مانع بن حماد الجهني .. رائد الخير

كتابة: خالد راضي آخر تحديث: 06 يناير 2015 , 18:28

مانع بن حماد الجهني امضى حياته من اجل الدعوة , كان همه وشاغله هو مساعدة كل محتاج في العالم , كان هو سند للارامل واليتامى , كان من المعروفين في عالمنا الاسلامي في المجال الدعوي والخير الذي بدء بداها مشواره في امريكا بمساعدة الطلاب من العرب المسلمين عندما وصل مدينة انديانا ولاحظ قلة وعي الكثير من زملائه من العرب والمسلمين بامور دينهم الاسلامي .

االداعية مانع الجهني

السيرة الذاتية :
في مدينة الطائف بالمملكة العربية السعودية ولد الدكتور مان بن حماد بن محمد الجهني وكان ذلك في عام 1363 هجريا , بعد ولادته بفترة قصيرة اصاب والده بمرض في عينيه , وتسبب هذا المرض بمعاناة والام شديدة مما اسلزم علاج خارج المملكة , وكانت وجهته للعلاج الى الاردن . وكان الدكنور مانع يبلغ من العمر ما يقرب من 4 سنوات , واستمرت اقامتهم في الاردن حتى عام 1377 هجريا .

كانت اقامتهم بالاردن في منطقة تسمى الموجب . وفي هذه الاثناء التحق بمدرسة نظامية , وبعد ذلك عاد الى المملكة, وبعد اكمال دراسته الابتدائية اكمل دراسته للشهادة الثانوية بمدرسة الثقيف بمدينة الطائف , وبعدها ذهب الى عاصمة المملكة مدينة الرياض وبدا مرحلة الدراسة الجامعية بجامعة الملك سعود , واتم دراسته هناك وحصل على درجة البكالويوس في اللغة الانجليزية , وبعد ذللك ذهب مبتعثا الى اميركا للدراسة وهناك نال درجة الماجستير والدكتوراه من جامعة انديانا , لتكون هذه المدينة الامريكية اول محطة له في مجال الدعوى والعمل الانساني والعمل الخيري , وعند وصولهالي دينة انديانا الاميريكية واختالطه بزملائه العرب لاحظ الدكتور مانع بفطرة الدينية جهل او عدم معرفة الكثير من الطلاب المسلمين بامور دينهم وخاف عليهم كعربي مسلمي من الاختلاط بالمجتمع الغربي والاندماج في هذا المجتمع البعيد كل البعد عن منهجنا الاسلامي , حيث لا يوجد بالمدينة الاميريكة اي مسجد او مركز اسلامي .

وفي الجامعة بمدينة بلومنتجون كان وجدوه وسط ما يقرب من 40 الفا من الطلاب , وكان هناك الكثير من طلاب العلم القادمين من الدول العربية , وكان هو بمثابة الشيخ والامام والمفتي لهؤلاء الطلاب حيث كان من حفاظ الكتب الله القرأن الكريم , وعلى دراية كبيرة من العلم الشرعي , حيث درس وتعلم علوم امور دينه داخل المملكة من الشيخ عبدالرؤوف الحقاوي رحمه الله وايضا الشيخ عبدالله بن جبرين . وهناك زاد عدد الطلاب المقبلين على الصلاة وفكر في اقامة صلاة الجمعة فكان لابد من استئجار مكان واطلقوا عليه بيت الطلاب , وكانوا يؤدون فيه صلاة الجمعة وايضا الصلوات الخمس .

وازدياد المقبلين للتزود ومعرفة الاسلام انشئ اول مركزا للدعوة الاسلامية بمدينة بلومنتجون , وكانت البداية لمشاركته في اقامة العديد من المساجد والمراكز الاسلامية , وانتشرت معرفة الكثيرعلى مستوى الولايات الامريكية بالدكتور مانع بن الجهني بنشاطه الدعوي , وبعدها انشئ رابطة الشباب العربي الميلم الذي اصبح في ما بعد احدى فروع اتحاد الطلاب المسلمين في اميريكا وكندا وتم انتخابه كرئيس لفترتين لاتحاد رابطة الطلاب العرب المسلمين على مستوى امريكا وكندا بخلاف رئاسته لاتحاد الطلاب بمدينة بلومنجتون , وبعد تسعة سنوات امضاها للدراسة بامريكا وايضا في مجال الدعوة الاسلامية عاد الى المملكة ومن خلال مشاركته في مهرجان بمدينة ابها عرف الندوة العالمية للشباب الاسلامي واصبح امينا مساعدا فترة 18 عام إلى ان توفاه الله .

نتشر لقب البدوي الانجليوي لمعرفته الكاملة للغة الانجليزية متحدثا وكاتبا لها , فهو حاصل على البكالوريوس في الادب الانجليزي من جامعة الرياض وحاصل على درجة الماجيستر والدكتوراه في اللغة الانجليزية والادب الانجليزي من جامعة ديانا باميريكا ,حيث كان من البارزين في تخصصه في العالم العربي .

عمل الدكتورمانع بجامعة الملك سعود استاذ مساعد ثم رقي استاذ مشاركا في 1402 هجريا , وقام بالتطوع بالندوة العالمية الذى اصبح امينا مساعدا ثم امينا عاما لها , واختير عضوا بمجلس الشورى في عام 1417 هجريا لفترتين .

كتبه ومؤلفاته :

كان للدكتور مانع باعا طويلا في مجال الدعوة الاسلامية , وكان له مساهمت كثر في تاليف الكتب باللغة الانجليزية والاشراف عليها وايضا الرسائل العلمية , وله مؤلفات كثيرة في المجال الدعوي الاسلامي مثل :

1- عقيدة اهل السنة والجماعة .
2 – مشكلات الدعوة والداعية .
3 – ترجمة معاني القرأن الكريم باللغة الانجليزية .
4 – التضامن الاسلامي .
5 – الفكرة والتاريخ .
6 – الاربعون الشاملة .

احدى مؤلفات الدكتور مانع بن حماد الجهنيi

وفاة رائد الدعوة :
في الصباح كان الدكتور مانع بن حماد بن محمد الجهني في طريقه الى المطار للسفر حيث كان يستقل سيارته , واثر حادث اليم انقلبت به السيارة عدة مرات وتوفاه الله  , وكان ذلك في تاريخ 25-5 1423 هجريا , بعد ان امضي 60 عاما قضاها كلها متفانيا ومجاهدا في المجال الدعوي ونشر الدين الاسلامي ومساعدة اليتامى والارامل والمحتاجين .رحمة الله عليه .

يمكنك الاطلاع على مقالات أخرى :
الشيخ صالح المغامسي امام وخطيب مسجد قباء
برنامج المسابقات 7*7 تقديم راندا الشيخ
الشيخ علي الحذيفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى