من ركائز رؤية المملكة ٢٠٣٠ المناخ

كتابة: Dina Ahmed آخر تحديث: 05 نوفمبر 2022 , 14:33

من ركائز رؤية المملكة ٢٠٣٠ المناخ 

  • محطة تحلية بتقنية الامتصاص.
  • الرياض الخضراء.
  • مشروع مدينة الملك سلمان للطاقة.
  • مفاعل الأبحاث منخفض الطاقة.
  • مبادرة الشرق الأوسط الأخضر.
  • مشروع سكاكا للطاقة الشمسية.
  • مبادرة السعودية الخضراء.

يعتبر المناخ والاهتمام بالبيئة ومدى نقائها من ضمن ركائز رؤية المملكة 2030، وعلى هذا الأساس تم إنشاء العديد من المشاريع التي تهتم بالحفاظ على البيئة وحماية سكان المملكة من أي تلوث، حيث قامت رؤية المملكة 2030، على تعزيز المشاريع المختلفة المهتمة بالاقتصاد الوطني والتقليل قدر الإمكان من الاعتماد على أي موارد نفطية والتي تشمل الغاز الطبيعي وما إلى ذلك، وذلك بالطبع سوف يقلل من التلوث ويكون فيه اهتمام أكثر بالبيئة وبناءًا عليه زيادة في الإنتاج وأيضًا زيادة التبادل التجاري مع بقية الدول الأخرى سواء داخل حدود الخليج العربي أو خارجه، وفيما يلي شرح لمشاريع رؤية المملكة 2030 التي تحُث على إصلاح البيئة والحفاظ على المناخ والطاقة المستدامة، وإليك هي:

محطة تحلية بتقنية الامتصاص: كان قد بدأ العمل في هذا المشروع منذ عام 2017، وكان هدف هذا المشروع في رؤية المملكة 2030 هو تطوير وتحلية المياه، وذلك بتدخل شراكات دولية، حيث عملت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بالمساهمة في تقديم كافة الدعم اللازم من أجل تحلية المياه في محطة بناء التحلية متعددة التهجين والبلورة، من خلال ربط هذا النظام بمصدر طاقة متجدد في محطة التحلية، وكل هذه الجهود تمت بهدف الوصول إلى قطاع مياه مستدام يعمل على حماية البيئة، وتنمية الموارد وبالطبع الحفاظ على المناخ، وتعد هذه المحطة من أولى محطات المياه المعتمدة للتحلية التي تم إنشائها على أساس التبريد باستخدام الامتصاص مع بلورة الأملاح، وذلك بالحجم الصناعي الكامل، من أجل تحقيق المبدأ الرجعي الملحي الصفري، حتى لا يتم التأثير بالسلب على البيئة وبالتالي رفع الكفاءة العامة لمحطة المياه، تعتمد المحطة على الطاقة الشمسية المتجددة والكهربائية والحرارية وذلك بالطبع يحافظ على البيئة لأنها من مصادر الطاقة المتجددة ومن خلالها على المناخ. [1]

الرياض الخضراء: من المعروف أن الزراعة تُعد من أكثر الأمور التي تساهم بشكل كبير في نقاء البيئة والمحافظة على المناخ، ولذلك اتجهت المملكة العربية السعودية من خلال رؤية المملكة 2030، والتي تضم عدد كبير من المشاريع التي تهدف إلى حماية البيئة وزيادة الاقتصاد الخاص بالمملكة، وبذلك يُعد مشروع الرياض الخضراء من أهم المشاريع التي تخص البيئة، والتي تم طرحه في عام 2019 من قِبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز،وولي العهد الأمير محمد بن سلمان عبد العزيز، حيث يغطي المشروع عدد كبير جدًا من الأشجار في عدد كبير من مدن المملكة، فيحتوي على 3330 حديقة و43 منتزه، فيُغطي المشروع حوالي 16.400 كيلومتر من شوارع وطرق المملكة العربية السعودية. [2]

مشروع مدينة الملك سلمان للطاقة: تعتبر مدينة سبارك من المدن الصناعية التي لها دور في المحافظة على البيئة وبالتالي الحفاظ على المناخ العام، فتعتبر سبارك هي المدينة الصناعية الفريدة التي تحصل على شهادة الريادة من الفئة الفضية في قطاع الطاقة والتصميم البيئي وذلك في العالم كله، حيث يعمل المشروع على الطاقة المستدامة النظيفة من أجل الحفاظ على البيئة، وذلك من خلال توفير البنية التحتية بمعايير عالمية في قطاعات عديدة منها قطاع النفط ومعالجة الطاقة والمياه. [3]

مفاعل الأبحاث منخفض الطاقة: يعتبر مشروع مفاعل الأبحاث منخفض الطاقة التابع لمشاريع رؤية المملكة 2030، من أهم المشاريع التي تخص البيئة والحفاظ عليها، والتي تم اطلاقها من قِبل صاحب السمو الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ويهدف هذا المشروع إلى تصميم وتطوير صناعة المفاعلات النووية في المملكة العربية السعودية معتمدًا على الطاقة المتجددة، وبالتالي الحفاظ على البيئة، بجانب تطوير مجالات العلوم النووية. [4] 

مبادرة الشرق الأوسط الأخضر: يهدف مشروع مبادرة الشرق الأوسط الأخضر إلى حماية كوكب الأرض أجمع من التلوث البيئي، حيث تهدف إلى انخفاض الانبعاثات الكربونية العالمية، كل ذلك بالإضافة إلى برامج إعادة التشجير في جميع أنحاء العالم من أجل تنقية الهواء والحفاظ على مناخ وهواء نقي، وقد ساهمت تلك المبادرة في مناقشة أحوال المناخ في المنطقة، والعمل على المساهمة في مكافحة التغير البيئي والمناخي. [5]

مشروع سكاكا للطاقة الشمسية: يُعد مشروع سكاكا للطاقة الشمسية الكهروضوئية واحد من أحد مشاريع الطاقة المتجددة، والتابع لوزارة الطاقة بالمملكة العربية السعودية، كما يُعد أيضًا من أولى مشاريع الطاقة المتجددة التي قام بإطلاقها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، فتعمل هذه المحطة من خلال التكنولوجيا الكهروضوئية، فتتكون المحطة من 1.2 مليون لوح شمسي، والتي تم إنشاؤها على مساحة تبلغ حوالي 6 كيلومتر مربع، ويعتبر المشروع كَـ بقية مشاريع رؤية المملكة 2030، والذي يرتكز على حال المناخ في المملكة العربية السعودية وحماية البيئة بشكل عام. [6]

مبادرة السعودية الخضراء: تعمل هذه المبادرة بشكل أساسي في زيادة المحتوى الخضري بالمملكة العربية السعودية، حيث تهدف إلى أن تكون المملكة العربية السعودية معتمدة بشكل أساسي على الطاقة النظيفة، وتقليل الانبعاثات الكربونية الآتية،وبالتالي حماية البيئة، وذلك تمامًا تهدف إلية رؤية المملكة 2030 والتي تسعى إلى تحسين جودة الحياة بشكل عام في المملكة العربية السعودية، وذلك من أجل حماية شعبها والأجيال القادمة، كما تعتبر المملكة العربية السعودية من أهم الدول المنتجة للطاقة النظيفة، وبالتالي تعمل على المساهمة بشكل كبير في مكافحة التغير المناخي على المستوى المحلي والعالمي، وذلك بالتعاون مع القطاع العام والقطاع الخاص داخل وخارج المملكة العربية السعودية. [7]

العوامل المؤثرة في مناخ المملكة العربية السعودية

  • التضاريس من جهة توزيع اليابسة والماء.
  • زوايا الشمس، وخط العرض الإقليمي.
  • انخفاض الأقاليم وارتفاعها عن سطح البحر.
  • أنواع الرياح المختلفة، وأنماطها.
  • التيارات البحرية المختلفة.
  • الموقع الجغرافي للمملكة.
  • الموقع الفلكي للمملكة.

من المعروف أن المملكة العربية السعودية تتميز بمناخها المتغير وذلك في جميع أنحاء المملكة، وذلك يرجع إلى الموقع الجغرافي للملكة واتساعها والمراحل العديدة التي مرت بها، ولكن نجد أن أكثر ما يميز المملكة العربية السعودية هو اختلاف تضاريسها، فنجد بها السهول والوديان والجبال والكثبان الرملية، فتجد نفسك أمام لوحة فنية طبيعية، كل تلك العوامل جعلت من شبه الجزيرة العربية مكان إلى حدًا ما جاف، ولكن المفاجأة هي أن درجة الحرارة في المملكة العربية السعودية تكون مرتفعة بالنهار من ثم تنخفض بشكل مفاجئ في الليل، كما تتميز أيضًا بالانخفاض الشديد في هطول الأمطار ولكن ذلك يكون باستثناء الأجزاء الجنوبية الغربية من المملكة مثل منطقة عسير التي تكون فيها الأمطار أكثر، وقد نجد بشكل عام أنه في المملكة وفي فصل الشتاء أن الأجزاء الشمالية والأجزاء الوسطى تم باستقبال كمية من الأمطار، ويرجع ذلك إلى تفاعل الرياح الغربية، أي نجد أن أنظمة الضغط المنخفض تقوم بالتحرك باتجاه الشرق وذلك يكون من البحر الأبيض المتوسط، وكل ذلك مع امتداد منخفض السودان الذي يتميز بدرجة الحرارة المرتفعة، على رغم فصل الشتاء، أما عن مناخ المملكة العربية السعودية في فصل الصيف فنرى أن الأجزاء الجنوبية الغربية منها تتلقى الأمطار ويرجع ذلك إلى تحول منطقة الالتقاء المداري ودوران الرياح الموسمية، وتفاعلهما مع تضاريس المملكة العربية السعودية. [8]

إشترك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى