تنسيق المائدة لجميع المناسبات

كتابة: محررة آخر تحديث: 15 أكتوبر 2014 , 15:21

يعد تنسيق المائدة لكل مناسبة من الأمور الهامة التي تقع على عاتق ربة المنزل  من إعداد وتزيين الطاولة سواء لحفلة عشاء أو ليلة زفاف  فهو تأكيد لبراعة صاحبة المنزل و لعل تنسيق المائدة في المناسبات يبدو مماثلًا لأهمية الطعام نفسه .

مائدة أعياد الميلاد : تكون من الفرص الجميلة لتجمع الأسرة و الأصدقاء و من المهم إضفاء نظرة جمالية للطعام و أدواته من الأمور الأساسية في ديكور المائدة، كذلك المساخة المخصصة للتورتة مهمة و يجب أن تتيح للجميع أو أغلبهم فرصة الوقوف خلفها من أجل صورة تذكارية .

طاولة البوفية : من الأمور الإبداعية خاصة إذا تم توصيل الفكرة بطريقة مثيرة و جذابة تجذب إنتباه إلى المكونات و كذلك تحدد الفارق بين مجموعات الطعام عليه البوفية المكتظ لا يسمح بالاستمتاع و يولد شيء من الزحمة غير المرغوب فيها من الممكن تقسيم البوفية إلى طاولتين أو أكثر حسب المساحة تتكرر فيها نفس الأطعمة أو تقسم على حسب نوعيتها بين الجاف و السلطات و الحلو و المشروبات و المطبوخ و هذا هو الشائع .

مهم أستخدام كثير من الألوان مثل مفرش المائدة الأساسي باللون الأبيض فله ملمس سحري و يسمح فوقه باللألوان  و المناديل الملونة سواء الورقية أو القماشية وفقًا لميزانية الموضوعة .

في ذكرى الزواج : يسمح بتوفير مساحة لشموع لإطفاء جو رومانسي  و تغطى المائدة غالبًا بمفارش حمراء مع استخدام مناديل بيضاء مطوية بعناية لتدرج اللألوان .

يجب الحرص على وجود ركن للأطباق الاحتياطية الإضافية لتبديل أطباق امتلأت أو استخدام أطعمة إضافية في وقت واحد كما تحرصي على وجود سلة منتقلة لكل الخبز و الصلصات والبهارات وغيرهم من الأطعمة الجافة .

إحرصي على وضع أطباق الخزف و الفضة قرب منتصف المائدة و تستخدم بالمثل أطباق أخرى مليئة بالثلج مع المأكولات البحرية أو الأسياخ الخشبية ، في حالة دعوة عدد كبير من الضيوف قد لا يكون تطابق بين الأطباق لا يهم ذلك اتخذي مع ذلك الفرصة لتتنويع أدوات المائدة بحرفية ومهارة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى