قصة فيلم صراع العروش ” Game of Thrones “

من منا لم يسمع عن فيلم الفنتازيا صراع العروش ؟ إنه الفيلم الذي ألفه ديفيد بينيوف و دانيال وايز لفائدة قناة HBO و هو مقتبس من رواية “لعبة العروش” التابعة لسلسل روايات “أغنية من ثلج و نار” لمؤلفها “جورج آر آر مارتن”. و تعتمد كتابة الحلقات على كتابة بينيوف و وايز معا، بينما يعمل “مارتن” كمنتج تنفيذي للمسلسل. عرض المسلسل ابتداء من 17 أبريل سنة 2011 و عرض منه 6 مواسم من المسلسل في انتظار أن يعرض الموسم السابع سنة 2017.

ما هو محور القصة ؟
تتوالى أحداث المسلسل في قارتين خياليتين اسمهما ويستروس و إيسوس في آخر فصل صيف طويل جدا، يستمر لعقد من الزمن، في هذه الفترة تتصارع سبعة عائلات للحصول على العرش الحديدي للممالك السبعة، و في هذا الوقت يتزايد الخطر على الممالك بسبب مخلوقات خيالية من جهة الشمال المتجمد. يعالج المسلسل من خلال الشخصيات مختلف القضايا، منها المراتب الاجتماعية و الدين و الحرب الأهلية و الجنس و الجريمة و قصاصها و الولاء و العدالة.

ما الصدى الذي تركه الفيلم ؟
لاقى المسلسل إقبالا كبيرا و أعدادا قياسية من المتابعين، كما استطاع أن يخلق قاعدة جماهيرية واسعة من محبي هذا المسلسل في كل أنحاء العالم. و حاز على مدح إيجابي من النقاد في العالم رغم بعض الملاحظات على مشاهد التعري و العنف التي كانت نقطة سلبية في المسلسل. تم ترشيح المسلسل لعدة جوائز و فاز بالعديد منها، أبرزها كانت ترشحه لجائزة الإيمي للمسلسلات المتميزة في أربعة مواسم و جائزة الغولدن غلوب لأفضل مسلسل درامي كما حصل على بيتر دنكليج على جائزة الإيمي و الغولدن غلوب في صنف أفضل ممثل مساعد عن تمثيل دور “تيرون لانستر”.

تصميمات خاصة للفيلم
المعدات و الأدوات و الأزياء والمستعملة في الفيلم عن من وحي العصور التاريخية الأوروبية و هو نفس الأمر الذي ينطبق على المباني و القلاع و بطولات الفرسان. و كانت حرب الوردتين هي المصدر الأساسي لإلهام جورج مارتن في سلسلة رواياته. حيث ان الصراع بين عائلتي لانكاستر و يورك يسجسد الصراع بين عائلتي لانستر و ستارك في الفيلم. أما شخصية سيرسي لانستر فهي مقتبسة من شخصية الملكة إيزابيلا التي تلقب بذئبة فرنسا التي وصفها هي وعائلتها الكاتب موريس دريون في سلسل الروايات التاريخية “الملوك المعونون”. ليسه ذا فقط فقد استمد جورج مارتين الكثير من التفاصيل من أحداث المسلسل من أحداث تاريخية واقعية فمثلا “الجدار الشمالي” هو تمثيل لسور هارديان.

طاقم العمل والشخصيات
يشارك في المسلسل طاقم كبير  جدا يوصف بأنه الأعظم و الأكثر عددا في تاريخ التلفاز. حيث انه في الموسم الثالث بلغ عدد  المشاركين 257 ممثل و لكن هناك شخصيات رئيسية لا غنى عنها. ففي شمال قارة ويستروس تقطن عائلة ستارك الحاكمة للمنطقة الشمالية في مدينة وينترفيل و تتكون من اللورد إدارد “نيد ستارك” و هو رب الأسرة ستارك التي يظهر أفرادها في أغلب حبكات المسلسل المتشابكة و هو حاكم هذه المنطقة . أما زوجته فهي كاتلين تالي ستارك “ميشيل فيرلي” و لهم ستة أبناء :روب ستارك “ريتشارد مادن” و جون سنو “كيت هارينغتون” و سانسا ستارك “صوفي تارنر” و آريا ستارك “مايسي ويليامز” و براين “ايزان هيمبستيد رايت” و الأصغر هو ريكون و هو غالبا يلازم براين.

أما في أقصى الشمال فيسكن ما يسمى بالحرس الليلي الذي يعملون على حماية الحدود الشمالية، و من أبرز الحراس هناك جون سنو، و صديقه ساموائيل تارلي “جون برادلي ويست” في حين يوجد قائد للحراس يدعى جور مورمنت “جيمس كوسمو”، و تبدأ الأحداث في الحرس بوقوع جون سنو في حب امرأة تدعى يغريت “روز ليزلي” و يحب سام امرأة تدعى غيلي “هانا موراي.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

سكينة القتبيوي

سكينة القتبيوي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *