُهما”.

وجاء في قول ابنُ حجر: “إنْ تشارَكَ الراوي ومن روى عنه في أمرٍ من الأمورِ المتعلقةِ بالروايةِ” ويقصد هنا إقتراب الرواه من العمر والعيش على قيد الحياة في زمن واحد وأخذ الرواية من بعضهما، ثم أتي قول السخاوي: “الأقران هم مَنْ تماثَلُوا أو تقاربُوا في السند” أي أتفق الرواه في إسناد الرواية لنفس الشيخ ويتقاربان أيضًا في العمر.

معنى الاقران عند العلماء المحدثون

اتخذ العلماء المحدثون رواية الاقران فرع من فروع علم الحديث، وقاموا بالبحث فيها والعمل على دراستها، واعتبر العلماء دراسة فرع رواية الاقران من لطائف الإسناد وتم تقسيم هذا العلم إلى قسمين وهما:

  • المُدَبَّجَ.
  • رواية الأقرانِ.

المُدَبَّجَ : هو أن يروي كلا الاقران عن الآخر ومثال على ذلك (رواية السيدة عائشة رضي الله عنها عن أبي هريرة رضي الله عنه والعكس أي رواية أبي هريرة رضي الله عنه عن عائشة رضي الله عنها).

رواية الأقرانِ : هو أن يروي القرين عن الآخر دون أن يروي الآخر عنه.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى