تأثير مشاهدة الافلام الاباحية على صحة الإنسان

عند مشاهدة الشباب لتلك الأفلام يعتقد أنه لا يؤذي أحد و هو لا يعرف أنه هو نفسه الضحية الذي ينحدر إلى طريق الإدمان و لكنه إدمان ليس كباقي الأنواع فهو متوفر لجميع و لا قيود عليه فيترك أثرًا و لا يمكن محوه من أدمغة المصابين .

في جلسة إستماع في مجلش الشيوخ الأمريكي قالت الدكتورة ماري أن لابيدن أن إدمان الأفلام الإباحية أخطر مهددًا لصحة النفسية و أنه أخطر من إدمان الكوكايين لأنه يسلب منهم فرصة أن يكونوا ما يتمنونه فيسلب كل ما لديهم من عائلة و يبعدهم عن مجتمعهم و ووطنهم .

هناك دائرة مغلقة بين الإدمان و ألف المعصيية و تتكرر بشكل دوري بحسب شدة هذا الإدمان فتكون مراحل التبرير و الندم و التوقف ثم السقوط و العودة مرة أخرى ، تحفيز مركز الرغبة بالإدمان البصري لهذه الأفلام يؤدي في النهاية إلى إنهاك الناصية فتضعف المحاكمة لديه و إدراكه لعواقب فيصبح عند هذا الشخص ما يعرفة العلماء بمتلازمة الفص الأمامي و هى الإندفاع دون النظر إلى عواقب الأفعال و التركيز على فعل معين و تكراره بصورة و سواسية و الهشاشة العاطفية و تقلبات المزاج.

تؤدي مشاهدة الأفلام الإباحية على إدمانها فيفقد مشاهديها أي شهور باللذه فيحدث الطلاق أما عن الحل لهذه الظاهرة الكارثية يستعرض الدكتور في تلك الفيديو حالًا لتخليص المجتمع من هذه الأفة التي تهدد إستقرارة و صحة أبناءه بصورة كبيرة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

(2) Readers Comments

  1. Avatar
    عبير
    2015-06-25 at 17:09

    فعلا ربنا يحمى ولادنا

  2. Avatar
    زرتي
    2016-01-31 at 11:36

    أى فكر منطقي من رائد ومحلل نفسي وأجتماعي وعلمي لايتعدي في نهايته الوصول الي قول الحقيقة المسلمة التي جاء بها القرأن منذ ألاف السنيين برسالة ممجده ومكرمة الي ان تقوم الساعة لانها رسالة من خالق الخلق فهو أعلم بخلقهم وأمرهم ومثواهم فمن تمسك بها نجى ومن عارضها فقد أدى نفسة ولله العزة ولرسوله وللمؤمنيين.

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *