تتوافر المعادن في المملكة العربية السعودية بخاصة في الجهات ؟

كتابة: ماريان ابونجم آخر تحديث: 22 يناير 2023 , 14:47

 تتوافر المعادن في المملكة العربية السعودية بخاصة في الجهات

  • الغربية .
  • الوسطى .

كما أوصحنا تتوافر المعادن في المملكة العربية السعودية بخاصة في الجهات الغربية والوسطى، فأن مساحة المملكة العربية السعودية هي مليوني كيلومتر مربع وتعتبر من أكبر الدول من ناحية المساحة بكل الشرق الأوسط وتأتي بالمرتبة 13 عالمياً من ناحية المساحة، كما أن جيولوجيا المملكة توفر لها الكثيرمن المصادر الطبيعية كذلك المواد الخام، كما تحتوي المملكة على أكثر من 48 نوعًا من المعادن والتي تتمثل في الفلسبار والنفيلين سينيت والعقيق والذهب والزنك والجرانيت، وقدتم استخراج هذه المعادن بصورة سريعة من خلال المناطق التي يزيد فيها الطلب على كل من الألمنيوم والفولاذ كما قامت المملكة بأكتشاف 1،273 موقعًا للمعادن الفريدة مع عدد 1،171 لأماكن المعادن الغير نفيسة.[1]

المعادن ورؤية 2030

مما لا شك فيه أن إنتاج المعادن هو قسماً أساسياً من أهداف رؤية 2030 وهي تسعى إلى خلق اقتصاد متتوع في المنطقة الخليجية وعدم الاعتماد على النفط فقط.

من أجل الوصول لهذه الهدف فقد أعلنت وزارة الصناعة والثروة المعدنية السعودية في يناير الماضي 2022 عن بداية تقديم ترخيص للتنقيب عن المعادن داخل رواسب خنايقوية التي ظهرت في الجهات الوسطى في المملكة العربية السعودية.

كذلك وضعت المملكة العربية السعودية خطط لتقديم ثلاثة تراخيص تعدين كان في المزاد العلني في عام 2022  ومنها ودائع الخنيقوية وقد صرح وزير التعدين السعودي بندر الخريف أن تلك الودائع تشتمل على حوالي ما يقرب من 26 طناً من النحاس والزنك.

كما تحاول المملكة العربية السعودية للحصول على استثمارات بمجال المعادن بقيمة 170 مليار دولار حتى قدوم عام 2030 وهذا حسب ما ورد في موقع الأخبار المالية بلومبرج. [2]

تقوم “رؤية المملكة العربية السعودية 2030” بالتركيز على التنويع الاقتصادي والاستفادة من الواردات عن طريق عمل صناعات محلية مستحدثة، بما في هذا الصناعات التحويلية مع زيادة الصادرات مع التأكيد على الحاجة لمزيد من التطور في قطاع التعدين بالمملكة من خلال دعم الحكومة لهذا وهذا يعتبر أمر أكثر أهمية للناتج المحلي الإجمالي للمملكة.

بسبب أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030 فقد تم التخطيط لعمل إصلاحات هيكلية بقطاع التعدين حتى في استثمارات القطاع الخاص وإنشاء قاعدة بيانات لموارد المملكة مع مراجعة كل إجراءات التراخيص ، وتحسين البنية التحتية وتحسين وتنمية طرق التمويل وتكوين شراكات دولية لتجويد هذا القطاع حتى كانت المساعدة السنوية للإنتاج المحلي قرابة 97 مليار ريال سعودي في عام 2020 ، مما عمل على وجود 90 ألف فرصة عمل في هذا المجال.

أهم المعادن في المملكة السعودية

تتمثل أهم المعادن في المملكة العربية السعودية بكل من الصلب والمعادن الثمينة مثل الذهب والفضة ايضاً الزنك والنحاس والألمنيوم ، الجرافيت والجبس؛ التنتالوم كذلك رمل إليكا عالي الجودة وطين كاولين وحجر الكلس ومعدن المغنيسيوم والرخام الخام والزبرجد الزيتوني والأوزولان كذلك الصوف صخري الفضة والزيوليت.

في عام 2019 قد وصل إنتاج المملكة العربية السعودية من الذهب قرابة 14.3 طنًا متريًا، كما أن منطقة الخليج مع الصين هم الوراد في استعادة الألمنيوم  فقد أنتجت المملكة العربية السعودية 940 ألف طن متري من الألمنيوم لتأتي بالمرتبة الثالثة بالمنطقة العربية من بعد الإمارات العربية المتحدة والبحرين.[6]

كما تم العمل على قانون التعدين للحث على العمل في القطاع الخاص الوطني والاستثمار الأجنبي في قطاع التعدين. بموجب القانون الجديد ، يمكن لوزارة البترول والثروة المعدنية إصدار سبعة أنواع من التراخيص ومتاح للمستثمرين الاختيار ما بين ثلاثة من التراخيص لعدم الاستغلال وأربعة تراخيص للاستغلال كما قد شملت تراخيص عدم الاستغلال نوع تراخيص الاستطلاع وجمع المواد الخام.

أسباب أهمية المعادن للمملكة

تشكل المعادن جزء كبير من مكاسب المملكة وذلك للأسباب الأتية:

– التطوير السريع داخل المناجم والحصول على كميات كبيرة من الرواسب ففي خلال السنوات الخمس الماضية قامت المملكة بتحديد 21 نوع من الرواسب لذهب جديد وأربعة رواسب للنحاس كلهم في غاية الأهمية.

– تملك المملكة فرصةكبيرة لرفع معدلات استخراج الموارد المعدنية، عن طريق رفع الإنتاج حتى تستطيع أن تفي وتصل للمعايير العالمية.

– ترجع للحكومة المملكة العربية السعودية فائدة بسبب ارتفاع مستوى الطلب المحلي وهذا بعكس الكثير من منتجي المعادن الآخرين فقد تسبب النمو السكاني في رفع الطلب على العقاراتوقد أدى هذا بدوره لرفع الطلب على المنتجات المعدنية.

– كل من الصلب والأسمنت أصبحا الأكثر طلباً ويرجع هذا الطلب بسبب نمو قطاع العقارات وهذا بجانب، هناك طلب ضخم على كل من منتجات الجرانيت والحجر والرخام والسيراميك.

كذلك ستكون الطاقة الشمسية بالمستقبل هي أكبر منافس خاصة لمعادن الألمنيوم والفوسفات فتعتبر الطاقة هي عاملاً أساسياً في سلاسل التعدين لكل من النحاس والصلب والزنك.

– تقوم المناجم وقطاعات المصب في السوق المحلي يدعم التنافسية داخل سوق المعادن.[3]

منتدى مستقبل المعادن بالمملكة

صرحت وزارة الصناعة والثروة المعدنية السعودية عن قيام منتدى مستقبل المعادن في يناير 2023  وهو الذي ناقش الكثير عن معادن المملكة وكان المنتدى بمركز الملك عبد العزيز الدولي للمؤتمرات في العاصمة الرياض في الفترة ما بين 10 يناير و 12 يناير 2023م، ناقشوا فيه الكثير من الموضوعات بما فيها تطوير قطاع التعدين في المنطقة التي من أفريقيا وغرب ووسط آسيا وما هي طرق أستقطاب الاستثماراتمع أستعمال أحدث التقنيات بالقطاع مع استخدام أفضل معايير الاستدامة وغيرها.

كما قام المؤتمر بالحديث عن الاختناقات العالمية التي تؤثر في إمدادات المعادن والطاقة وما هو مستقبل التعدين في المستوى المحلي والعالمي ، إلى جانب المساهمة بمشاريع التعدين ، وأي فرص لنمو قطاع التعدين، كما صرحوا أنه من المتوقع أن المملكة العربية السعودية ستتضاعف قيمة ثروتها المعدنية الحالية من قيمة 5 تريليونات ريال سعودي أي 1.3 تريليون دولار التي كانت سابقًا.[4]

خطط التعدين بالمملكة

صرح وزير الصناعة والثروة المعدنية بندر بن إبراهيم الخريف بإن المملكة العربية السعودية ستقوم فيما بين من أربعة وستة مزادات للمسوحات الجيولوجية خلال العام الحالي 2023، وأعرب الوزير إن المملكة قد استثمرت أكثر من 32 مليار دولار بقطاع التعدين في العام الماضي 2022 مع الحرص على التركيز سيكون في المسوحات الجيولوجية بشكل موسع.

وفقاً لهذه المسوحات الجيولوجية ، فقد ورد أن أهم المعادن الموجودة في المملكة هي الفوسفات والزنك والفضة والذهب وبالإضافة إلى ذلك تريج المملكة العربية السعودية في تكوين بيئة استثمارية جذابة عن طريق ربط الاستثمار بقطاع التعدين مع القطاع الصناعي.

منهنا سوف تعمل المملكة العربية السعودية عل خطة دقيقة من خلال مضاعفة الإنفاق بثلاث مرات لعملياتالتنقيب عن المعادن خلال 3 سنوات مستقبلية مما سيعزز من الثروة المعدنية السعودية، كما أن الهدف الحالي هو رفع الإنفاق على الاستكشاف بحوالي 220 ريال سعودي للمتر المربع في خلال من عامين إلى ثلاثة سنين مقبلة. [4][5]

تأتي المعادن الإستراتيجية المختلفة الموجودة في المملكة هي كل من النحاس والزنك والسيليكا ، كما تعتبر السيليكا من أكثر المعادن كثافة بالمملكة عن كل أنحاء العالم لكن مع هذا فقد صرح بإن المعادن المرتبطة بالطاقة المتجددة ليست متوفرة بكثرة في المملكة ومن هنا سيكون السعي كذلك عن تلك المعادن من خلال توفير الطاقة ومصادرها المختلفة بالمملكة.

إشترك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى