خمس حقائق أساسية عن العقم عند الرجال

العقم ليس بالضرورة للسيدة فقط و لكن لرجال أيضًا هو عبارة عن حالة تؤثر سلبًا على حدوث الحمل ، اشهر حالات العقم عند الرجال تكون نتيجة لعدم قدرة الرجل على انتاج الحيوانات المنوية بشكل سليم و وظيفي حسب الابحاث الحديثة يعاني 20% من المتزوجين من تأخر الانجاب بسبب مشاكل و امراض العقم لدى الرجال ، لهذا لابد من اجراء التحاليل اللازمة قبل الزواج ، لابد هنا الاشارة ان الاخصاب لدى الرجل نتيجة لقيام ثلاثة اجهزة بعملها الطبيعي هم الجهاز التناسلي و الجهاز العصبي و الجهاز الغدي فنتيجة لحدوث أي اضطراب في أحد تلك الأجهزة ينتج العقم و لكن نجد ان العوامل الباثولوجية بالخصية التي تتسبب بعدم الاخصاب يكون ذلك جراء الضعف و عدم تكوين النطف هناك بالطبع عدد من الاسباب و العوامل المحتملة التي تؤدي إلى مشاكل العقم ابرزها خمس مشاكل سوف نلقي نظرة سريعة عليهم :-

خمس حقائق أساسية عن العقم عند الرجال :

أولًا نتيجة لضعف الحيوانات المنوية : يطلق الرجل اثناء المعاشرة الزوجية من 200 إلى 300 مليون حيوان منوي و لكن من كل تلك الحيوانات المنوية لا يصل إلى البويضة إلا 40 حيوان منوي فقط حيث أن اغلب تلك الحيوانات المنوية لا تؤدي دورها و تفشل بسبب الحموضة العالية للمهبل التي تعمل كعامل صد للحيوانات المنوية عندما تسبح داخل الأنبوب الخاطئ و يدخل حيوان منوي واحد فقط من ضمن كل تلك الحيوانات إلى البويضة من أجل التخصيب و هذا نتيجة لتلك المجهود الكبير من اجل الوصول إلى البويضة لإتمام عملية التخصيب يكون هذا الاساس في عقم الرجل وجود المشاكل بالحيوانات المنوية التي تسبح في طريقها من اجل الدخول للبويضة فنتيجة لوجود عدد قليل من الحيوانات المنوية يبدأ السائل المنوي بالتدني فيحدث بطء لحركة الحيوانات و تأخذ شكلًا غير طبيعيا .

ثانيًا التهاب الخصيتين : إلى جانب مشاكل السائل المنوي و عدد الحيوانات المنوية هناك عدد من الاسباب الاخرى منها التهاب الخصيتين يكون نتيجة لعدد من الامراض اهمها الامراض الوراثية او نتيجة لتراكم السموم البيئية أو نتيجة للتعرض للإشعاع و مشاكل بالهرمونات تكون في حالات عدم الاتزان أو نتيجة لأمراض كالسمنة و البدانة و مرض السكري أو الامراض المنقولة جنسيًا تتسبب في التهاب الخصيتين مثل السيلان و الزهري أو التوتر الزائد و الإجهاد .

ثالثًا الاضطرابات الجنسية : هناك عدد من الاضطرابات الاخري التي تسبب العقم مثل امراض الإرجاز و امراض ضعف الانتصاب و القذف المرتجع إلى داخل المثانة و امراض القذف المتأخر أو عدم القذف من الاساس كل تلك الاعراض تعطل الحمل و تمنعه نهائيًا إذا لم يتم علاجها بالطرق و الادوية السليمة و الصحيحة في الاغلب تأخذ وقتًا في العلاج من 6 أشهر إلى سنة لحين الحصول على نتيجة طبيعية .

رابعًا الاضطرابات الطبية : مثل الحمى السخونية نتيجة لارتفاع درجة حرارة الجسد او ارتفاع ضغط الدم او الاصابة بمرض سرطان البوستاتا او انواع اخرى من السرطان من المعروف انها تؤثر على الخصوبة .

خامسًا الحياة الصحية : هناك عدد من الامور المتعلقة بالقيام بالمهام اليومية تتعلق بخصوبة الرجل ينبغي البدء بتغيرها منها اتباع عادات غذائية سليمة و تناول الغذاء الصحي و العناصر الغذائية و الاحماض الدهنية و الاطعمة الخضرية كالفجل و الاسماك و الزنك و احماض اميغا3 و الاقلاع عن التدخين و شرب الكحول لأنها تقلل من الحيوانات المنوية  و ممارسة التمارين الرياضية و الحفاظ على الوزن الصحي و تزويد الجسم بالفيتامينات و المعادن .

علاقة السن بالخصوبة : تتراجع قدرة الرجل على الإنجاب بعد سن الأربعين مع ذلك لو وصل الرجل لعمر 90 عامًا يكون قادرًا على الإنجاب يتعلق تلك الموضوع بالتفاعلات الحرة الناتجة عن الأيض التي تؤثر على عمر الانسان الذي تتراجع انسجته و لكن يمكن تقليص ذلك بنمط الحياة الصحي

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *