فوائد الطماطم لفقر الدم

تناول الكثير من الطماطم (البندورة)، بأي شكل من الأشكال، هو شيء عظيم. هذه البندورة تحتوي على العديد من الخصائص الصحية المفيدة وفي الوقت ذاته فهى متاحة في جميع الاوقات ويمكن الحصول عليها بأي وقت وباسعار زهيدة جداً مقارنة بأنواع اخرى من الخضروات والفاكهة ، كما انها تدخل في العديد من الاستخدامات التي لا غنى عنها في اي منزل ، مثل الصلصة والصوص والعصير المفيد والسلطة وغيرها من الاستخدامات المختلفة للطماطم .

فوائد الطماطم لفقر الدم
الطماطم تحتوي على جميع الكاروتينات الرئيسية الأربعة: ألفا وبيتا كاروتين، لوتين، والليكوبين. وقد يكون لهذه الكاروتينات منافع فردية، ولكن أيضا لهم جميعاً معاً فوائد صحية أعلى حيث في وجودهم جميعاً تجتمع الفوائد (أي أنها تتفاعل لتوفير الفوائد الصحية بقيمة اعلى). على وجه الخصوص، والطماطم تحتوي على كميات رهيبة من الليكوبين، يعتقد أن لديهم أعلى من النشاط المضاد للأكسدة كل الكاروتينات .

الطماطم تساعد في الحد من فقر الدم لما تحتويه من عناصر ومعادن بدرجات عالية تمد الجسم بما يحتاجه من الحديد وغيره من العناصر المفقودة ليستعيد قوته من جديد حيث  ووجد الباحثون أن مادة الليكوبين (شريطة ان تكون من الطماطم (البندورة)) ارتبطت بانخفاض 90٪ من خطر الإصابة بفقر الدم وكانت المافاجأة ايضاً انها تخفض درجة الاصابة بسرطان البنكرياس بين الرجال بنسبة 31% .

الطماطم تحتوي على جميع المواد المضادة للاكسدة التي تعمل بالطاقة الثلاثية: بيتا كاروتين (التي لديها فيتامين (أ) المسئول عن النشاط في الجسم)، و فيتامين E، وفيتامين C و A  وهذه العناصر والفيتامينات التي تجتمع في هذه الفاكهة الصغيرة التي تم تصنيفها مع الخضروات لها فائدة كبيرة جداً لامداد الجسم بكل ما يحتاجه لاستعادة نقص الفيتامينات والمعادن ليستعيد دورته الدموية من جديد ويشفى تماماً من فقر الدم .

كما ان الطماطم غنية بالبوتاسيوم، وهو معدن معظمنا لا يحصل على ما يكفي منه لحاجة الجسم حيث ان كوب من عصير الطماطم يحتوي على 534 ملليغرام من البوتاسيوم، و1/2 كوب من صلصة الطماطم يحتوي 454 ملليغرام.

عندما تؤكل الطماطم (البندورة) جنبا إلى جنب مع الأفوكادو أو زيت الزيتون، يقوم الجسم بامتصاص المواد الكيميائية النباتية مثل الكاروتينويد في الطماطم (البندورة) بدرجة اعلى قد تصل من اثنين إلى 15 مرة عن امتصاصه لهم مع الطماطم فقط ، وفقا لدراسة من جامعة ولاية أوهايو الطماطم (البندورة) وجدوا أن الناس الذين يتبعون حمية الطماطم وعصير الطماطم ​​لديهم انخفاض في معدلات الوفاة من أمراض القلب والسرطان.نظراً لـفوائد الطماطم العالية في امراض القلب والأوعية الدموية.

عندما تأكل الامهات المرضعات منتجات الطماطم، تزيد من تركيز حليب الثدي. في هذه الحالة، ووجد الباحثون أيضا أن تناول منتجات الطماطم مثل صلصة الطماطم زادت تركيزات الليكوبين في حليب الثدي أكثر من تناول الطماطم الطازجة وأكدوا ان تناول الطماطم مطهية أفضل بكثير من تناولها بشكلها الطبيعي الطازج .

كما ان قشور الطماطم تحتوي على نسبة عالية من الكاروتينات الموجودة في الطماطم نفسها ، لذلك ينصح الاطباء بعدم تقشير الطماطم او التخلص من القشر فهو يحتوي على العديد من الفوائد الهامة والفيتامينات التي تحتويها الطماطم نفسها فلا تتخلصوا منها .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

(1) Reader Comment

  1. Abu Marwan
    Abu Marwan
    2015-10-12 at 20:32

    شكرا

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *