اساليب و طرق ترشيد الماء و المحافظة عليه

الماء هو سر الحياة فالإنسان و النبات و الحيوان يستطيع الإستغناء عن الطعام لفترات طويلة و يعيش اما الماء فلا يستطيع الإستغناء عنها , حيث لا يستطيع أن يعيش بدونها لفترات طويلة فهي ضرورية للقيام بمختلف العمليات الحيوية و قد أثبتت العديد من الدراسات الحديثة إمكانية إستخدام المياه في المعالجة لبعض الأمراض او المساعدة في المعالجة , و لكن للأسف فإن مصادر المياه الجيدة و الصالحة للإستخدام قليلة بل و تقل أكثر مع الوقت و نحن لا نتعامل مع إستخدام الماء بشكل سليم بل نهدرتلك النعمة التي أنعم بها الله علينا بسوء إستخدامنا لها بشكل به إسراف و إفراط و هدر بدون فائدة , لذا يجب ان نحافظ على تلك النعمة و إستخدامها بشكل منضبط حتى لا نجد انفسنا في يوم ما مصابون بالفقر المائي , مع قلة المصادر المائية و الفقر فيها فمن المتوقع أن الحروب القادمة ستكون من أجل الماء و بخاصة ان الكثير من المصادر المائية تجدها مشتركة بين أكثر من دولة مثل نهر النيل فهو مشترك في9 دول و تمثل إثيوبيا دولة المنبع و مصر دولة المصب .

كيف نرشد الإستهلاك و نحافظ على الماء ؟
الإستهلاك و المحافظة على الماء يتم على ثلاث أجزاء .

الاول فيما يخص الأفراد او الاشخاص .
و يتم ترشيد إستخدام المياه بغتباع مجموعة من الخطوات او العادات في إستخدام المياه : –
1- فتح الصنبور او منفذ الماء عند الحاجة او الإستخدام فقط وعند الإنتهاء من إستخدام المياه يجب غلق الصنبور و التأكد من غلقه جيدًا حتى لا يترك و هو يسقط نقاط الماء .
2- العمل على تركيب القطع التي تساعدك على توفير المياه .
3- العمل على إصلاح الحنفيات و المواسير الخاصة بالماء و التي تتسبب في تسرب المياه للحد من هدر المياه .
4- اذا كنت تمتلك حديقة او تقوم بزراعة بعض النباتات يمكن أن تستفيد من مياه غسل الفواكه و الخضار في ري تلك النباتات .

الثاني فيما يخص الدول و الحكومات .
1- القيام ببناء السدود و الخزانات حيث تقوم بالعمل على تخزين المياه الفائضة .
2- العمل على توعية الناس بأهمية المياه و اهمية ترشيد إستخدامها .
3- العمل على إيجاد مصادر بديلة متنوعة للمياه مثل : –
• تحلية مياه البحر .
• مياه الصرف الصحي بعد العمل على معالجتها مما يجعلها صاله لعمليات الري و الإستخدامات الصناعية .
• القيام ببناء الآبار التي يتم فيها جمع مياه الأمطار و العمل على إستخدام تقنيات الحصاد المائي .
4- العمل على إصلاح أي اعطال او تسريبات في المواسير و الوصلات الخاصة بالماء .

الثالث فيما يخص الزراعة .
تمثل عمليات الري واحدة من أهم إستخدامات المياه و التي يمكن ان تتم يها عمليات هدر واسعة للمياه لذا يجب العمل على ترشيد الإستهلاك من خلال : –
1- عمليات الري للنبات يجب أن تتم في الصباح الباكر او عند المغيب حتى لا تتعرض المياه الى عمليات بخر عالية مما يضطر المزارع الى الزيادة في عدد مرات الري حتى يحصل النبات على إحتياجاته .
2- يفضل الإبتعاد عن أساليب الري القديمة و بخاصة الري بالغمر و إستخدام الأساليب الحديثة و بخاصة الري بالتنقيط حيث تكون عمليات الفاقد في المياه شبه معدومة و بالتالي التوفير و الترشيد في إستخدام المياه الخاصة بالزراعة .

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

هناء محمد

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    ذكرى
    2018-03-06 at 16:16

    كويس منك والله😄😄

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *