أنسب المأكولات لمريض النقرس

- -

اصبح النقرس من الأمراض الشائعة في وقتنا الحالي و يطلق على هذا المرض داء الملوك , النقرص هو نوع من أنواع الأمراض الروماتيزيمة و هو عبارة عن التهابات حادة تحدث في المفاصل و تأتي او تحدث تلك الإصابات نتيجة لإرتفاع الحامض البولي في الدم و بالتالي فإن الحامض يترسب داخل المفاصل و الكلي محدثًا الإلتهابات .

اسباب الإصابة بالنقرس .
هناك أكثر من سبب يمكن أن يودي الى الإصابة بداء الملوك و منها : –
1- عوامل او اسباب وراثية .
2- تناول اللحوم الحمراء بشكل مفرط .
3- تناول الكحوليات و الإكثار من تناولها .
4- الإرتفاع في ضغط الدم و الإصابة بداء السكري .
5- الخلل في وظائف الكلى و الفشل الكلوي .
6- تناول بعض الأنواع من الأدوية و بخاصة الأدوية الخاصة بمرضى القلب و الكلى .
7- السمنة و زيادة الوزن .

أعراض النقرس .
1- نوبة التهاب تكون حادة و مؤلمة و تكون في إصبع القدم و كذلك في مفاصل القدم .
2- يلاحظ وجود ورم في مفاصل القدم مع الشعور بالألم و الإحمرار احيانًا و يلاحظ ذلك غالبًا في الصباح و في الركبتين .
3- يمكن أن يتطور مرض النقرس و يصبح مزمنًا فيؤدي الى حدوث تشوهات في المفاصل و كذلك تحت الجلد .

ماذ يجب أن ياكل مريض النقرس ؟
تعتبر الحمية او النظام الغذائي الخاص بمرضي النقرس واحدة من ادوات العلاج الهامة و يحتاج مريض النقرس الى نظم غذائية متوازنة , لتحديد نوعية الأطعمة التي يفضل تناولها لمريض النقرس مما يساعد في الإسراع في شفاؤه فيمكننا تقسيمها الى ثلاث مجموعات رئيسية و هى : –
المجموعة الأولى : – تتضمن هذه المجموعة الأغذية التي تحتوي على البيورين و ليس فقط مجرد إحتواء إنما تكون تحتوي على مقادير عالية منه , و من أنواع الطعام او الأغذية التي تحتوي على مقادير عالية من البيورين نجد السردين , كبد الماعز , المخ , الكلاوي , الطحال او البنكرياس , هذه النوعية من الأطعمة الغنية بالبيورين يجب على مريض النقرس تجبنها تمامًا و عدم تناولها او على الأقل الإقلال من تناولها .

المجموعة الثانية : – تلك المجموعة تضم الأطعمة التي تحتوي على البيورين ايضًا و لكن النسب اقل و نجدها في اللحوم الحمراء , الدواجن , الأسماك , و الأغذية البحرية بشكل عام و التي منها الكابوريا , كما نجدها بنسب قليلة في البقوليات الجافة كما في العدس , الحمص , الفول و هناك ايضًا بعض الانواع من الخضراوات كما هو الحال مع السبانخ و مع تلك الاصناف فإن مريض النقرس يستطيع تناولها و لكن يجب أن يكون التناول بشكل معتدل , كما لا يجب تناول أكثر من صنف منهم في نفس الوقت و إضافة تنويعات من الأطعمة الأخرى معها .

المجموعة الثالثة : – هي تلك الأغذية التي لا تحتوي على نسب عالية من البيورين او كما يطلق عليها اطعمة فقيرة في البيورين و تعتبر تلك المجموعة من الأطعمة هى الأطعمة المثالية لمريض النقرس , حيث لا تشكل عليه خطر يمكن أن يزيد من حالة المرض سوء و تتمثل تلك الأطعمة في الحبوب و مشتقاتها , الخبز , الألبان و منتجاتها , البيض , المكسرات بمختلف انواعها , الزيوت النباتية , الكافيار , مختلف أنواع الفواكه و الخضر باستثناء السبانخ .

يعتمد علاج النقرس بشكل عام على إحداث نوع من التغيير في النظام الغذائي و الحركي مع امكانية تناول بعض الأدوية التي تعمل على التقليل من نسبة حمض اليوريك في الدم مما يقلل من نوبات الألم و يمنع حدوث مضاعفات للنقرس .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

هناء محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *