ما هي مميزات الكتابة

كتابة: علا علي آخر تحديث: 14 سبتمبر 2022 , 18:58

أحد مميزات الكتابة أنها

وسيلة للتواصل والتعبير عن النفس بشكل أفضل .

فالكتابة تسهل التواصل على عكس الكلام المنطوق، فأنت عندما تكتب تبحث عن كلمات وتعبيرات أكثر دقة لوصف ما يدور في ذهنك، ويساعدك هذا في التعبير عن نفسك بشكل أفضل وإيصال الأفكار المعقدة التي تدور بداخلك وتحب التعبير عنها بطريقة أكثر وضوحًا ودقة وفاعلية.

من مميزات الكتابة

  • تساعد في تقليل التوتر
  • تجعلك أكثر إنتاجية
  • تساعدك على التعلم
  • تجعل وعيك بنفسك أفضل
  • تساعدك في اتخاذ القرار
  • ستجعلك أكثر سعادة
  • تجعل لديك الكثير من الذكريات [1]

الكاتبة تخفف التوتر: الكتابة تساعك في تفريغ عقلك وتخفيف الأفكار التي تطيح برأسك، لذلك فإن تدوين الأفكار على الورق هو أحد إن أفضل التمارين التي تساعد في تصفية الذهن وتخفيف الضغط النفسي والتوتر الذي يثقل كاهل الإنسان، أيضًا فإن الأبحاث أثبتت أن الأشخاص الذين يعبرون عن مشاعرهم على الورق هم أشخاص أكثر تفاؤلًا وحماسة من غيرهم.

تجعلك أكثر إنتاجية: إن الكتابة من الأنشطة التي تساعد في تنشيط الخلايا العصبية،  ويمكنك أن تستخدم الكتابة كنوع من الإمحاء لتنشيط ذاكرتك ودماغك قبل أن تبدأ في ممارسة أنشطتك اليومية الروتينية، ويمكن أن تقوم بتدوين أهدافك اليومية بالكتابة وذلك يزيد من احتمالية تنفيذ تلك الأهداف وتجعلك أكثر إنتاجية.

تساعدك على التعلم: إن استخدام كلماتك الخاصة تساعدك في فهم المعلومات التي تتلقاها وتجعل استيعابك للمعارف أفضل، وستجعل ترسيخها في عقلك أسهل.

ستجعل وعيك بنفسك أفضل: إذا قمت بكتابة ما يدور في ذهنك فإذا كنت تعاني من مشاكل نفسية، فقد لا تحتاج الذهاب لطبيب نفسي، بل عليك تدوين مشاعرك ومناقشتها مع نفسك وهذا سيجعلك تفهم أعماق نفسك بشكل أفضل.

تساعدك في اتخاذ قرارات أفضل: عندما تكتب أي مشكلة تحتاج لاتخاذ قرار بها، فهذا يسمح لك بفهم الخيارات التي أمامك، وهذا يسهل عليك عملية اتخاذ القرار.

سوف تكون أكثر سعادة: هذه نتيجة مباشرة للنقطتين السابقتين، فأنت عندما تدرك ذاتك وتستطيع حل مشاكلك بشكل أفضل ستجد أنك أصبحت أكثر سعادة.

سيصبح لديك الكثير من الذكريات فيما بعد: إذا كنت تكتب كل يوم ، فسيكون لديك سجل تاريخي لأفكارك، وربما شيء أكثر إثارة للاهتمام من ألبوم صور بسيط، بل في الواقع سيكون لديك سجل بالتفاصيل التي قد تنساها في صخب الحياة.

أنواع الكتابة

توجد أربعة أنواع رئيسية من أنواع الكتابة، وهذه الأنواع تندرج تحتها جميع أنواع الكتابة المختلفة، وهي:

  • الكتابة التفسيرية  (توضيحية).
  • الكتابة الوصفية
  • الكتابة الإقناعية
  • الكتابة السردية

الكتابه التفسيرية : هي التي تكشف أو تعرض الحقائق، وهذا النوع من الكتابة ربما يكون أكثر أنواع الكتابة شيوعًا التي ستصادفها طوال يومك.

في قطعة الكتابة التفسيرية أو التوضيحية ، سيتم تقديم موضوع ووضعه بترتيب منطقي دون الرجوع إلى آراء المؤلف الشخصية.

يمكن العثور على الكتابة التفسيرية في الكتابة الصحفية (باستثناء مقالات الرأي والمقالات التحريرية) كتابة الأعمال والكتابات التقنية، وكل هذه الأنواع من الكتابة تفسيرية لأنها تهدف إلى الشرح والإعلام.

مثال على الكتابة التفسيرية : “وافقت حكومة بلدية هابيفيل بالإجماع على إنشاء 62 ميلًا من مسارات الدراجات في عام 2017، وقد أصبح ذلك ممكنًا بفرض ضريبة جديدة ، ومن المتوقع أن تساعد مسارات الدراجات المدينة في تحقيق أهدافها المتعلقة بالاستدامة وتنظيف الهواء مع تقليل حركة المرور والازدحام، وقد تم التخطيط لثمانية عشر مسارًا مع دورات مياه ومناطق نزهة في مجموعة متنوعة من نقاط الوصول، وتتوقع المدينة أن يكتمل البناء في أبريل 2021”.

الفقرة السابقة تزود القاريء بمجموعة من الحقائق والأرقام دون أن يبدي الكاتب رأيه الخاص في أي من تلك المعلومات، فهذه كتابة توضيحية.

الكتابة الوصفية : الهدف من الكتابة الوصفية هو مساعدة القارئ على تصور شخصية أو حدثًا أو مكانًا أو كل هذه الأشياء في وقت واحد بالتفصيل، أو قد يصف المؤلف المشهد من حيث الحواس الخمس، تتيح الكتابة الوصفية للكاتب قدرًا أكبر من الحرية الفنية مما تتيحه الكتابة التفسيرية.

يمكن العثور على الكتابة الوصفية في: الإعلانات والشعر الخيالي وكتابة اليوميات.

مثال على الكتابة الوصفية : “كان الأطفال يتنقلون على مهل في طريق هابي فيل بايك تريل، ويتردد صدى ضحكاتهم والصيحات في هواء الربيع الدافئ،حيث جلبت الأزهار البرية ذات الرائحة الحلوة مجموعة من الألوان إلى المناظر الطبيعية المتموجة بلطف، مما يغري الأطفال بالنزول بين الحين والآخر حتى يتمكنوا من الاستلقاء في العشب الناعم الدافيء”

في الفقرة السابقة يصف الكاتب صورة حية لمشهد مسارات الدراجات الجديد، فهذه القطعة تعد من الكتابة الوصفية.

كتابة إقناعية : الهدف من الكتابة الإقناعية أو الجدلية هو التأثير على القارئ ليفترض وجهة نظر المؤلف، سيعبر المؤلف عن آرائه الشخصية في المقالة ويسلح نفسه بالأدلة حتى يتفق القارئ معه.

يمكن العثور على الكتابة المقنعة في: الكتابة التسويقية المقالات المراجعات التحريرية وطلبات الحصول على وظيفة.

مثال على الكتابة الإقناعية: “ممر الدراجات هو الجوهرة المتلألئة للبنية التحتية الجديدة في هابي فيل، حيث  تنتشر الرياح عبر 62 ميلاً من المناظر الطبيعية الخصبة تتخللها مرافق نظيفة ومريحة، إذا لم تكن قد جربت Happyville Bike Trail بعد ، فتخلص من سيارتك واتجه للخارج! هل يمكن أن تصبح الحياة في هابيفيل أكثر شاعرية؟”

عدد من العبارات الواردة في هذه الفقرة عبارة عن رأي وليس حقيقة، مثل أن ممر الدراجة هو جوهرة متلألئة، وأن المرافق نظيفة ومريحة ، وأن الحياة في هابي فيل شاعرية، من الواضح أن هدف المؤلف هنا هو استخدام هذه الصور لإقناع القراء باستخدام مسار الدراجات.

الكتابة السردية : الغرض من الكتابة السردية هو سرد قصة، سواء كانت تلك القصة حقيقية أو خيالية، سيكون للقطع ذات الأسلوب السردي شخصيات، ومن خلال السرد يتعلم القارئ ما يحدث لها،ويمكن أن تتضمن كتابة السرد أيضًا حوارًا.

يمكن العثور على الكتابة السردية في:جميع أنواع الخيال (مثل الروايات والقصص القصيرة والروايات) الشعر السير الذاتية القصص ذات الاهتمام البشري الحكايات

مثال على الكتابة السردية:

“أثناء قيادة دراجتي على الدرب ، سمعت أطفالًا يضحكون ويصيحون حول الدرب، فصعدت إلى تلة صغيرة وتراجعت عبر مسار منحني حتى وجدت مصدر الضوضاء، وجدت ثلاث فتيات صغيرات يجلسن على العشب بجانب شجرة بلوط كبيرة. لقد فوجئوا برؤيتي ، فابتسمت بلطف لأريحهم. “ماذا تفعلن؟” انا سألت، “لا شيء” زقزقوا في انسجام تام.”

في هذا المقطع يضع المؤلف المشهد على مسار الدراجة من وجهة نظره الخاصة (والتي يشار إليها باسم السرد بضمير المتكلم) باستخدام كل من الوصف والحوار ، يتم وضع القصة التي تحدث بترتيب زمني محدد. [2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى