أسباب الإصابة بالورم المخاطي

كتابة: إسراء عادل آخر تحديث: 02 مايو 2016 , 09:09

تعد الأمراض التي تصيب القلب كثيرة ومتنوعة ، فأمراض القلب تحتل المركز الأول عالميآ في أخطر الأمراض وأكثرها إنتشارآ ، والأورام القلبية هي أحدي أخطر الأمراض القلبية ، فهناك الأورام الخبيثة التي تصيب القلب وهي أخطر الأورام ، وتنتج هذه الأورام من وجود ورم خبيث في عضو آخر بالجسد ثم ينتقل هذا الورم للقلب ، كأورام الجهاز الهضمي والرئة وغيرها ، أما الأورام الحميدة فهي أقل خطرآ من الأورام الخبيثة ، لكنها أيضآ خطيرة بسبب مضاعفاتها السلبية على القلب .

وأحد أهم أنواع الأورام القلبية الحميدة هو الورم المخاطي القلبي واسمه العلمي الورم الأذيني المخاطي ، والورم المخاطي هو أكثر أنواع الاورام الحميدة شيوعآ وإنتشارآ ، والورم المخاطي هو عبارة عن كتلة ورم ذات شكل دائري تنمو في جدار القلب وتتركز في الأذين الأيمن أو الأيسر .

ويصيب الورم القلبي المخاطي فئة كبار السن بنسبة أكبر من غيرهم ، حيث تعد نسبة الإصابة بالورم المخاطي بين كبار السن 90 % عن غيرهم ، وقد سجلت بعض الدول نسبة عالية من الإصابة بالورم المخاطي بين السيدات بنسبة أعلى من الرجال .

أسباب الإصابة بالورم المخاطي : مازال السبب الحقيقي وراء الإصابة بالورم المخاطي القلبي ليس معروفآ بشكل واضح حتى الآن ، وكل ما يقال من أسباب هو مجرد ترجيحات من قبل الأطباء المتخصصين لا أكثر ، وهناك ترجيح يقوله الأطباء أن هناك عوامل وراثية قد تكون سببآ في الإصابة بالورم ، كما أن هناك إحتمال آر قد يكون وراء نمو هذا الورم في القلب وهو زيادة نمو خلايا وأنسجة القلب وهو ما يتسبب في نمو الورم .

أعراض الإصابة بالورم الأذيني المخاطي : إن أخطر ما يتعلق بالورم المخاطي هو أن أعراضه ليست واضحة ، وفي بعض الحالات لا تظهر أي أعراض على المريض ، مما يجعل إكتشاف الورم يأتي بعد وصول الحالة لتدهور كبير ، لكن هناك بعض الأعراض البسيطة التي تعتبر ذات دلالة على وجود ورم بالقلب :

1 – الشعور بالإختناق وضيق التنفس خاصة عند بذل مجهود .
2 – فقدان الوعي المفاجئ .
3 – الشعور بأعراض الذبحة الصدرية .
4 – ألم في الصدر .
5 – الشعور بثقل في الصدر .
6 – إضطراب في نبضات القلب ، ولكن هذا العرض قد لا يشعر به المريض لكن يكشفه الطبيب بمجرد إجراء الكشف العادي على المريض .

المضاعفات : قد يستغرق الورم فترة كبيرة ليزيد حجمه للدرجة التي تهدد صحة القلب تصل إلى سنوات ، لكن في حالة زيادة حجم الورم قد يتعرض المريض لمضاعفات خطيرة منها ، خطر الإصابة بالذبحة الصدرية نتيجة ضعف كمية الدم داخل القلب بسبب وجود الورم داخل القلب ، بالإضافة لإحتمال الإصابة بالنوبة القلبية الحادة ، كما يؤدي الورم في حالته المتاخرة إلى إحتمال الوفاة المفاجئة ، والحل لعلاج هذا الورم هو إجراء جراحة القلب المفتوح لاستئصاله قبل أن يتسبب في تدهور حالة القلب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: