قائمة من امراض الدم

كتابة: Dina Ahmed آخر تحديث: 09 أغسطس 2022 , 18:09

من أمراض الدم

  • اضطرابات الدم التي تصيب خلايا الدم الحمراء.
  • اضطرابات الدم التي تصيب خلايا الدم البيضاء.
  • اضطرابات الدم التي تصيب الصفائح الدموية.
  • اضطرابات الدم التي تصيب بلازما الدم.

أن قائمة أمراض الدم تشمل عدد كبير من الأمراض، ولكن يكون من أكثر الأمراض المنتشرة والمعروفة هي الأمراض التي تُصيب خلايا الدم والتي تتسبب في وجود الأمراض السرطانية الخاصة بالدم مثل اللوكيميا وهو مرض فقر الدم، والتي تتسبب فيه الخلايا، وهذا يكون دليل على وجود خلل في خلايا الدم البيضاء، أو خلايا الدم الحمراء، وهي أيضًا التي قد تسمح بحدوث جلطة، وفيما يلي سوف نتعرف على قائمة من أمراض الدم بالتفصيل وإليك هي:

اضطرابات الدم التي تصيب خلايا الدم الحمراء: تشمل اضطرابات الدم التي تصيب خلايا الدم الحمراء عدة أمراض تحتها وإليك هي:

  • فقر الدم.

يعتبر فقر الدم من الأمراض الشائعة في قائمة أمراض الدم وخاصًة التي تصيب خلايا الدم الحمراء، فهذا المرض يعني أن الشخص المريض لديه انخفاض في عدد خلايا الدم الحمراء، وعلى الرغم من أن المرض غير خطير مقارنًة بالأمراض الأخرى إلا أن فقر الدم الشديد أو الأنيميا قد تسبب التعب والأرهاق المستمر، وضيق التنفس وشحوب الجلد وما إلى ذلك.

  • فقر الدم الناجم عن نقص الحديد.

 إن عنصر الحديد ضروري جدًا للجسم وذلك لتكوين خلايا الدم الحمراء، ويعتبر انخفاض تناول الحديد، مع فقدان الدم كل شهر بسبب ظاهرة الطمث التي تحدث عند النساء، هي من أكثر الأسباب التي قد تسبب فقر دم ناتج عن نقص الحديد في الجسم، وقد يحدث أيضًا فقر دم نتيجة لنقص الحديد في الجسم بسبب فقدان الدم من الجهاز الهضمي، والذي قد يتسبب فيه إصابة الشخص بالقرحة أو مرض السرطان، وفي تلك الحالات يستوجب على المريض أن يأخذ حبوب الحديد باستمرار أو قد يضطر لنقل دم.

  • فقر الدم الناجم عن الأمراض المزمنة.

دائمًا ما نرى أن الأشخاص المصابون بأمراض الكلى يكون لديهم فقر دم، ولكن لأنه في تلك الحالة يكون مرض مزمن فلا يتطلب علاج، ولكن من الممكن في بعض الحالات أن يتم حقن هرمون مصنع وهو إيبويتين ألفا، وإيبوجين، أو بروكريت، وذلك يكون بغرض تحفيز إنتاج خلايا الدم.

  • فقر الدم الخبيث (عوز فيتامين ب 12).

 هذه الحالة من الحالات الموجودة في أمراض اضطراب خلايا الدم الحمراء وهي التي يكون فيها الجسم غير قادر على امتصاص فيتامين ب 12 في النظام الغذائي، وذلك قد يحدث بسبب ضعف بطانة المعدة أو حالات المناعة الذاتية.

  • فقر الدم اللاتنسجي.

 في تلك الحالات يكون الأشخاص المصابين بفقر الدم اللاتنسجي، لا يقوم النخاع العظمي الخاص بهم بإنتاج خلايا دم حمراء كافية، وذلك قد يحدث في مجموعة من الحالات المرضية مثل التهاب الكبد والإبشتاين بار، وفيروس نقص المناعة البشري، وفي هذه الحالات أن لم يفلح العلاج فيتوجب على المريض أن يقوم بنقل الدم أو يقوم بعملية زرع نخاع العظم.

  • كثرة الحمر الحقيقية.

في هذه الحالة المرضية يقوم الجسم بإنتاج الكثير من خلايا الدم الحمراء وعلى الرغم من كثرتها، إلا أنها قد تسبب مشاكل تؤدي إلى تكون جلطات دموية.

  • الملاريا.

ينتقل مرض الملاريا من خلال لدغة البعوض، حيث يقوم البعوض أو الطفيل بنقل المرض من الشخص المريض إلى الشخص السليم وذلك يعمل على إصابة واستهداف خلايا الدم الحمراء بشكل مباشر، حيث يعمل الطفيل على تمزيق خلايا الدم الحمراء وتلف الأعضاء.

اضطرابات الدم التي تصيب خلايا الدم البيضاء: تشمل اضطرابات الدم التي تصيب خلايا الدم البيضاء ما يلي:

  • سرطان الغدد الليمفاوية.

يُعد سرطان الغدد الليمفاوية نوع من أنواع سرطانات الدم الذي يصيب الجهاز الليمفاوي، حيث تصبح فيه خلايا الدم البيضاء خبيثة، وتتكاثر بشكل هيستيري وتنتشر بشكل غير طبيعي ، وينقسم سرطان الغدد الليمفاوية إلى مجموعتان أساسيتان وهما سرطان الغدد الليمفاوية هودجكين، وسرطان الغدد الليمفاوية اللاهودجكن، وفي تلك الحالة من الأمراض يعتبر حتى العلاج عن طريق العلاج الكيميائي غير آمن لأنه قد يُطيل من عمر السرطان.

  • اللوكيميا.

تُعد من أحد أشكال سرطان الدم وأشهرها حيث تصبح فيها خلايا الدم البيضاء خبيثة وتتكاثر بشكل غير طبيعي داخل نخاع العظام، وفي تلك الحالة المرضية يمكن العلاج من خلال زرع خلايا جذعية، أو الخضوع للعلاج الكيميائي.

  • المايلوما المتعددة.

بشكل عام مرض السرطان عبارة عن حدوث تكاثر غير متحكم فيه للخلايا، وفي تلك الحالة أيضًا من السرطان تتكاثر خلايا البلازما بكثرة وتقوم بإطلاق مواد ضارة تعمل على تلف الأعضاء، وللأسف لا يوجد علاج حتى الآن الورم النخاعي المتعدد ولكن يمكن الخضوع للعلاج الكيميائي، أو زرع خلايا جذعية.

  • متلازمة خلل التنسج النقوي.

وهذه عائلة جديدة  من سرطانات الدم التي تصيب النخاع العظمي، والتي تتطور فيها متلازمة خلل التنسج النقوي بشكل بطيئ وقد تتحول إلى ابيضاض في الدم شديد، وفي تلك الحالة المرضية يجب الخضوع إلى العلاج الكيميائي.

اضطرابات الدم التي تصيب الصفائح الدموية: تشمل اضطرابات الدم التي تصيب الصفائح الدموية ما يلي:

  • قلة الصفيحات.

وهو مرض يؤدي إلى  انخفاض عدد الصفائح الدموية في الدم بشكل عام.

  • فرفرية نقص الصفيحات مجهول السبب.

 هذه الحالة تسبب انخفاض مستمر في عدد الصفائح الدموية في الدم، ويكون السبب مجهول وتسبب هذه الحالة المرضية كدمات أو بقع حمراء على الجلد.

  • قلة الصفيحات الناجم عن الهيبارين.

هنا يكون المرض حدوث انخفاض في عدد الصفائح الدموية الناتج عن التفاعل الحاصل ضد الهيبارين، وهو مميع للدم.

اضطرابات الدم التي تصيب بلازما الدم: تشمل اضطرابات الدم التي تصيب بلازما الدم ما يلي:

  • الهيموفيليا.

هو نقص وراثي لبعض البروتينات التي تساعد على تجلط الدم، وسوف يتم التحدث عنها بالتفصيل فيما بعد.

  • مرض فون ويلبراند.

 هو عامل فون ويلبراند وهو بروتين في الدم يساعد الدم على التجلط، وفيه يقوم الجسم بإنتاج القليل جدًا من البروتين أو إنتاج بروتين غير عامل بشكل جيد، لا تظهر أعراض في هذه الحالة المرضية إلا أثناء الخضوع لعملية جراحية وحينها يتم اكتشاف الأمر إذا حدث نزيف.

  • التخثر المنتشر داخل الأوعية (DIC).

 هذه الحالة تسبب جلطات دموية صغيرة وأيضًا مناطق نزيف صغيرة  في جميع أنحاء الجسم في وقت واحد. [1] [2]

من أمراض الدم الهيموفيليا 

نعم من أمراض الدم الهيموفيليا.

الهيموفيليا من أمراض الدم الوراثية التي تحدث نتيجة اضطراب في بلازما الدم، وهو اضطراب وراثي لا يتجلط فيه الدم بشكل صحيح، وفي تلك الحالة المرضية قد يحدث للمريض نزيف تلقائي وخاصًة بعد الخضوع للعمليات الجراحية، وبشكل عام نجد أن الأشخاص المصابين بالهيموفيليا يكون لديهم مستويات منخفضة جدًا من العامل الثامن و العامل التاسع، ويحدث بسبب وجود طفرة أو تغيير في أحد الجينات التي تعمل على تقديم التعليمات اللازمة لصنع البروتين المسؤول عن تخثر الدم، ويمنع هذا التغيير أو الطفرة البروتين من التخثر بشكل صحيح أو قد يحدث فقدان له بشكل كامل، وتتواجد هذه الجينات على الكروموسوم X للذكور، والكروموسوم Y للإناث. [3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى