اعراض جانبية لحبوب منع الحمل

تعد حبوب منع الحمل من أشهر وسائل منع الحمل وتنظيم النسل ، وتعتمد في تركيبها على كلا من هرمون الاستروجين ، والبروجيستيرون ، وتوصف باستعمال قرص واحد يوميا لمدة 21 يوم ، والتوقف لسبعة أيام حيث يبدأ الطمث في النزول ، ويتم اختيار حبوب منع الحمل تبعا لعدة عوامل أهمها مدة فعاليته مقارنة بغيره من وسائل منع الحمل ، بالإضافة للأعراض الجانبية التي تنتج عن استعماله .

الأعراض الجانبية لحبوب منع الحمل :
– النزف المهبلي بين الدورة الشهرية : ويعني نزول قطرات من الدم قبل موعد الدورة الشهرية ، وهو عرض تعاني منه 50% من النساء مستخدمي حبوب منع الحمل ، وهو عرض شائع في الثلاث أشهر الأولى من استعماله ، وبالرغم من نزول قطرات الدم في غير موعد الدورة الشهرية إلا أن فعالية الحبوب تكون مستمرة ويجب الاستمرار في استعمالها بانتظام ، أما إذا استمر النزف لمدة تزيد عن ثلاثة أيام يجب مراجعة الطبيب .

– الغثيان : وهو عرض خفيف يبدأ في بداية استعمال حبوب منع الحمل ، وعادة ما تختفي بعد مدة قصيرة ، وينصح لتفادي الغثيان تناول الحبوب مع الطعام ، أو قبل النوم ، أما إذا كان الشعور بالغثيان قويا ومستمر لابد من استشارة الطبيب .

– آلام الثدي : يؤدي استعمال حبوب منع الحمل لتكبير حجم الثدي مع احساس بالألم احيانا ، وعادة ما يختفي هذا العرض بعد عدة أسابيع ، ويمكن تخفيف حدة هذه الآلام بتقليل تناول الكافيين والملح ، أما إذا كان الألم مرتبطا بظهور كتلة لابد من زيارة الطبيب .

زيادة الوزن : تتعرض بعض من النساء عند استخدام حبوب منع الحمل من زيادة في الوزن ، خاصة في منطقة الصدر والفخذين والتي تنتج من احتباس السوائل في الجسم ، هذا بالرغم أنه لم يثبت علميا تسبب حبوب منع الحمل في زيادة الوزن .

تأخر الدورة الشهرية أو غيابها : وهو من الأعراض الشائعة عند استعمال حبوب منع الحمل ، كما يرتبط بعدة عوامل أخرى مثل المرض ، السفر ، الإجهاد ، اضطراب في الغدة الدرقية ، مما يستدعي إجراء اختبار الحمل عند تأخر الدورة الشهرية مدة أكثر من أسبوعين ، أو عند قلة كميتها المعتادة ، وزيارة الطبيب .

– الصداع : عند التعرض لنوبات متكررة من الصداع يجب مراجعة الطبيب .

– التقلبات المزاجية : وأكثر الفئات عرضة لها النساء التي عانت الاكتئاب لفترات سابقة ، لذا يجب اخبار الطبيب قبل استعمال حبوب منع الحمل ، أو عند التعرض لنوبات الاكتئاب أو تغييرات مزاجية خلال تناوله .

– انخفاض الرغبة الجنسية : تؤثر حبوب منع الحمل على الرغبة الجنسبة للمرأة نظرا للهرمونات المكونة لها ، هذا إلى جانب عوامل خارجية أخرى محيطة بالمرأة قد تكون هي العامل الرئيسي ، وعند استمرار هذه الحالة يجب اخبار الطبيب .

– الإفرازات المهبلية : تتعرض المرأة مع استعمال حبوب منع الحمل لزيادة أو انخفاض الإفرازات المهبلية أثناء الجماع ، أما إذا تغيرت طبيعة هذه الإفرازات يجب زيارة الطبيب للوقوف عن الإصابة بالالتهابات الفطرية أو البكتيرية .

– التغيرات البصرية عند ارتداء العدسات اللاصقة : وهو ما يستدعي زيارة أخصائي العيون ، عند الإحساس بأي تغيرات بصرية في الرؤية ، أو عد تحمل ارتداء العدسات اللاصقة عند البدء في استعمال حبوب منع الحمل .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

غادة ابراهيم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *