كيف احفظ القرآن بطريقة التاءات العشرة ؟

كتابة: هناء محمد آخر تحديث: 28 سبتمبر 2015 , 01:05

القرآن الكريم الكتاب المنزل على رسولنا الكريم صلى الله و عليه و سلم و هو آخر الكتب السماوية , أتى القرآن يحوي معجزة في البلاغة و البيان حيث كان العرب يتميزون بهذه الصفات في اللغة , كما جاء يحوي الكثير من المعجزات في شتى المجالات حيث نجد به الإعجاز الرقمي و الإعجاز العلمي و غيره من الإعجازات , القرآن هو الذي نتمم به كل عباداتنا و نحن مطالبون بالمحافظة عليه عن طريق حفظه سواء في الكتب او في الصدور و العقول و حفظ القرآن لا يكون فقط بمجرد حفظ الكلمات و إنما تدبر هذه الكلمات و تفهمها و العمل بها في كل مناحي الحياة , فالقرآن يقدم لنا حياة متكاملة من الميلاد و حتى بعد الممات اذا أتبعنا هذا الطريق في الحياة نولنا الفوز العظيم بإذن الله لذا يجب البدأ بالعمل على حفظ كل ما تقدر عليه من آيات الذكر الحكيم .

كيف نحفظ القرآن بسهولة ؟
يعاني الكثير من مشكلة الحفظ بشكل عام و من ضمنها حفظ آيات القرآن لذا فهناك بعض الطرق التي يمكن أن يختار منها كل شخص الطريقة الأنسب لقدراته و يستخدمها في عمليات الحفظ ومن هذه الطق طريقة التاءات العشرة .

قبل إختيار الطريقة الأنسب لتقوم بحفظ القرآن قم ببعض الخطوات التي تعتبر عملية تهيئة للنفس للبدأ في عملية الحفظ : –
1- إختر اي طريقة بحيث تكون امام ناظريك دائما و توضح بها ان لك هدف و هو حفظ القرآن او ما تيسر منه ايًا كانت الطريقة و لكن يفضل أن يكون الهدف دائما امامك كأن تقوم بكتابة ورقة واضحة و تعلقها في مكان واضح حتى تراها بشكل دائم .
2- دائمًا لا تقلل من قدرتك على إتمام الهدف بل اقنع نفسك بقدرتك على تحقيق هدفك .
3- حاول ايجاد قدوة لك لتقتدي بها من حفظة القرآن و يفضل أن يكون هذا القدوة شخص قريب حتى أنه قد يقوم بعملية تشجيعك و مساعدة على عملية الحفظ .
4- دائمًا ذكر نفسك بما سيعود عليك من فوائد عندما تحفظ القرآن و ما تكتسبه من حسنات .
5- افضل وقت يكون به المخ في حالة من النشاط هو الوقت في الصباح بعد صلاة الفجر , حاول تخصيص هذا الوقت او جزء منه للقيام بالحفظ و في آخر اليوم خصص وقت لمراجعة ما قمت بحفظه و دائمًا ضع لنفسك الحوافز عند إنجاز القدر المحدد لك في الحفظ .
طريقة التاءات العشرة لحفظ القرآن .
تعتمد هذه الطريقة على عشر خطوات او امور للقيام بحفظ القرآن بسهولة أن شاء الله و هى : –

1- التهيئة .
تتم عملية التهيئة بالطريقة التالية : –
أ‌- تحديد الجزء الذي سيتم حفظه .
ب‌- تجهيز النفس قبل الحفظ بوقت و برمجتها إستعدادًا للحفظ .
ت‌- إختر المصحف الذي تفضل القراءة به لتقوم بالحفظ منه .
ث‌- كن على وضوء و إختر مكان لتقوم بالحفظ به يكون هادئًا بعيدًا عن المشغلات و إجلس بإتجاه القبلة حتى تستشعر الوجود بين يدي الله .

2- التخيل .
دائمًا عندما نتخيل النتائج المترتبة على تحقيق الهدف فإن ذلك يكون حافز كبير للسعي لتحقيق الهدف فقد قال علماء النفس عندما نتخيل ما نريد نحصل على ثلاثة اشياء مهمة ملاحظة أكبر , إبداع أكثر , همة و دافع اكبر , للعمل على هذه العملية قم بتمارين الإسترخاء مما يساعدك على التخيل من خلال تمارين النفس و تنظيمه و الجلوس في مكان مريح و هادئ , ذكر الله .

3- التسخين .
يحتاج المخ التسخين لمدة من 6 الى 8 دقائق لتشويقه و تحفيزه على الحفظ و يتم ذلك عن طريق إسترجاع المحفوظات القديمة او القراءة بصوت مرتفع للجديد و تكراره كتمهيد او تسخين للحفظ .

4- التركيز .
هناك علاقة طردية بين الهمة و التركيز فكلما زادت الهمة زاد التركيز , لذا قم بالتركيز على هدف او نقطة معينة حتى تستطيع الإنجاز , لكن للأسف فإن هناك بعض المعوقات التي تؤثر في عملية التركيز و منها الإنشغال , قلة المهارة , المقاطعة , الحافز , التشوش , الإجهاد , التسرع و عدم الصبر .
للتغلب على مشكلات التركيز قم بالبدأ في العمل على إنجاز الهدف مباشرة , حدد دائمًا الوقت الذي ستبدأ به و تنتهي به يوميًا و إجمالًا , قسم عملية الحفظ الى أجزاء صغيرة حتى يسهل تحقيق الهدف و الحصول على نتائج تمثل حافز للإستمرار , حاول دائمًا إستخدام طرق جديدة حتى لا تشعر بالملل , ضع دائمًا نصب عينيك ما تخسره في حال عدم حفظ القرآن .

5- التنفس .
تعتمد قدرة المخ على كم الاكسجين الذي يصل اليه و يغذيه لذا يجب ان يصل الى المخ أكبر قدر من الاكسجين عند الحفظ مما يجعله في أعلى درجات الكفاءة,و لذا يجب أن يدخل الجسم كمية عالية من الاكسجين و بشكل منظم و تتم تلك العملية عن طريق تمارين التنفس مما يساعد على تغذية الدم بكميات كبيرة من الاكسجين و بالتالي تغذية المخ بكميات كبيرة منه مما يساعد على عمله بكفاءة عالية .

6- التنغيم .
يمتاز القرآن بالنغم الجميل و بخاصة عن القراءة بالشكل الصحيح من حيث المخارج و الإضغام و الغنة مما يجعله محبب الى النفس كما أن تصحيح القراءة مقدم على الحفظ لذا يجب الحرص على القراءة الصحيحة ثم الحفظ فالقراءة الصحيحة تساعد في الحفظ بشكل أفضل .

7- الترابط .
الترابط يعتمد على معرفة : –
أ‌- المنفردات و الوحدات .
ب‌- المتشابهات و ضبطها و يتم من خلال الكتب المختصة بذلك .
ت‌- فهم المعاني و تدبرها .
ث‌- الربط العام حيث يتم ربط السور و الاجزاء و ترتيبها و الربط بالحفظ .

8- التكرار .
إن عملية تكرار الآيات تساعد على الحفظ و على تثبيت ما تم حفظه و يتم التكرار بإحدى طريقين :-
أ‌- سرًا .
ب‌- جهرًا .
سواء التكرار سرًا او جهرًا يجب أن يتم بشكل يومي حيث أن الاشياء التي يتم حفظها تحفظ او تخزن أولًا في الذاكرة قصيرة المدى و عند المحافظة على تكرارها تنتقل الى الذاكرة طويلة المدى , لذا فدون التكرار ينسى القرآن حتى بعد الحفظ .

9- التثبيت و المراجعة .
تتم عملية التثبيت بالمراجعة اليومية حيث يجب أن يخصص وقت يوميًا تتم فيه قراءة جزء محدد من القرآن و مراجعته , إن كنت من الحفاظ تتم مراجعته تسميعًا الى جانب القراءة , فالقرآن من أشد ما يحفظ تفلتًا دون التثبيت و المراجعة الدائمة ينسى سريعًا .

10- التوكل على الله .
دائمًا في كل أعمالك استعن بالله و توكل عليه فمن كان الله عونه فهو الفائز دائمًا .

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق