الفرق بين السعادة والمتعة

الفرق الرئيسي ما بين السعادة والمتعة هو أن السعادة تشير إلى الفرحة الداخلية بسبب متعة الدافع الخارجي ، فالسعادة والمتعة هما من الأشياء التي يسعى جميع الناس للوصول إليهم طوال حياتنا . معظمنا يبحث عن السعادة الحقيقية ، ويسعى إليها ، بسبب الرغبة في الحصول على حياة عظيمة ، والوظيفة الجيدة ، والعائلة الرائعة بإعتبارها هذه الاحتياجات الأساسية في تقييم السعادة . دعونا نتقرب أكثر إلى مدى السعادة بعد مشاهدة فيلم عظيم أو تناول قطعة من الكعكة اللذيذة التي تفضلها ، او قضاء وقت سعيد في الحفلات مع الأصدقاء ، فإنك بالتأكيد سوف تشعر بالسعادة . ومع ذلك ، معظمنا يخلط بين السعادة والمتعة . على الرغم من أننا نعتقد أن وجود وقت الممتع هو السعادة ، ولا يمكن اعتبار هذين مرادفين مختلفين . السعادة كلمة يمكن تعريفها بأنها حالة من الفرحة السعيدة . ومن ناحية أخرى فإن المتعة ، يمكن تعريفها بأنها الشعور الذي يوجهك نحو التمتع . من خلال هذا المقال دعونا الالتفات إلى الاختلافات بين السعادة والمتعة .

ما هي السعادة ؟
تشير السعادة لحالة تجلب لك الشعور بأنك سعيد ، انها حالة ذهنية ، وليس رد فعل للمؤثرات الخارجية . السعادة الحقيقية تأتي من داخل الفرد . وعادة ما يعيش الفرد لفترة طويلة مليئة بالسعادة والتي تسمح للفرد بأن يكون ممتن وراض عن حياته . عندما يشعر الفرد بأنه راضي عن حياته وأعماله والمعتقدات ، فإنه يميل إلى أن يكون سعيدا . هذا لا يعني أن الحياة يجب أن تكون مثاليا في كل الأوقات إلا ان امتلاء الحياة بالتجارب الإيجابية كفيل في جلب السعادة .

قد تكون هناك حالات سلبية أيضا ، إلا أن الفرد السعيد هو الفرد الذي يركز على الحالات الإيجابية بغض النظر عن هذه العوامل الخارجية . في حالة العوامل الخارجية الإيجابية ، يمكن للفرد أن يصبح أكثر سعادة . لا تزال هذه العوامل لا تسبب منع السعادة . على سبيل المثال ، في حين ان قضاء وقت كبير مع الأصدقاء يزيد من فرحة الأفراد . ولكن ، حتى بعد التجربة التي يقضيها الفرد فإنه يبقى أكثر سعادة لأنها لا تعتمد على العوامل الخارجية وحدها .

ما هي المتعة ؟
المتعة يمكن تعريفها بأنها شعور الفرد بفرحة التمتع . وهي على عكس السعادة ، فإن المتعة يلاحظ فيها الفرد بلحظة فقط ، ودائما ما تعتمد هذه اللحظة على العوامل الخارجية . على سبيل المثال ، عند وجود وجبة لذيذة ، فإنك ستشعر بالسرور . وذلك لأن التجربة الإيجابية من خلال الحواس . لكن بمجرد أن تنتهي هذه التجربة فإن شعور المتعة سيزول بمجرد إزالة العامل الخارجي ، ويمكنك الانتقال إلى الحالة الأصلية . ومثال أخر : إذا حصلت على اليانصيب وسمعت بأنك الرابح وحصلت على ترقية فإن شعورك في تلك الفترة سيؤدي إلى دواعي السرور والمتعة ، وذلك بسبب رد فعل المؤثرات الخارجية .

إذا رغب الفرد في الحفاظ على المتعة في جميع الأوقات ، فعليه بالحفاظ على الانخراط في الأنشطة الإيجابية ، مما يجعله يسلط الضوء على حالة تعكس السعادة ، والمتعة القصيرة الأمد والتي تعتمد على العوامل الخارجية .

ما هو الفرق بين السعادة والمتعة ؟
• تعريف السعادة والمتعة :
• يمكن تعريف السعادة بأنها حالة من تجعلك سعيد . وهي حالة ذهنية ، تندرج بسبب رد فعل للمؤثرات الخارجية .
• يمكن تعريف المتعة بأنه شعور من التمتع بسبب مؤثرات الخارجية .

• المدة :
• السعادة تتميزة بالعيش بهذه الفرحة لفترة طويلة .
• المتعة هي لحظية . يشعر الفرد بالسعادة طالما هناك سبب مستمر في التجربة الإيجابية .

• الداخلية مقابل الخارجية:
• السعادة هي داخلية .
• المتعة هي خارجية ، على الرغم انه يعتمد فقط على العوامل الخارجية .

• إزالة العوامل الخارجية:
• إزالة العوامل الخارجية لا يجعل الفرد غير سعيد لأنه في حالة ذهنية جيدة .
• إزالة العوامل الخارجية يؤثر تأثيرا مباشرا على المتعة .

التركيز:
• في السعادة ، يتم التركيز على الفرد والآخرين .
• في المتعة ، يتم التركيز بصورة ذاتية على الفرد نفسه .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

تعلم من الزهرة البشاشة ، ومن الحمامة الوداعة ، ومن النحلة النظام ، ومن النملة العمل ، ومن الديك النهوض باكراً

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *