معلومات عن جبال الالب

كتابة مشاري الحربي آخر تحديث: 07 مارس 2020 , 20:51

تعد جبال الألب واحد من سلاسل الجبال الأشهر على الإطلاق في مختلف أرجاء العالم والتي تتميز بطبيعتها الساحرة الخلابة ، لذا فهي واحدة من النقاط الأكثر جذباً لمحبي المغامرات والمستكشفين على مر العصور .

ما يجعلها مميزة للغاية هي امتدادها من شمال قارة أفريقيا وحتى جنوب قارة أوروبا وآسيا ، واليوم من خلال هذا المقال نسلط الضوء على العديد من التفاصيل المختلفة حول جبال الألب فتابعونا

اين تقع جبال الالب

  • هي سلسلة من الجبال تمتد من جبال الأطلس الواقعة شمال قارة أفريقيا حتى جنوب قارة أوروبا وقارة آسيا لوراء جبال الهيمالايا ، فتمتد شمالاً من ساحل البحر المتوسط بالقرب من نيس في فرنسا مروراً ببحيرة جنيف قبل أن تتجه شرقاً لشمال شرق فيينا .
  • وخلال هذه الرحلة التي تقطعها جبال الألب تمر بالعديد من الدول هي :” فرنسا ، وإيطاليا ، وسويسرا ، وألمانيا ، والنمسا ، وسولفينيا ، وكرواتيا ، والبوسنة ، والهرسك ، وصربيا ، وألبانيا ” .
  • يبلغ طول جبال الألب حوالي 750 ميل ، فيما يبلغ عرضها حوالي 125 ميل وذلك في أوسع نقطة بين فيرونا في إيطاليا وجارميش بارتنكيرش في ألمانيا ، وتغطى جبال الألب حوالي 207 ألف كيلومتر مربع وبذلك فتعد أبرز مناطق أوروبا الغربية الفسيولوجية .
  • وتعد جبال الألب هي أصغر سلسلة جبال في أوروبا ، ويرجع تشكلها لأكثر من خمسة وستين مليون سنة من اليوم .
  • وتعد جبال الألب هي المصدر للعديد من الأنهار الرئيسية الواقعة في أوروبا مثل ” نهر رون ونهر راين ونهر بو ونهر الدانوب .
  • اعتمد اقتصاد جبال الألب منذ قرون على النظام الرعوي ، ثم تطور بدايةً من القرن التاسع عشر وصار يعتمد على الصناعات القائمة على المواد الخام ، مثل الصناعة في منطقة مور ومورز الواقعة جنوب النمسا والتي اعتمدت على الحديد الخام ، كما ترتب على تطور الطاقة الكهرومائية تطور العديد من الصناعات في الأودية السفلية والتي اعتمدت على الكهرباء مثل تصنيع الألمونيوم .
  • أما بخصوص السياحة فجبال الألب من المناطق التي تجذب العديد من السياح من مختلف أرجاء العالم ، وقد تزايد توافد السياح عليها منذ القرن التاسع عشر وتحديداً بعد الحرب العالمية الأولى .
  • وفيما يخص المناخ فنتيجة للاختلاف مواقع جبال الألب واختلاف ارتفاعها فإن المناخ كذلك يختلف اختلافاً كبيراً في مختلف مناطقها ، فجبال الألب بشكل عام تتأثر أربعة تأثيرات مناخية هي :” في الغرب تتعرض للهواء الرطب القادم من المحيط الأطلسي ، وفي شمال أوروبا تتأثر بالهواء القطبي البارد ، أما في الشرق فتسيطر عليها الكتل الهوائية القارية البارة والجافة في الشتاء والحارة في الصيف ، وفي الجنوب يتدفق إليها هواء البحر الأبيض المتوسط الدافئ شمالاً ” ، ويختلف الطقس اليومي فيتأثر بموجة العواصف وموقعها واتجاه الرياح المصاحبة لها كونها تمر فوق الجبال .[1]

خريطة جبال الالب

خريطة جبال الألب مع الحدود

السياحة في جبال الالب

كما ذكرنا سابقاً فجبال الألب تجذب ملايين السياح إليها سنوياً فيتوافد عليها سنوياً قرابة المائة مليون سائح من مختلف أنحاء العالم ، وما يجعلها مميزة لهذا الحد هو كونها ملائمة للزيارة طوال العام خلال الصيف والشتاء ، ففي كلا الفصلين يوجد العديد من الأنشطة المختلفة التي يمكنهم الاستمتاع بها ومنها :

التزلج

  • تعد جبال الألب من المناطق المثالية لممارسة رياضة التزلج على قممها ومنحدراتها الجليدية خلال فصل الشتاء .
  • ومن أفضل مناطق جبال الألب التي ينبغي عليكم زيارتها لممارسة التزلج هي ” الأودية الثلاثة في فرنسا ، جريندلوالد في سويسرا ، وألبيرج في النمسا ” .

الطيران بالمظلات

  • واحدة من أفضل المغامرات التي يمكنكم تجربتها على الإطلاق ، والتي تتطلب تمتعكم بقدر عالي من الشجاعة وحب المغامرة .
  • الطيران بالمظلات من فوق قمم جبال الألب تعد واحدة من أفضل الطرق التي يمكنكم من خلالها الاستمتاع بالمناظر الطبيعية المختلفة ، وخلال هذه المغامرة يكون برفقتكم مدربين مؤهلين لإرشادكم وللحفاظ على سلامتكم .

السفر عبر السكك الحديدة الجبلية

  • تضم جبال الألب مجموعة من خطوط السكك الحديدية الأجمل على الإطلاق ، لذا لا ينبغي عليكم تفويت هذه الرحلة الساحرة التي ستمنحكم الفرصة للتمتع بمشاهدة المناظر الطبيعية الخلابة .

ركوب الدراجات

  • تجذب الجبال محبي ركوب الدراجات الباحثين عن تجربة فريدة ومشوقة ، وذلك لأنها تضم مجموعة من المسارات والمنحدرات الجبلية الرائعة التي تمنحهم مغامرة لا تنسى .
  • لذا فجبال الألب واحدة من أكثر المناطق شعبية لدى محبي ركوب الدراجات

بحيرات الالب

  • تضم جبال الألب مجموعة ساحرة من البحيرات التي تعد عاملاً من عوامل جذب السياح .
  • فهناك الكثير من المدن التي تطل على بحيرات الألب والتي يمكنكم زيارتها والاستمتاع بأجوائها الرائعة خلال فصل الصيف .
  • ومن أشهر البحيرات هناك ” بحيرة كومو ، بحيرة بليد ، بحيرة غاردا ” ، وهناك يمكنكم الاسترخاء والاستمتاع بالمناظر الساحرة ، كما يكنكم ممارسة العديد من الأنشطة مثل السباحة أو التجديف .

تسلق الجبال

  • تضم سلسلة جبال الألب مجموعة كبيرة من القمم التي تجذب محترفي التسلق من مختلف أنحاء العالم لتسلقها .
  • وتسلق الجبال ليس مقتصر على المحترفين فقط ، فهناك العديد من القمم التي يمكن تسلقها من قبل المبتدئين ومحبي المغامرات .

الاسترخاء

  • جبال الألب ليست فقط للحصول على المغامرات الشيقة التي لا تنسي ، فيمكنكم قصد جبال الألب للحصول على قسط من الراحة والاستمتاع بالهدوء
  • فتنتشر في منطقة جبال الألب العديد من المنتجعات الصحية والطبيعية ، التي يمكنكم التوجه لها للاسترخاء بعيداً عن الازدحام والضوضاء .

التنزه

  • التنزه والمشي من أفضل النشاطات التي يمكن ممارستها في جبال الألب لاستكشاف مواطن الطبيعة الخلابة هناك والاستمتاع بها .
  • ومع توفر طرق مخصصة للمشي يصبح الأمر أسهل وأكثر جذباً للكثيرين ، يمكنكم التوجه للألب للخروج في رحلة قصيرة للتنزه بين أرجاءه والتخييم في أحضان الطبيعة هناك والاستمتاع بالجبال والبحيرات وغيرها من مظاهر ساحرة وخلابة .[2]

اعلى قمة في جبال الالب 

تضم سلسلة جبال الألب العديد من القمم المرتفعة التي يتجاوز ارتفاعها ما يزيد عن أربعة آلاف متر فوق سطح البحر .

لكن أعلى قمة في جبال الألب وفي أوروبا بشكل عام هي قمة ” مونت بلاك ” والتي يصل ارتفاعها إلى 4.804 آلاف متر فوق سطح البحر وفي كثير من الأحيان يصل ارتفاعها لأكثر من ذلك تبعاً لكمية الجليد المتساقطة عليها،  وتمتد هذه القمم عبر فرنسا وإيطاليا وسويسرا .

والسفر للتمتع بمشاهدة هذه القمة وتسلقها والاستمتاع بمشاهدة المناظر الطبيعية الساحر من حولها مثل الأنهار الجليدية التي تنحدر منها ، تعد واحدة من أشهر الرحلات التي يقصدها الجميع من مختلف أرجاء العالم ، ففضلاً عن المغامرة الرائعة التي لا تنسى التي يحظى بها من يزور هذه القمة فإنها تسمح له كذلك بالمرور بثلاثة دول في آن واحد .

وتعد هذه القمة هي المزار الأكثر شعبية لمحبي المغامرات وتسلق القمم .[3]

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق