فوائد صحيه لإقتناء أحواض أسماك الزينة

كتابة: بوسي امام آخر تحديث: 15 مايو 2016 , 11:17

– يؤكد الفنغ شوي (  فلسفه صينيه نشأت منذ 4000سنه وهى فن تناغم الطاقه بين البيئه الطبيعيه المحيطه مثل الأثاث والعوامل الأخرى المحيطه التى تؤثرعلى حياة الانسان وصحته ومزاجه وعلاقته بالآخرين بشكل عام وبين الانسان.بحيث يستطيع الانسان التعايش بشكل إيجابي وتصالح مع النفس مع البيئه المحيطه دون توتر)

فيؤكد فنغ شوي (FENG SHUI) أن وضع أحواض الأسماك في مكان ما في منزلك يمنحك ثروة أو الحظ.

ولكن الأهم من ذلك كله.أن العلم أثبت العديد من الفوائد الصحية من الحفاظ على اقتناء أحواض الأسماك فى المنزل .والذي جاء بمثابة مفاجأة .فحتى  إذا كنت تفكر في شراء حوض للأسماك. قد يكون لديك المزيد من الأسباب للقيام بذلك. أو إذا كنت تفكر في التخلص من حوض الأسماك الذى تقتنيه .قد ترغب في تغيير رأيك. فقد يمكنك أن تبدأ بإعادة النظر بحوض الأسماك مع وجهة نظر جديدة تماما.

فلنبدأ مع بعض النتائج العلمية حول فوائد الحفاظ على حوض للأسماك.

لقد أثبتت الدراسات والبحوث العلميه أربعة من الفوائد الصحية من الحفاظ على أحواض الأسماك . فنحن البشر لديهم جاذبية طبيعيه للماء.بشكل عام حيث أنه لا يمكننا البقاء على قيد الحياة دون ذلك.فبدونه لا يمكن أن تنموالنباتات ولا نستطيع بدونه  تدجين الحيوانات أو حتى إطعام أنفسنا إذا كان الماء غائب تماما عنا. وربما لذلك آثاره المفيدة علينا لا علاقة لها مع غريزة البقاء لدينا، أو ربما لمسافات عميقة في أذهاننا مع تكوين الحمض النووي.

هذا المنطق قد يساعد على تفسير النتائج العلمية حول فوائد الحفاظ على حوض السمك في المنزل:

الحد من الاجهاد والتوتر . فوفقا لما قاله د/ آلان شوارتز. أن أحواض السمك لديها القدرة على الحد من التوتر والقلق من خلال جلب الآثار المهدئة من الطبيعة الحق في المنزل. وأكد الدكتور/ شوارتز .أن آثار الحوض لها تأثيرات مهدئة مشابهة للذي نعيشه عندما نستمع إلى “صوت أمواج المحيط أوالعواصف المطيرة أوالتيارات الهوائيه التي تأتى مثل النسمات التي نفتن بها وتساعد على  الاسترخاء.”هذا تأثير مهدئ مفيد خصوصا في البيئات عالية الإجهاد. حتى أنه اقترح أن بيئات العمل والمكاتب التنفيذية لابد من تركيب أحواض الأسماك بها لما لها من آثار فى الحد من التوتر فيها.

انخفاض ضغط الدم ومعدل ضربات القلب. فبناء على الدراسة التي أجراها خبراء من حوض السمك البحرية الوطنية. وجامعة بليموث. وجامعة إكستر أن من يحدق في الأسماك السباحة يخفض ضغط الدم ويقلل معدل ضربات القلب.فوجد الباحثون أن معدل ضربات القلب وانخفض بنسبة 3٪ عند الناس ببساطة لمن يحدق في أحواض فارغة فقط مليئه بالصخور والأعشاب البحرية. وعندما أضيف مزيج من أسماك الزينه إلى الأحواض. وجدوا أن معدل ضربات القلب انخفض بنسبه من أكثر من 7٪. وخلص الباحثون إلى أن التعرض لهذا الإعداد تحت الماء يمكن أن تحسن كثيرا من مزاج الانسان حيث تعتبر مثل رفاهيه له. وهذا مفيد خصوصا لكبار السن الذين لديهم مشاكل مع ارتفاع ضغط الدم.

تأثيرات علاجية. ففي زيارة لطبيب الأسنان مثلا. وكنت على وشك الحصول القيام بخلع على ثلاثة من أسنانك بأسوأ التقديرات .حتى مجرد التفكير في ذلك سيجعلك  بائس جدا من الآن.
فإذا نظرت إلى حوض اللأسماك في منطقة الانتظار. وحدقت في مجموعة الأسماك الذهبيه السباحة على غير هدى داخل الحوض وحول الألعاب الموجوده فى الحوض والساقيه والمركب وغيرها من زينة الحوض ستجد نفسك مفتن تماما بها.لدرجه تنسيك تماما ما أنت مقدم عليه

فوفقا لما أكدته عالمة الأحياء البحريه ديبورا كراكنل ( أحواض الأسماك … غالبا ما ترتبط مع محاولات تهدئة المرضى في عيادات الأطباء وغرف الانتظار طب الأسنان(ووجد الباحثون أيضا أن المرضى  يتطلبو جرعه أقل من مسكنات للألم بعد أن يشاهدو تلك الأسماك في المكتب)

وسمى بتقرير العلم الكامل للكائنات الحية البحرية والرفاهيه النفسيه.حتى على الرغم من سماعك لصياحات صوت حفر الأسنان أو التنظيف العميق وأنت فى الخارج فى غرفة الانتظار  (والتفكيربالطبع سوف يعطيك شعور لا إرادى بالقشعريره.فبمجرد تحديقك بحوض الأسماك وحركتهم سوف ينقلك لعالم آخر بعيد تماما ومنفصل عن كل ذلك).

تهدئة مرض الزهايمر. وقد أثبتت دراسة أجرتها جامعة بوردو أن وجود أحواض الأسماك ذات الألوان الزاهية قد تحد من السلوكيات الفوضوية التخريبيه وتحسين العادات الغذائية من الذين يعانون من مرض الزهايمر. فأثبتت الدراسة أن المرضى الذين أظهرت سلوك أكثر استرخاءو أعراض عدوانية بدنية أقل.مثل (تجول والحركه السريعه والصراخ). فوجد الباحثون أيضا أن المرضى تناولوا ما يصل إلى 21٪ المزيد من الغذاء مما كانت عليه من قبل. مع زيادة متوسط قدره 17٪ في جميع المرضى الخاضعين للدراسة. وعلاوة على ذلك.وجدوا أن المرضى أظهرو ذاكرة أفضل على المدى القصير. وأنهم وتتطلبو عددا أقل من المكملات الغذائية والأدوية. فإذا كان أي من أفراد عائلتك يعاني من مرض الزهايمر فقد يكون اقتناء حوض للأسماك فى المنزل .فى بعض الأحيان آثار إيجابية على صحتهم وهي أفضل من العقاقير والأدوية. فما كشفته الدراسات العلمية عن الفوائد الصحية المذهله من الحفاظ على اقتناء حوض للأسماك .لما لها من آثارمهدئة التي يقدمونها فى مجال العلاجات الطبيعية لبعض المشاكل النفسية والجسدية لدينا.

* فطبقا لما سبق ذكره فان الحفاظ على اقتناء حوض للأسماك ليس فقط فى المنزل بل فى مكان العمل أيضا يعطى طاقه ايجابيه شديده وراحه نفسيه وجسديه للانسان .وفوئد عديده للصحه العامه للانسان .فننصح بعدم التردد فى اقتناء حوض أسماك خاص بك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: