الامام الطبري… أشهر علماء التفسير

شخصيتنا اليوم هو امام جليل موسوعة من العلم والمعرفة يعرف بين العلماء بأنه أكثر الائمة تصنيفا وتأليفا للكتب فهو بحر من العلم في كثير من فنون العلم … عالمنا وامامنا اليوم هو الامام الطبري … وقد  وُلِد الطبري في طبَرِستان في مدينة آمل … …وهو صاحب اكبر كتابين في التفسير والتاريخ … وكان الامام الطبري عالما في علوم شتى منها واشهرها له التفسير والتاريخ … و لكنه ايضا كان عالما بالحديث والفقه وعلم القراءات واللغة وغيرها من العلوم والف فيهم كلهم العديد من الكتب … و لقد توفي الامام العلامة الطبرى في  السادس والعشرون من شوال سنة 310 هـجريا الموافق لسنة 923 ميلاديا في بغداد .

اسمه والتعريف به : اسمه هو محمد بن جرير بن يزيد بن كثير بن غالب الشهير بالإمام أبو جعفر الطبري …وهو امام جليل من ائمة الاسلام له من الشهرة والمكانة العظيمة … مشهور عنه عند كل علماء الاسلام انه اكثر الائمة تصنيفا وتأليفا للكتب ….فقد ترك لنا الامام الطبري تراث عظيم من الكتب النافعة …وهو صاحب اكبر كتابين في التفسير والتاريخ … وكان الامام الطبري عالما في علوم شتى منها واشهرها له التفسير والتاريخ … و لكنه ايضا كان عالما بالحديث والفقه وعلم القراءات واللغة وغيرها من العلوم والف فيهم كلهم العديد من الكتب .

مولده : ولد ابو جعفر الطبري سنة 224 هجريا وهو ما يوافق سنة 839 ميلاديا …  وقد  وُلِد الطبري في طبَرِستان في مدينة آمل .

نشأته و حياته : نشأ الطبري في مدينة آمل … ولاحظ والده فيه النبوغ والذكاء منذ صغره وجهه لحفظ القرآن الكريم فاتم الطبري حفظه وهو ابن سبع سنين وصلى بالناس وهو ابن ثماني سنين … ولما وجد والده فيه العقل الراجح والملكات الفكرية والذكاء قدمه والده لعلماء مدينته وللمعاهد الدراسية  ليتعلم العلم و كفاه والده حاجته و خصص له المال ليتعلم و لا يشغل باله بشئ الا العلم … و سرعان ماتفتح عقله وظهرنبوغه و اجتهاده …. فقد قال الامام الطبري عن نفسه “حفظت القرآن ولي سبع سنين، وصليت بالناس وأنا ابن ثماني سنين، وكتبت الحديث وأنا في التاسعة”

بعض صفات الامام الطبري :
_ كان الامام الطبري رغم علمه الوافر الا انه كان متواضعا مع كل الناس اصحابه وزواره وطلابه .
_كان الامام الطبري  على جانبٍ كبير من الورع والتقوى  والحذر من الحرام، والبُعد عن مواطن الشُّبَه، وتقوى الله ، والخوف منه،وكان زاهدا  ويقتصر في معيشته على ما يحصله من ريع أرضه وبستانه الذي خلَّفه له والده.

_كان الامام الطبرى شديد الذكاء و سريع الحفظ  و حاد الذهن …  فقد حفظ القرآن وهو عنده سبع سنوات و كتب الحديث وهو عنده تسع سنوات .
_كان الامام الطبري عفيف اللسان لا يرد الاساءة اخلاقه حسنة وادبه عالي .
_ ان الامام الطبري قد جمع من العلوم ما لم يشاركه فيه أحد من أهل عصره.فهو مفسر ،و مؤرخ ،و محدث،و فقيه ،وحافظا لكتاب الله عارفا بالقراءات كلها ،عالما باللغة و النحو و غيرها الكثير من العلوم .

اهم مؤلفاته : للامام الطبري مؤلفات كثيرة جدا اشهرها على الاطلاق كتابين هم
_ كتاب تفسير الطبري المسمى بجامع البيان عن تأويل آي القرآن … وهو اشهر كتب التفسير الى عصرنا هذا .
_ كتاب تاريخ الطبري وهو تاريخ الامم والملوك .
وللطبري مؤلفات اخرى مثل اختلاف علماء الأمصار في أحكام شرائع الإسلام ، و صريح السنة ، و الفصل بين القراءات، آداب المناسك… وغيرها .

وفاته : لقد توفي الامام العلامة الطبري فى السادس و العشرون من شوال سنة 310 هـجريا الموافق لسنة 923 ميلاديا … و كانت وفاته  في بغداد و دفن هناك .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *