اعراض وعلاج الروماتيزم المفصلي

كتابة ريم قدري آخر تحديث: 07 مارس 2017 , 09:59

الروماتيزم من اشهر امراض الام المفاصل التي تتشابه في الآلآم وتختلف في الاسباب والعلاج وتعتبر النساء هم الفئة الاكثر عرضه للاصابة به ويعتبر الاطباء ان الروماتيزم اشد خطرا من السرطان والسل لانه من الاسباب الرئيسية للاعاقه والعجز

ماهو الروماتيزم ؟
الروماتيزم تطلق على مجموعة متنوعة من إلتهابات المفاصل والأربطة و إضطرابات التمثيل الغذائي في الأنسجة الضامة الهيكيلية ويتسبب في ألام وتصلب في المفاصل ويحد من حركة الجسم وروماتيزم المفاصل هو احد الامراض المزمنه التي تصيب المفاصل و المتمثله في التهاب المفاصل و الانسجة المحيطه (المبطنة) لها ، مما يحدث تورم في المفاصل المصابه و ارتفاع حرارتها و الشعور بالألم أحياناً.

اعراض الروماتيزم :
التهاب المفاصل: يشكو المريض في معظم الحالات من آلام وتوّرم في المفاصل،خصوصاً مفاصل الركبة والكاحل، وتتأثر مفاصل القدم والفخذ لكن بنسبة أقل وقد تظهر بعض الالتهابات في مفاصل الطرفين العلويين، خصوصاً مفصل الكتف.
• التهاب الأوتار: هو أشهر أعراض هذا المرض، خصوصاً عند التصاق الأوتار بالعظام، ويعتبر كاحل القدم من أكثر الأماكن عرضة للإصابة تليه الأوتار في القدمين وحول صابونة الركبة.
• التهاب المفصل الحرقفي: يقع المفصل الحرقفي في مؤخرة عظام الحوض في أسفل الظهر، ويتكون عند التقاء عظمة الحرقف، آخر عظام العمود الفقري، مع عظمتي الحوض.
• الالتهاب الفقاري: يكون في صورة آلام في أسفل الظهر، تيبّس وصعوبة في الحركة خصوصاً صباحاً. كذلك قد يحدث نقصاً في مدى حركة الظهر، وتكون آلام الظهر في معظم الأحوال مصحوبة بآلام في الرقبة والصدر، وفي بعض الحالات قد يتطور المرض ليصل إلى درجة تعظّم الأربطة الواصلة بين فقرات العمود الفقري، مما يؤدي إلى تكوّن نتوءات عظمية تصل الى ما بين فقرات العمود الفقري جميعها.
• تأثر العين: في بعض الحالات قد يحدث التهاب في الجزء الأمامي من العين، مما يسبب احمراراً وألماً فيها ويتطلب ذلك استشارة طبيب العيون فوراً.
• تأثر الجهاز الهضمي: قد تظهر أعراض مرض الالتهاب المفصلي لدى بعض المصابين على شكل التهابات الجهاز الهضمي، خصوصاً المصابين بداء كرون والتهاب القولون التقرحي.

تشخيص المرض :
يشخَّص هذا المرض نتيجة الفحص بالأشعة، كذلك تفيد التحاليل الطبية في الكشف عن الآثار الجانبية، في حين تساعد صور الأشعة في متابعة تطور المرض وتقييم شدة إصابة المفصل، بينما تساعد الأشعة المقطعية والرنين المغناطيسي في تقييم مدى إصابة المفصل الحرقفي.

العلاج:
ينقسم العلاج الى شقين
علاج دوائي
• مضادات الالتهاب: تساعد في تخفيف أعراض المرض فحسب
• حقن المفاصل: عندما يتركز المرض في عدد قليل من المفاصل، قد يلجأ الطبيب المعالج الى حقنها بالكورتيزون الذي يستمر تأثيره مدة طويلة.
• عقار السلفاسالازين أو عقار الميثوتركسات: الكورتيزون، يظهر تأثيره الإيجابي بعد أسابيع عدة أو أشهر من بدء العلاج به.
•علاجات دوائية اخرى :
مضادات الالتهاب الغير استرويديه “NSAIDs” مثل “ibuprofen “
مضادت الالتهاب الاسترويديه “Corticosteroids ” أي الكورتيزون.
مضادات الروماتيزم “DMARDs ” مثل “Methotrexate “.
و كذلك : COX-2 inhibitors block مثل “Celecoxib “.
مضادات المالاريا وجد أنها تفيد في علاج الروماتيزم ، مثل “hydroxychloroquine”.
مضادات التسرطن Tumor necrosis factor (TNF) inhibitors ، مثل “infliximab “.
مثبطات الجهاز المناعي ، مثل “cyclophosphamide “.
علاج طبيعي
يؤدي العلاج الطبيعي دوراً مهماً في علاج مرض الالتهاب الفقاري المفصلي. يفضل البدء بهذا العلاج مبكراً وبانتظام ليحقق أفضل النتائج من حيث الحفاظ على مدى حركة المفصل وقوة العضلات وهو يساهم في منع التشوّهات المفصلية.
كذلك يساعد في تقوية عضلات الظهر وعضلات التنفس. وتعد ممارسة الرياضة أساسية في مقاومة التيبس ومنع ظهوره. ويجب اختيار بعض الرياضات التي لا تسبب أي إجهاد للمفاصل مثل السباحة وركوب الدراجات.

ماالفرق بين الروماتيزم والروماتويد؟
قد يختلط في اذهان البعض ان مرض الروماتيزم هو نفسه مرض الروماتويد ولكن يختلفان فالروماتيزم هو تآكل بالمفاصل , يصيب كبار السن , مع التقدم في العمر تزداد نسبة الإصابة .و تختلف قابلية الإصابة من شخص إلى شخص على عوامل عدة كـ الأكل/ العرق / البيئة .. .اما الروماتويد مرض ينتج عن تكوين الجسم لأجسام مضادة لمادة المفاصل, ما يسبب تآكلها , و قد تصيب أي عمر .

دراسات الروماتيزم
شرب القهوة بكثرة يؤدي للاصابة بالروماتيزم او الروماتيود
نشرت مجلة دراسات أمراض الروماتيزم البريطانية ( Annals of RheumaticDisease ) في عدد أغسطس العام الماضي دراسة أعدها أطباء من المعهد للصحة العامة في هلسنكي. فبعد متابعة استغرقت 15 عاماً ل 6809 شخص غير مصابين بالتهاب المفاصل أظهرت الدراسة إصابة 162 شخصا بالروماتويد منهم 89 كان لديهم العامل الروماتيزمي ( Rheumatoid Factor ) موجب مع العلم عدم ظهور أعراض الروماتويد على أي منهم عند بدء الدراسة. وقد استنتج الباحثون أن عدد فناجين القهوة المستهلكة يومياً ارتبطت بشكل طردي مع ظهور العامل الروماتيزمي فمثلاً شرب أربعة فناجين قهوة يومياً أو أكثر قد يزيد من احتمال نسبة الإصابة بالروماتويد ذو العامل الروماتيزمي الموجب إلى أكثر من الضعف. ولا يعرف العلماء سبب زيادة هذا الاحتمال ولكن يتوقعون أن القهوة تحتوي على مادة غير معروفة تسبب إنتاج العامل الروماتيزمي والذي يكشف ظهوره عن وجود أجسام مضادة للمرض في الجسم.

الكركم لعلاج الروماتيزم
تعتقد دراستان جديدتان ان الوخز بالابر ومسحوق أعشاب الزعفران الهندي والمعروفة محلياً بالكركم قد يساعدان مرضى التهاب المفاصل على التخلص من آلامهم.وتقول الدراسة التي نشرها فريق الماني في احد اعداد مجلة التهاب المفاصل والروماتزم الامريكية ان مزيجاً من الوخز بالابر والطب الطبيعي قد يحققان نتائج افضل بكثير من تلك التي يحققها الدواء مع مرضى التهاب المفاصل العظمي. وفي دراسة اخرى نشرت في نفس العدد يقول باحثون امريكيون ان ابتلاع مستخلص معين من الكركم قد يمنع او على الاقل يقلل من الآلام الحادة التي يسببها التهاب المفاصل الزمن. وقد تكون هاتين الدراستين مشجعتين جداً بالنسبة للكثير من مرضى التهاب المفاصل الذين لم يجدوا حلاً ناجعاً لآلامهم بالطرق التقليدية مما جعلهم يفكرون في اللجوء الى الطبي البديل.
تقول الدكتورة جانيت فانك وهي كبيرة مؤلفي الدراسة الامريكية عن مفعول الكركم والتي تعمل كأستاذ مساعد في علم وظائف الانسان (الفيسيولوجيا) في جامعة اريزونا الامريكية … تقول فانك: “لو كان لدى التهاب المفاصل لشعرت بالسعادة لهذه الدراسات”. ووفقاً لاحصائية المؤسسة الامريكية للتهاب المفاصل فإن واحد من كل خمسة امريكيين يعاني من احد المئة نوع من امراض المفاصل التي تندرج تحت التهاب المفاصل. ويعاني 23 مليون امريكي آخرون من آلام المفاصل التي مازالت في طور الكشف والتشخيص. وقد بنت الدكتورة فانك دراستها الحالية على دراسة سابقة كانت قد اجرتها على الفئران والتي رجحت قدرة الكركم على منع التهابات المفاصل الا انها قامت بتكسير الكركم الى مشتقاته الغذائية. وباستخدام التجارب المعملية قامت الدكتورة فانك بعزل المشتقات الخالية من الزيوت الموجودة في الانواع التجارية وقد كان اغلب مكونات المشتق من مادة الكركيومينويد وهي المادة التي يعتقد اغلبية الباحثين انها لها تأثيراً مخففاً للآلام. وقد قام فريق الدكتورة فانك بتجربة المستخلص على اناث الفئران قبل وبعد ظهور الالتهاب ثم تابعوا التغيرات التي حدثت لكثافة وسلامة عظام القوارض. واوضحت الدرسة ان الكركم يعمل على سد قنوات الالتهاب خاصة في بداية ظهوره حيث لوحظ ان الكركم له وقع فعال على الالتهاب في الايام الثلاثة الاولى الا انه لا يظهر اي فعالية اذا ما استخدم بعد اليو الثامن من ظهور المرض. وقد أظهرت تلك التجارب نتائج مذهلة حيث اتضح ان الكركم يوقف بروتين معين عن تفعيل عملية كيميائية ينتج عنها التهاب وألم. وقد خلصت الدراسة ايضاً الى ان الكركم يعمل على تهدئة مفعول الجينات التي تزيد من تدمير العظام والورم. الا ان الدكتورة فانك ركزت على ان نتائج بحثها ما زالت في طور التجربة ويتعين اولا تجربتها على الانسان. “اشعر بانه يتوجب على التحذير من قيام البعض بالتسابق لشراء وتعاطي مستخلص الكركم كما ان جزءاً ضئيلاً جداً من الكركم الذي يباع في السوق هو الذي يحتوي على المادة الفعالة ضد التهاب المفاصل لذا فليس من المنتظر ان تشعر بالتحسن لدى استخدامه” هذا ما قالته الدكتورة فانك عن الكركم الموجود في الاسواق والذي اكدت انه يحتوي فقط على 3% من المادة الفعالة ضد المرض. وتضيف الدكتورة فانك انه في حالة نجاح التجارب القادمة فسيعني ذلك ان امرضى سيأخذون المستخلص النقي والفعال ضد الآلام.

الوخز بالابر لعلاج الروماتيزم
الدراسة الالمانية التي اخذت على عاتقها دراسة مفعول الوخز الابر ضد الروماتيزمفقد اجرتها الدكتورة كلوديا ويت من المركز الطبي في جامعة تشاريتو
وفي برلين والتي استغرقت ثلاث سنوات لمتابعة 3,500 مريضاً بالتهاب المفاصل ويعانون من آلام في الحوض او الركبة.
وقد سمحت التجربة للمرضى باتباع الطرق العلاجية التقليدية خلال الستة اشهر الاولى من المرض وبالاضافة الى ذلك فقد تم اخضاع 3,200 من هؤلاء المرضى الى ما يقارب 15 جلسة علاج بالوخز بالابر خلال الثلاثة اشهر الاولى ن الدراسة. اما ال 310 مريض المتبقين فلم تستخدم الابر معهم خلال الثلاثة اشهر الاولى الا ان هذه الطريقة استخدمت معهم في الستة اشهر التالية من البحث. وقد اجرى هذه العملية اطباء تخصصون تلقوا اكثر من 40 ساعة من التدريب المعتمد على استخدام الابر.
وقد تم اعطاء استطلاع رأي لكل مريض على حدة قبل العلاج وبعد ثلاثة اشهر منه وفي نهاية البحث بعد ستة اشهر.
في حالة الشريحة الاكبر من المرضى والذين استخدم معهم طريقة المزج بين العلاج التقليدي والعلاج بالوخز بالابر فقد اظهروا تحسناً ملحوظاً ومعاناة اقل بمجرد انتهاء الثلاثة اشهر الاولى وقد ابدى هؤلاء المرضى استعداداً اكبر للحركة والم اقل من الآخرين الذين اتبعوا الطرق التقليدية فقط.
وقد تشابه التحسن عند الذين بدأوا العلاج منذ اليوم الاول والآخرين الذين انتظروا حتى منتصف التجربة مما يؤكد ان سرعة العلاج ليست بالعامل المؤثر في هذا النوع من العلاج البديل. وقد ركز الباحثون على ان الوخز بالابر علاج آمن وليس له اعراض جانبية الهم الا القليل الذي لوحظ مع اقل من 5% من المرضى. ووفقاً للفريق الالن\ماني فقد بين البحث بالتجربة ان الوخز بالابر علاج فعال مع الذين يعانون من التهاب المفاصل. يقول الدكتور مارشال ساجر وهو رئيس سابق للاكاديمية الامريكية للوخز بالابر انه لم يصب بالدهشة جراء علاج بعض المرضى بطريقة الوخز بالابر وأظهروا تحسناً. ويضيف ساجر ان استخدام الابر كبديل او مساعد للطب الغربي هو امر شائع لان المريض الذي يتبع الطريقتين في العلاج يعتبر اقرب الى الشفاء.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق