كيفية التحكم في اندفاع الادرينالين

- -

إندفاع الأدرينالين يحدث عند ضخ الغدد الكظرية كميات زائدة من الأدرينالين في الجسم ردا على كميات عالية من التوتر ، كعند التعرض للهجوم أو لمشكلة ما ، و بعد أن يمر الأمر مستويات الأدرينالين الخاص بك تعود إلى وضعها الطبيعي ، ومع ذلك إذا كنت تتعرض بإستمرار لذلك سواء كان ذلك بسبب العمل أو البيئة الخاصة بك فجسمك سوف يبقى في وضع مكافحة مستمرة و سيكون ذلك سيئ جدا لصحتك ، فإذا كنت تعاني من إندفاع الأدرينالين الشديد الذي ينتج عن التوتر فمن المهم ممارسة تقنيات الإسترخاء لتهدئة نفسك بإستمرار في حين البحث أيضا عن طرق لجعل حياتك أقل إرهاقا .

أولا يجب أن تكون قادر على التعرف على أعراض إندفاع الأدرينالين فهناك بعض الأعراض التي تخبرك أنك تعاني من هذا الإندفاع ، و عندما تعلم الأعراض يمكنك التحرك بسرعة أكبر إلى تقنيات الإسترخاء لمكافحة زيادة شدة مستويات الخاص بك و هم :

سرعة نبضات القلب عند التعرض لتوتر و إجهاد ، فسوف ينبض قلبك بسرعة أكثر من المعتاد .
ضيق في التنفس ، فتشعر و كأنك لا تستطيع الحصول على ما يكفي من الهواء أو أنك تتنفس أسرع و أقل عمقا من المعتاد .
التعرق ، فستواجه زيادة في مستويات العرق الخاص بك وخاصة في الإبطين .
عدم وضوح الرؤية ، و يمكنك معرفة ذلك من خلال محاولة القراءة أو النظر إلى شيء مألوف .
الصداع أو ألم في الصدر .
صعوبة في التركيز أو أداء المهام العادية .
التعب مقترن مع صعوبة في النوم .

ثم يجب التركيز في معدل تنفسك عند البدء في تحديد إندفاع الأدرينالين الناجم عن التوتر ، و التركيز على تنفسك بدلا من التركيز على الشيء الذي يسبب لك التوتر ، و عند التركيز على التنفس الذي يتدفق داخل و خارج رئتيك ، سوف تكون قادر على تهدئة نفسك بإستمرار ، و التنفس بعمق ، مع كتم الهواء لمدة 5 ثوان ، ثم إخراجه و تكرر هذه العملية لمدة 10 دقائق أو حتى تشعر أنك أكثر هدوءا ، و عند التركيز على تنفسك يتوقف عقلك عن التفكير في التوتر الذي يسبب زيادة مستويات الأدرينالين ، و بسبب هذا فإنه سيتم إيقاف إرسال الرسائل إلى الغدة الكظرية الخاص بك حتى ينخفض إنتاج الأدرينالين الخاص بك .

إستخدام العد للمساعدة في السيطرة على التوتر الذي تشعر به ، فعندما تشعر أنك غير قادر على إزالة نفسك من الوضع المجهد عد إلى 20 ، فالعد سيساعد عقلك على التركيز على شيء آخر غير الشيء الذي يجعلك تتوتر ، و عند التركيز على شيء آخر غير الوضع المجهد ، جسمك سوف يتوقف عن إنتاج الأدرينالين .

ممارسة تقنية الإسترخاء بكامل الجسم ، و التي سوف تساعدك على الشعور بالهدوء ، و يمكنك ممارسة إسترخاء الجسم كله لخفض مستويات التوتر الخاص بك ، مثلا الإستلقاء على الأرض و فرد ذراعيك بعيدا عن جسمك بحيث لا تلمس الجذع الخاص بك ، و التركيز كليا على إنقباض و إسترخاء العضلات في جسمك و  ابدأ مع قدميك .

التحدث إلى شخص ما عن ما تمر به ، و عن المشاعر و الأفكار الخاصة بك عن الشيء الذي يسبب لك التوتر هو أفضل وسيلة للتغلب على إندفاع الأدرينالين ، التحدث إلى شخص ما تثق به سواء كان أحد أفراد الأسرة أو أفضل صديق ، أو المعالج ، فيمكن للشخص خارج الوضع ما يرى وسيلة منطقية لحل المشكلة بسهولة أكثر من الشخص (أنت) الذي هو في خضم هذا الوضع .

الحصول على تدليك ، فهو يساعد على إسترخاء العضلات ، وتنظيم مستويات الهرمون (بما في ذلك الأدرينالين) ، و يمكن ل 45 دقيقة من التدليك أن يساعد على خفض مستويات الكورتيزول الخاص بك و فاسوبريسين ، و لإثنين من الهرمونات التي ترتبط مع السلوك العدواني و التوتر .

محاولة تغيير الشيء الذي يجعلك تتوتر ، فإذا كان هناك حدث أو أحد معين أو شخص أو وضع يجعلك تتوتر ، قم بإجراء تغييرات بحيث لا تتعامل مع الشيء المرهق .

تعزيز أنماط النوم بشكل أفضل . فمستويات عالية من التوتر جنبا إلى جنب مع النوم القليل جدا يمكن أن يتحول إلى حلقة مفرغة : و التوتر الذي يشعر به خلال النهار يمكن أن يؤدي إلى عدم النوم ، و لكسر هذه الحلقة المفرغة قم بإعطاء نفسك وقتا للإسترخاء في الليل للحصول على ثماني ساعات على الأقل من النوم كل ليلة ، قراءة كتاب ، مشاهدة فيلم ، أو قضاء الوقت تتحدث مع شريك حياتك يمكن أن يساعد في مسح الضغوط من رأسك .

تخصيص وقت للقيام بالأشياء التي تمتعك ، واحدة من أفضل الطرق لوقف الشعور كما أكد هو التركيز على الأشياء التي تجعلك سعيدا ، حاول أن تعطي لنفسك الوقت للقيام بالأشياء التي تجعلك سعيدا كل يوم ، ببساطة الذهاب في نزهة مشمسة قبل العمل يمكن أن يضعك في أفضل و أكثر هدوء عقلي لمواجهة الضغوط في اليوم ، و يجب عليك أيضا تخصيص وقتا للضحك كل يوم .

أن تحيط نفسك بالناس التي تجعلك سعيدا ، مثل فعل الأشياء التي تجعلك سعيدا ، و أن تكون بالقرب من الناس التي تجعلك تضحك و الإبتسامة هي أيضا شيء أساسي يجب أن تفعله ، و الكلمة الطيبة بسيطة من شخص تحبه يمكن أن تساعد على التهدئة .

ممارسة الرياضة بإنتظام . إذا كنت تشعر أن مستويات الأدرينالين لديك ترتفع ، يجب الذهاب للحصول على بعض التمارين الرياضية ، و محاولة الممارسة لمدة 30 دقيقة على الأقل ثلاث إلى خمس مرات في الأسبوع .

تناول الطعام الصحي ، على وجه الخصوص تناول كميات أقل من السكر ، و الأدرينالين يزيد من مستويات السكر الطبيعية في الجسم ، و محاولة تناول وجبة متوازنة من الحبوب الكاملة و الفواكه و الخضروات و البروتينات الخالية من الدهن ، و منتجات الألبان قليلة الدسم ، و الإبتعاد عن الوجبات السريعة و الأطعمة المصنعة غير الصحية .

تقليل كمية الكافيين الذي تتناوله يوميا ، من المعروف أن مادة الكافيين تزيد مستويات الأدرينالين ، و الكافيين منبه يمكن أن يجعلك تشعر أنك أكثر عصبية عند التعامل مع التوتر .

مساعدة الآخرين ، من خلال التطوع و تحسين حياة الآخرين و التي غالبا ما تكون وسيلة ممتازة لحل المشاكل الخاصة بك ، من خلال رؤية محنة الآخرين ، و مساعدتهم .

ممارسة اليوجا ، و هي وسيلة ممتازة للإسترخاء على حد سواء للجسم و العقل ، و اليوجا تساعد فعلا على زيادة مستويات الأوكسجين في الجسم و الدماغ ، و الذي بدوره يمنحك المزيد من الطاقة ، و ممارسة اليوجا يساعد أيضا على زيادة مستويات الإندورفين الخاص بك (الكيميائي الذي يجعلك تشعر بالسعادة) ، بينما تتناقص مستويات الأدرينالين الخاص بك (والتي تجعلك تشعر بالراحة) .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام سمير

ريهام سمير

و من يتق الله يجعل له مخرجا و يرزقه من حيث لا يحتسب

(10) Readers Comments

  1. وليد ورقلة
    2015-05-08 at 23:17

    الادرينلين هوا سبب اندفاع القوة الكمال في الجسم متل مبريت الخيل زمن كان الخيل لم بيبدا السباق يمنحوه كمية من الادرينلين حتي يلعاب السباق هو 100 +100

  2. Abu Marwan
    Abu Marwan
    2015-10-28 at 20:01

    شكرا

  3. A
    A
    2016-07-20 at 10:09

    بارك الله فيك

  4. فادي المشاكس
    2016-10-31 at 11:15

    سلام عليكم عاشت ايدكم عل هل معلومات عندي حاله مثل هاذه حاله هل يوجد علاج او ابر او حبوب ياخذها شخص مريض او هل يوجد دكتور اناقشه بلامر لان حاله ميئوس منها ويجعل كل من في بيت بحاله عصبيه رجاء مساعدتي في الامر وباسرع وقت ولكم كل شكر وتقدير

  5. A
    A
    2016-11-23 at 12:01

    هذا الهرمون له دور كبير في ضبط ضغط الدم وتفاصيل طريقة تعديلة وضبط الضغط https://www.almrsal.com/post/413155

  6. A
    A
    2017-02-26 at 10:57

    هرمون هام جدا ضبطه

  7. ahmad
    2017-05-02 at 00:06

    شكرا كثيرا على هده المقالة إستفدت منها بشكل تلقائيأتمنا أن تقوم بمقالات أخرى تفيد الإنسان في حياته

  8. Tarig Ataua
    2017-09-10 at 20:01

    اسلام عليكم اشكركم كثير علي هذه المعلومه فلولاكم لماعرف الانسان قيم الحياه عن جد شكرآ لي كل من ساهم في هذه المقال

  9. شموخ
    2018-01-13 at 10:47

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته استسمحك اخي بسال عن زيادة اندفاع الادرينالين بكميات كبيرة جدا ؛ انت بتقول لازم الواحد يتنفس ويتخلص ن التوتر لكن لو انت في مشكلة مع احد قتال شوارع مثلا الادرينالين تبعي بفرز بكميات كبيرة حتي افقد قوتي تماما وارتجف ليس خوفا وكن توترا زائدا فما الحل ؟

    • صاحب مشكلة
      2018-01-25 at 02:56

      عندى نفس المشكلة وما لقيلها حل ... انا ما كنت اعانى من هذا فى الصغر كنت اعمل مشاكل واضرب واعمل كل شئ وما كان يصير معى هذا .. ولكن فى مرحلة الجامعه ظهرت هذه المشكلة معى ومستمرة ( 6 سنوات ) ... ولو تعاركت مع احد يحس انى خايف وانا مو خايف ..... ما الحل ؟؟ افيدونا .. بعيدا عن التمارين ... لان وقت العاركه لا ينفع نوقفها ههههه

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *