موانئ الإمارات البحرية

كتابة: غادة ابراهيم آخر تحديث: 26 فبراير 2015 , 10:53

نظرا للموقع الاستراتيجي لدولة الإمارات العربية المتحدة على ساحل الخليج العربي من الشمال ، وخليج عمان من الشرق وامتلاكها بذلك ساحل بحري طويل انتعشت بذلك المواصلات والتجارة البحرية منذ سنوات طويلة في تاريخ الإمارات ، وأصبحت تمثل مصدرا هاما من مصادر الدخل القومي ، ومن هنا بدأ التفكير بانشاء وتطوير العديد من الموانئ البحرية في مختلف أنحاء الإمارات ، والتي يتعدى عددها الخمسة عشر ميناء بحري ، وهي تتضمن 8 موانئ ضخمة مجهزة بأحدث التقنيات الحديثة ، والمعدة لاستقبال السفن التجارية الضخمة ، وعابرات القارات ، وهي ميناء الخليفة ، ميناء زايد ، ميناء جبل علي ، ميناء راشد ، ميناء الفجيرة ، ميناء الشارقة ، ميناء خورفكان ، ميناء صقر .

موانئ الإمارات البحرية :
– ميناء خليفة : أحد موانئ الإمارات الهامة ، والمركزية بأبوظبي حيث أن الميناء مجهز بمحطة آلية للحاويات والتي تعمل النظام الالكتروني ، مما يوفر ويلبي احتياجات قطاع الشحن والقطاعات الصناعية ، واحتياجات الإمارة المستقبلية ، وتقدر السعة الاستيعابية للميناء ب5.2 مليون حاوية نمطية ، و12 مليون من الشحنات السائبة ، والبضائع المتنوعة سنويا وذلك خلال المرحلة الأولى ، ومن المتوقع أن يصبح الميناء جاهزا لاستقبال 15 مليون حاوية نمطية ، و35 مليون طن من الشحنات في عام 2030.

    ميناء خليفة

– ميناء زايد : تم انشاؤه عام 1968 برصيف بحري واحد لرسو السفن والقوارب ، وتم تجهيز منطقة خلفية للتخزين والمستودعات ، ثم تم تطوير الميناء وتوسعته على عدة مراحل لتصل حاليا مساحة الميناء 535 هكتر ، ويضم 21 مرسى بعمق 6 إلى 15 متر ، كما أصبح الميناء مزود بوحدات سحب بقوة 3000 حصان ، ووحدات ارشاد بحري لسحب السفن عند الدخول والخروج ، واقامة 15 رصيف بطول 3400 متر تضم رصيفين أحداهما مخصص للمدحرجات ، والثاني للحبوب والصب ، وافتتاح محطة لمناولة الحاويات ومواكبة التطور البحري في العالم .

ميناء زايد

– ميناء خور دبي : هو ميناء استراتيجي حيوي ذو أهمية كبيرة في تطور دبي الإقتصادي ، إذ ساعد الميناء لتحويل دبي لمحطة تموين السفن ، وبذلك أصبحت دبي مركزا تجاري عملاق إذ قفزت ورادت دبي من 204 حتى بلغت 960 مليون درهم ، كما شارك الخور بجزء من ارباحه في مشاريع البلدية والتعليم ، وخدمة تجارة دبي ، والمشاركة في الجعم المادي لتنفيذ مشروع ميناء راشد .

ميناء خور دبي

– ميناء جبل علي : يعد من أكبر الموانئ العالمية ، وأكثرها تميزا وحصادا للجوائز العامية بعد أن كان مجرد شاطئ رملي ، إذ أصبح منطقة عمل تكتظ بما يقارب من 5 آلاف شركة ، تعمل على نقل البضائع من الميناء وإلى أسواق الشرق الأوسط في أقل فترة زمنية ممكنة والتي قد لا تتجاوز 24 ساعة ، كما يمكنها الوصول لأبعد الموانئ في شرق آسيا واليابان ، والميناء ذو علاقات اقتصادية وتجارية مع أكثر من 120 شركة بحرية معظمها من أغنى شركات العالم .

ميناء جبل علي

– ميناء راشد : وتم افتتاحه في 1972، ويعد أول ميناء في المياه العميقة بطاقة استيعابية تصل لأربعة مراسي ، ثم تم مضاعفتها لتصل 15 مرسى بعد ذلك ، بالإضافة لخمسة أرصفة كبيرة وعميقة لمناولة سفن الحاويات ، كما تم تطويره في العام الماضي لإضافة أربعة ملايين حاوية نمطية لطاقة الميناء الاستيعابية ، ورفع طاقة الميناء حتى 19 مليون حاوية نمطية .

ميناء راشد

– ميناء خالد : يعد الميناء الأول في دبي بعمليات شحن الحاويات وتفريغها ، والأول في الحمولات المحملة على عربات السفن والتجاربة الحرة ، وهو ميناء متعدد الأغراض مكون من 21 رصيف للشحن البضائع المجمدة ، والسائبة ، والحاويات والنفط ، وخدمات الإسناد ، وبعض المنتجات النفطية ، ويرتبط الميناء بعدة طرق مع جميع أنحاء الإمرات مما يسهل الوصول إليه ونقل البضائع .

ميناء خالد

– ميناء الحمرية : والذي يبعد 15 كيلومتر عن الشارقة ، وقد صمم بطريقة تعمل على تسهيل الوصول إيله من خلال شبكة طرق مرور سريعة في الإمارات مع دول الخليج المجاروة ، وقد انشئ الميناء لتصدير الغاز الطبيعي المسيل من حقل الصجعة ، ثم تطورت خدماته ليقدم مزيد من الخدمات البحرية والهندسية مثل المنصات العائمة لحفر آبار البترول في البحار ، والصناعات البحرية ، واستقبال زوراق ويخوت النزهات .

ميناء الحمرية

– ميناء خورفكان : يقع على ساحل خليج عمان ، وهو ميناء هام يربط بين آسيا والشرق الأقصى ، وهو الميناء الوحيد بالخليج المخصص لمناولة الحاويات والذي يتميز بعمق مياهه ، وهو ذو ستة أرصفة رافعة جسرية ، ويمكنه تقديم الخدمات السريعة للخطوط الملاحية العالمية ، وتوفير زمن الشحن والتفريغ ، وتصل للميناء البضائع المشحونة من شبه شرق أفريقيا ، وشبه القارة الهندية .

ميناء خورفكان

– ميناء الفجيرة : هو من أكبر موانئ الإمارات والذي بدأ العمل به في 1983 ، وهو ميناء برصيف واحد بطول 1.4 كيلومتر ، وعمق 15 متر ، وهو ميناء متعدد الأغراض على الساحل الشرقي للدولة ، وهو مركز لربط الخطوط الملاحية بين الشرق والغرب ، ومنفذ لأسواق شبه القارة الهندي وشرق أفريقيا ، ويتميز الميناء ببنية تحتية تخدم العمليات البحرية للسفن والبضائع ، إذ يضم رصيف لنقالات البترول بطول 840 متر ، وهو مركز عامي لتموين السفن باوقود ، وتقديم الخدمات البحرية لها .

ميناء الفجيرة

– ميناء صقر : وهو الميناء الرئيسي برأس الخيمة ، ويقع في خور خوير ، وقد بدأ العمل في الميناء عام 1977 ، وهو يضم 8 مراسي عميقة بطول 200 متر لكل منها ، وعمق 12.2 متر ، وهو يدقم خدمات مختلفة من تموين السفن ، وتخزين وشحن اليضائع ، ومن أهم البضائع اتي تمر بالميناء تصدير الأسمنت الأبيض والأسود ، والرمال والأحجار .

ميناء صقر

كما يمكنك الاطلاع على مقالات أخرى :
انجازات الامارات
أهم السدود المائية في الامارات
صور الامارات قديما و حديثا بين الماضي والحاضر

‫2 تعليقات

  1. السلام عليكم
    انا محمد من مصر تاجر اريد ان اشترى لوطات ادوات بحرية مستعملة مثل حبال الرفع الخاصة بالسفن والوايرات والجنازير والاقفال والهوكات جميع الادوات البحرية المتعلقة بالسفن وانا فى انتظار الرد منكم

  2. أريد شركات لتوظيف الإرشادر البحري حمولات كبيرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى