كيفية تقويم السلوك السئ في الاطفال

كتابة ريهام سمير آخر تحديث: 23 نوفمبر 2014 , 06:55

كثيرون من يرفضون الإعتراف بأن لديهم واحدة على الأقل من تلك العادات السيئة المزعجة ، مثل قضم الأظافر و قطف الأنف ، و تكسير المفصل ، و هناك إحتمالات كبيرة بأن العادات السيئة غير الصحية لدينا تجد جذورها من مرحلة الطفولة و تنمو و تستمر طوال حياتنا ، و الأطفال أبرياء و غير مدركين عموما لأفعالهم ، و بالتالي هم الأكثر عرضة لتطوير العادات غير الصحية بسهولة ، و إذا كانت هذه الممارسات تذهب دون رادع في المراحل الأولى ، فإنها تصبح العادات السيئة للحياة و التي يصعب التخلي عنها ، و بوصفنا أبوين عندما نرى أطفالنا تتطور العادات غير الصحية لديهم يجب أن تكون لنا ردود فعل تجاه ذلك ، و قد تكون العادات السيئة صعبة و لكن ليس من المستحيل كسرها مع قليل من الصبر و الرعاية و الملاحظة و جهود واعية يمكننا علاج أطفالنا من هذه العادات ، و اليوم سنساعد حضراتكم في كيفية التعامل مع العادات السيئة للأطفال .

كيفية تقويم السلوك السئ في الاطفال :

التجاهل : فإظهار الكثير من الإهتمام للعادة السيئة و معاقبة طفلك قد يكون في الواقع لها أثر سلبي ، بل سوف يتم تشجيعهم على تكرار السلوك عند إيلاء الإهتمام ، و من هنا البداية فمن الأفضل تجنب الإنتباه إلى العادة المزعجة و السماح لإبنك بالتخلص من هذه العادة من تلقاء نفسه مع مرور الوقت .

الإشادة و المكافأة : الإشادة و المكافأة للأطفال عندما ينخرطون في عادات جيدة و تجنب السيئة بوعي يعد إستراتيجية ممتازة ، و إدراكهم أننا نعلم سلوكهم الجيد و ملاحظة التقدير تساعد على تعزيز المعنوية و يعطيهم سببا لإنهاء هذه العادة السيئة .

التعليم : يمكن لطفلك فقط تجنب السلوك السيئ إذا كان يريد ، و لذلك فمن المهم التثقيف و جعله يفهم السبب وراء هذه العادة المعينة مع تحديد الوصف غير الصحي لها ، و مع نضج طفلك سوف يفهم هذه الأسباب و سوف يفقد بطبيعة الحال الرغبة في هذه العادة السيئة و يقلع عنها .

عادة واحدة في وقت واحد : فالأطفال قد يقومون بالعديد من العادات السيئة معا ، و لكن ينبغي للمرء أن لا يحاول القضاء على كل منهم معا و لكن يقوم بترتيب أولويات هذه العادة الأكثر ضررا و المزعجة أولا والعمل على نفسه و لا يتعجل ، و يجب على الآباء أن لا يفقدوا أعصابهم مع الطفل ، مع عدم إحراج الطفل أبدا في الأماكن العامة ، و لكن يجب مناقشة المشكلة مع إبنك سرا .

تحديد السبب الجذري : الأطفال يمارسون عادة هذه الأنماط السلوكية غير المرغوب فيها بسبب توتر ، و لذلك من المهم التحدث إلى الاطفال ، و مراقبة و تحديد سبب ما يسبب لهم التوتر و الإستماع لمشكلتهم ، و هو ما يبين الحب و الدعم و المساعدة على التعامل مع هذه الضغوط و هو أمر حيوي في التخلص من هذه العادات المزعجة ، و فهم الأسباب يساعد أيضا في إيجاد بدائل خلاقة و مساعدة الطفل على التخلص من التوتر .

وضع القواعد : وضع قواعد أمر مهم ، و السماح للأطفال بمعرفة عواقب إنتهاك القواعد يساعد على منع الأطفال من اللجوء إلى العادات السيئة عند الإختيار .

رفع الروح المعنوية : تطوير الشعور بالثقة في طفلك ، و الدعم و المحبة له مع التحلي بالصبر يعزز الإستقرار العاطفي له ، و يعطي طفلك الفرصة لإتخاذ القرارات في بعض الأحيان ، و هذا يساعد على تطوير الثقة بالنفس و مهارات إتخاذ القرار .

غرس الشعور لما هو حق و ما هو باطل ، و الخير والشر في الأطفال من أيامهم في وقت مبكر يساعدهم على تطوير القيم و العادات و السلوك المناسب ، و جهودك كوالد يساعد في كسر العادات السيئة للأطفال .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق