هل ينتقل التهاب الكبد c عن طريق اللعاب

(HCV) او التهاب الكبد C هو المرض الذي يسبب التهاب وعدوى في الكبد . عند الإصابة فإنه فيروس التهاب الكبد الوبائي C الذي يتطور . يصعب انتقال التهاب الكبد C عن طريق اللعاب ، بل ان فرصة الإصابة الأكبر من خلال الجماع (السائل المهبلي والمنوي ) ومن خلال الدم . هناك نوعان من التهاب الكبد C : الحاد والمزمن.

الأمراض الغير مرئية
كيفية تحديد نوع مرض التهاب الكبد C ؟ في بداية الإصابة بالفيروس ، فقد يكون من الصعب تحديد مدى نوع المرض، ومع ذلك، فإن فيروس التهاب الكبد يمكن أن يهاجم الكبد، ويسبب مشاكل خطيرة. في الواقع، عندما يتعلق بالأمر بفيروسات التهاب الكبد، فإنها تعبر عن عدوى التهاب الكبد C لتكون أخطر من أي شيء. يمكنك معرفة المزيد عن الأعراض المحتملة وعلامات التحذير لالتهاب الكبد C.

أعراض التهاب الكبد C
في بعض الحالات، قد لا تظهر أعراض واضحة بنسبة 20 الى 30 في المئة من الناس ، ومع ذلك، أحياناً ما تظهر بعض الأعراض التي لتكون خفيفة أو شديدة ، ومن هذه الأعراض:
الحمى
الشعور بالتعب
ضعف الشهية
الغثيان أو القيء
ألم في المعدة
آلام المفاصل أو العضلات
شذوذ في البول أو حركات الأمعاء
اصفرار في العينين أو الجلد

قد تظهر الأعراض بعد الاصابة بحوالي ستة أو سبعة أسابيع بعد التعرض لفيروس التهاب الكبد C، وفقا للمركز الأمريكي.

الأعراض المتأخرة
في حين أن بعض الناس قد يتطور لديهم أعراض التهاب الكبد C في غضون أسبوعين من العدوى، أما البعض الآخر فقد يواجه تأخيرا أطول بكثير قبل ملاحظة أي أعراض.

أنواع التهاب الكبد C
هناك نوعان رئيسيان من التهاب الكبد C: C التهاب الكبد الحاد والتهاب الكبد C. المزمن هو العرض الذي يظهر طول الوقت وقد تواجه الأعراض التي تعتمد على نوع العدوى.

التهاب الكبد C الحاد ، له بعض الأعراض القصيرة المدى والتي قد تستمر إلى ستة أشهر أو أقل. التهاب الكبد الحاد، يمكن أن يؤدي إلى نوع آخر من التهاب الكبد: التهاب الكبد المزمن. التهاب الكبد المزمن يمكن أن يستمر طول فترة حياتك كلها ، على الرغم من انه يصعب تخليص جسمك من هذا الفيروس.

علاج التهاب الكبد C
إذا ظهرت أعراض التهاب الكبد C، فهناك العديد من العلاجات المتاحة ، والتي سوف يطرحها لك طبيبك لمنع تلف الكبد. سيقوم طبيبك بتشخيص التهاب الكبد المزمن C، ومن المحتمل أن يوصف عقارين في آن واحد: مثل ريبافيرين ومضاد الفيروسات.

دراسات وابحاث
اثبتت الدراسات الأمريكية ان ما يصل الى 85 في المئة من الأشخاص الذين يعانون من التهاب الكبد C ، فإنه يتحول إلى النوع المزمن وفقا للمعاهد الوطنية للصحة (NIH) .

وأثبتوا انه حاليا لا يوجد أي لقاح يمكن أن يساعد على حمايتك من الوقاية من التهاب الكبد C . ولكن هناك لقاحات لفيروسات التهاب الكبد الأخرى ، بما في ذلك التهاب الكبد A و B . قد يقترح الطبيب أن تحصل على تطعيم ضد التهاب الكبد A و B . ذلك لأن اذا كان لديك التهاب الكبد A أو B ، فإنها يمكن أن يؤدي إلى مزيد من التعقيدات لتصل إلة التهاب الكبد C .

واثبتت الأبحاث للآثار الجانبية للجمع بين العلاج (مثل ريبافيرين ومضاد الفيروسات) ، وهي :
• انخفاض في عدد خلايا الدم الحمراء (فقر الدم) ، والتي يمكن أن تجعلك تشعر بالتعب وضيق التنفس
• فقدان الشهية
• كآبة
• قلق
• تهيج
• مشاكل النوم (الأرق)
• صعوبات في التركيز
• فقدان الشعر
• الحكة
• دوخة

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

القـناعة دليل الأمانة ، والأمانة دليل الشكر ، والشكر دليل الزيادة ، والزيادة دليل بقاء النعمة ، والحياة دليل الخير كله

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    خالد ادريس
    2019-08-03 at 12:45

    لمن أكن أعرف تلك المعلومات عن مرض الكبد الوبائي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *