عشر وظائف للنحل قد تذهلك

- -

النحل ذلك الكائن الصغير ذو القدرات الخارقة ، هو نموذج رائع للمجتمع الناجح المنتج ، إذ أنه مجتمع متعاون نشط يعلم كل فرد فيه دوره وواجباته التي يؤديها ، بل ويقوم بأعمال خارقة مدهشة لا تدل سوى على قدرة الخالق العظيم ، لذلك لنتعرف سويا على أفضل وظائف وقدرات النحل المذهلة .

أفضل عشر وظائف للنحل قد تذهلك :
1. المهارات الرياضية : تظهر قدرات النحل الرياضية في الأشكال الهندسية المدهشة التي نجد عليه العسل ، إذ يوجد بأشكال سداسية متميزة ، بالرغم من أن العسل ينتج بشكل دائري ، ثم يقوم العسل بتسخينه ، واتمام تصنيعه ليأخذ شكل الكريستال السداسي ، إذ أن هذه الحشرات البارعة تتميز برقصة خاصة تستخدمها كأشارة لبقية أفراد النحل عند العثور على مكان الغذاء .

2. التعلم البصري : يتميز النحل بالقدرة على تعلم صناعة العسل ، وسرعان ما يتعلم النحل الصغير ذلك بمراقبته للنحل الأكبر وهو يصنع العسل داخل الخلية ، بل ويتعلم جميع المهام بسرعة وهو في سن صغيرة ، وذلك لأن النحل يصاب بثقل في أجنحته تقلل من قدرته على الطيران .

3. حاسة الشم القوية : خص الله النحل بحاسة شم قوية تمكنه من التعرف على مصادر حبوب لقاح الأزهار ، ولذلك أدريت العديد من الدراسات لتدريب النحل على التعرف على مواد كيمائية أخرى باستخدام حاسة الشم القوية ، وذلك بتعريض النحل للمواد الكيمائية المستخدمة في صناعة القنابل ولامتفجرات ، وبعد فترة زمنية استطاع النحل تمييزها ، لذا يستخدم لانحل في مناطق معينة لإرشاد اجهزة الأمن لأماكن المتفجرات ، للوصول إليها وابطال مفعولها دون خسائر .

4. القدرة على التعرف على الوجه : يذكر علماء الحيوان أن النحل له القدرة على النعرف وحفظ الوجوه بصورة دقيقة ، فهي تحفظ مالامح ونمط الوجه للأشخاص الذين يقدمون له الطعام يوميا ، وبعد فترة يمكنها التعرف عليه بسهولة ودقة .

5. الحفاظ على الأجنة : عملية التزاوج في عالم النحل لها مميزات مدهشة للحفاظ على أجنة النحل قبل خروجها للعالم ، إذ من المعروف دور ذكور النحل القاصر على تلقيح الملكة فقط ، لذا تقوم الذكور بترك مادة الإندوفيلس داخل الملكة ، والتي يفسره العلماء أنه الضمان لنجاح عملية التكاثر بوضع الجمايتتس داحل الملكة ، ومنع حدوث أي تزاوج آخر مع الملكة ، وأي ذكر آخر ياتي للتزاوج فيما بعد عليه أن يزيل الإندوفيلس الخاص بالذكر الأول .

6. قوة الإبصار المخصصة : يتميز النحل بالقدرة على الرؤية في منطقة الطيف الضوئي فوق البنفسجي ، والتي لا يستطيع البشر رؤيتها ، وهذه المنطقة هي التي تنتشر بين الزهور ، والتي تعمل على الإنجذاب للزهور ، وهي خاصية هامة لا تستطيع النحلة البحث عن الطعام عند فقدانها .

7. قوة إدراك مدهشة : يمتلكها النحل وتتمثل في عدة حواس تقوم بمجموعة مختلفة من النشاطات ، حيث أن النحل يقدر على التفريق بين صورتين مختلفتين في 1/300 من الثانية ، كما يتمتع النحل بحاسة شم قوية جدا ، مما يجعله ينجذب لنوع معين من الزهور تساعده على تلقيحها ، كما تساعد النحل في عملية التزاوج ، إذ يتعرف النحل على بعضه البعض بافراز الفرمونات التي تفرزها الملكة لجذب الشغالات المرافقة لها .

8. كفاءة العمل : يتميز عمل النحل داخل تالخلية بالنظام والكفاءة العالية ، إذ أن بعض أفراد الخلية تعمل كحارس أمن يخلص الخلية من النحل المريض ، ومن الذكور الزائدة عن الحاجة داخل الخلية عند نقص الغذاء في الخلية ، كما تعمل الشغالات على تنظيف الخلية من النحل الميت بعيدا عن العسل واليرقات الصغيرة .

9. الافتراس الذاتي : تتغذى يرقات النحل على حبوب اللقاح ، واما الشغالات تتغذى على رحيق الأزهار ، وعندما ينقص الغذاء يلجأ النحل للافتراس الذاتي ، حيث تقوم النحلة بالتغذي على النحل الآخر داخل الخلية ، وعلى اليرقات الصغيرة ، وذلك للحفاظ على النحل الأكبر والأكثر فائدة للخلية ، كما تستخدم الافتراس الذاتي للتخلص من الذكور الكاذبة داخل الخلية .

يمكنك الاطلاع على مقالات أخرى :
فوائد غذاء ملكات النحل
صور ومعلومات عن النحل
فوائد لدغ النحل

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

غادة ابراهيم

غادة ابراهيم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *