جنازة الشيخ جابر الأحمد الصباح

جنازة الشيخ جابر الأحمد الصباح

حياة امير القلوب " الشيخ جابر الاحمد الجابر الصباح " واهم انجازاته

عانى الشيخ جابر الأحمد الصباح رحمه الله من مشكلات صحية في السنوات الأخيرة من عمره ، وكان يتلقى العلاج خارج الكويت بين الحين والآخر إلى أن تعرض لوعكة صحية كبيرة نقل خلالها إلى المملكة المتحدة لتلقي العلاج وذلك في عام 2001 وكانت هي الفترة الأكبر التي غاب بها عن البلاد حيث عاد بعد 117 يوم من مغادرته ، واشتد عليه المرض إلى أن أصيب في نزيف بالمخ بتاريخ 15/1/2006 أدت إلى وفاته ، وقد تم تنكيس الأعلام في الكويت وأعلن الحداد الرسمي في جميع الدوائر الحكومية ، وقد حضر تشييعه العديد من رؤساء الدول ورؤساء الوزراء على رأسهم الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان والملك عبدالله الثاني بن الحسين والشيخ تميم بن حمد آل ثاني ، ودفن سموه في مقابر الصليبخات بحضور كبار الشخصيات الكويتية .

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *